جنايات القاهرة تستمع إلى شهود الإثبات في قضيّة أحداث الاتّحاديّة
آخر تحديث 05:34:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كثّفت قوّات الأمن من انتشارها داخل وخارج مقر المحاكمة

جنايات القاهرة تستمع إلى شهود الإثبات في قضيّة "أحداث الاتّحاديّة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جنايات القاهرة تستمع إلى شهود الإثبات في قضيّة "أحداث الاتّحاديّة"

جانب من "أحداث الاتّحاديّة"
القاهرة ـ محمد الدوي

تستأنف محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في أكاديمية الشرطة، في التجمع الخامس، النظر في قضية أحداث "قصر الاتحادية"، الأحد، والمتهم فيها الرئيس السابق محمد مرسي، و14 آخرين من قيادات جماعة "الإخوان"، عبر سماع أقوال شهود الإثبات، مع استمرار حبس المتهمين، والإبقاء على سريّة الجلسات، وحظر النشر فيها.
وكثّفت قوات الأمن من انتشارها في محيط أكاديمية الشرطة، لتأمين المحاكمة، حيث تمّ الدفع بالعشرات من سيارات الأمن المركزيّ والمُدرّعات، إضافة إلى عدد من نقاط التفتيش المتحركة والثابتة، وقوات الانتشار السريع، تحسُّبًا لقيام عناصر الجماعة بأي أعمال شغب، في محاولة لإفساد المُحاكمة.
وساد الهدوء في محيط الأكاديميّة، فيما فرضت قوّات الأمن إجراءات مشدّدة في المحيطين الخارجيّ والداخليّ للأكاديميّة، وذلك في إطار خطة التأمين، التي اعتمدها وزير الداخليّة اللّواء محمد إبراهيم.
وبدأت الوزارة تنفيذ خطتها لتأمين مُحاكمة مرسي بالتنسيق مع القوات المسلحة، والتي تقوم على تأمين مقرّ المُحاكمة في أكاديمية الشرطة في "القاهرة الجديدة"، وخطوط سير المتهمين، من مقرّ محبسهم في سجني طرة والعقرب في القاهرة إلى مقرّ المُحاكمة.
ونسبت النيابة العاملة للمتهمين تهمًا عدّة، منها القيام والتحريض على أعمال شغب وعنف، على خلفية الاشتباكات التي وقعت في محيط قصر الاتحادية، في "الأربعاء الدامي" بين أعضاء جماعة "الإخوان" والمتظاهرين، ما أسفر عن مصرع 10 أشخاص، على رأسهم الشهيد الصحافي الحسيني أبو ضيف، فضلاً عن إصابة العشرات، وذلك على خلفية المظاهرات الحاشدة التي اندلعت رفضًا للإعلان الدستوري المكمل، الذي أصدره مرسي في تشرين الثاني/نوفمبر 2012، والمتضمن تحصينًا لقراراته من الطعن عليها قضائيًا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جنايات القاهرة تستمع إلى شهود الإثبات في قضيّة أحداث الاتّحاديّة جنايات القاهرة تستمع إلى شهود الإثبات في قضيّة أحداث الاتّحاديّة



تعرف تمامًا ما الذي يُلائم قوامها وأسلوبها في الموضة

أفكار لتنسيق الأزياء بتصاميم أنثوية مستوحاة من ياسمين صبري

القاهرة - صوت الإمارات
أفكار تنسيق الأزياء بتصاميم أنثوية لعيد الأضحى جمعناها لك من إطلالات ياسمين صبري التي أصبحت تعتبر اليوم واحدة من أكثر النجمات أناقة والتي نشاهدها في كل مناسبة تختار تنسيقات مميزة تتسم بالأسلوب الأنثوي الجذاب مع لمسات من العصرية. تنسيق ازياء بتصاميم أنثوية لعيد الأضحى بأسلوب ياسمين صبري: تتسم إطلالات ياسمين صبري دائمًا بالجاذبية والأنوثة المطلقة، حيث أنها تعرف تماماً مالذي يلائم قوامها وأسلوبها في الموضة وتختار على هذا الأساس، ولهذا فإننا غالباً ما نراها في الفساتين الميدي التي تناسبها كثيراً بقصاتها الضيقة أو القصات الكلوش مثل الفستان الذي اختارته مؤخراً من دولتشي أند غابانا Dolce‪&Gabbana المصنوع من طبقات من الكشكش المعرق بالورود الربيعية الملونة، وكذلك تتألق كثيراً في الفساتين الماكسي التي تختار منها التصاميم الناعمة...المزيد
 صوت الإمارات - نصائح وحيل بسيطة لجعل ملابسك تبدو باهظة الثمن

GMT 09:13 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

نصائح لاغتنام يوم عرفة

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 02:01 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

أدعية يوم عرفة مكتوبة لغير الحاج

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 21:01 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

15 عطر نسائي لا يُقاومها الرجل ليذوب بين ذراعي المرأة

GMT 07:48 2015 السبت ,12 كانون الأول / ديسمبر

3 بريطانيات يهربن إلى سورية ليتزوجن مجاهدين

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 07:44 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

مسلسل "الأزقة الخلفية" يتصدر المركز الأول في تركيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates