جهود الإمارات في عدن تسهم في العودة السريعة للنازحين إلى المحافظة
آخر تحديث 00:16:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تمثلت في تطبيع الحياة وتحسين الخدمات وتأهيل البنية التحتية

جهود الإمارات في عدن تسهم في العودة السريعة للنازحين إلى المحافظة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جهود الإمارات في عدن تسهم في العودة السريعة للنازحين إلى المحافظة

قوات التحالف العربي
عدن – صوت الإمارات

أسهمت الجهود التي بذلتها الإمارات في إطار قوات التحالف العربي لدعم الشرعية الدستورية في اليمن، في العودة السريعة لآلاف المواطنين الذين نزحوا من محافظة عدن عقب اجتياحها من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية مدعومة بقوات المخلوع علي عبدالله صالح أواخر مارس الماضي.
 
ودفعت الإمارات بقوة عسكرية معززة بمدرعات حديثة إلى المدينة في 12 من يوليو الماضي، لمساندة المقاومة الشعبية في المدينة، وتمكنت خلال خمسة أيام من تحرير المدينة من سيطرة الميليشيات الحوثية الانقلابية، وعملت عقب ذلك على تطهير المحافظة من أي وجود للميليشيات الانقلابية وكذا تحرير محافظتي لحج وأبين المجاورتين. وظلت الخدمات الأساسية التي تعرضت للتدمير جراء المواجهات العنيفة التي شهدتها المحافظة هي الهم الأبرز الذي يمنع المواطنين من العودة إلى منازلهم التي نزحوا منها قسرًا.
 
وز تكفلت الإمارات عبر الهلال الأحمر بمهمة تطبيع الحياة في المحافظة، وتحسين الخدمات وتأهيل البنية التحتية للمحافظة بشكل مؤقت تمهيدًا لتنفيذ مشروعات استراتيجية تخدم المواطنين في المحافظة.

وأعادت الإمارات الخدمات الرئيسة كالمياه والكهرباء والصحة إلى حال أفضل مما كانت عليه من قبل وخلال فترة وجيزة جدًا.
وذكر المدير العام للكهرباء في مدينة عدن، المهندس مجيب الشعبي، إن الإمارات عبر الهلال الأحمر عملت وتعمل على إعادة تطبيع الحياة في محافظة عدن، ليس في مجال الكهرباء فحسب، بل في كل المجالات.

وعملت الإمارات على سرعة إيجاد حلول عاجلة لمشكلة انقطاع التيار الكهربائي عن معظم مناطق عدن، وتأهيل الشبكة الكهربائية في المدينة، بجانب تأهيل محطات التوليد وشراء مولدات جديدة، فيما بلغت الكلفة الإجمالية لمشروعات الكهرباء في عدن 217 مليونًا و317 ألف درهم.

وعملت فرق الهلال الأحمر الإماراتي الميدانية على تأهيل قطاع الماء ومعرفة احتياجات آبار المياه من المضخات، وتم شراء المعدات اللازمة لتشغيلها بقيمة خمسة ملايين و24 ألف درهم، وبلغت الكلفة الإجمالية لمشروعات المياه وتوابعها في مدينة عدن 22 مليونًا و674 ألف درهم، كما تبنت الهيئة مشروعات خاصة بشبكة الصرف الصحي وتمثلت في إعادة تأهيل هذه الشبكة في عدن، بكلفة وصلت إلى خمسة ملايين و703 آلاف درهم.

و أعادت الهيئة تأهيل المستشفيات والمراكز الصحية في عدن بكلفة وصلت إلى 35 مليون درهم، حيث كان هذا القطاع يعاني كارثة إنسانية جراء استهداف الحوثيين للمستشفيات والمراكز الصحية، وعملت الإمارات عبر الهلال الأحمر على إنجاز مشروعات عدة متكاملة لإعادة هذا القطاع إلى وضعه السابق، وبكلفة إجمالية وصلت إلى 48 مليونًا و500 ألف درهم.

وأكد الكاتب والصحافي في عدن، صالح أبوعوذل، أن الإمارات استطاعت في فترة قصيرة جدًا معالجة الكثير مما دمره المخلوع صالح خلال ربع قرن. وأشار إلى أن المشروعات التي نفذتها دولة الإمارات خلال أسابيع وأشرف عليها الهلال الأحمر الإماراتي، كان المخلوع ومنظومته ينفذونها في سنوات عدة.
و لفت نائب مدير وكالة الأنباء الرسمية بعدن المهندس علي صالح باسليمان، إلى أن لسان كل نازح ومواطن في عدن أصبح ينطق بالشكر والثناء لدولة الإمارات (إمارات الخير).

و أشار مراسل موقع “هافينغتون بوست” الأميركي (النسخة العربية)، الصحافي عبدالإله سميح، إلى أن عدن تجاوزت كل التوقعات بعودة الحياة الطبيعية إليها في فترة وجيزة عقب تطهيرها من دنس ميليشيات الحوثيين وجيش المخلوع صالح.
وأضاف سميح أن للإمارات دورًا كبيرًا للغاية في تحريرالمحافظة من ميليشيات الحوثي، والنهوض بالبنية التحتية للمدينة وما جاورها، ومساعداتها التي شملت مجالات التعليم والصحة والخدمات

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جهود الإمارات في عدن تسهم في العودة السريعة للنازحين إلى المحافظة جهود الإمارات في عدن تسهم في العودة السريعة للنازحين إلى المحافظة



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 01:23 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

فرنسا تعبر سويسرا وتحقق العلامة الكاملة في مونديال اليد

GMT 19:26 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي طرق بسيطة لإعادة الحياة لفناء منزلك

GMT 10:02 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

متلازمة شيهان تصيب الأمهات بسبب نزيف ما بعد الولادة

GMT 11:26 2015 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

بلدية أملج تبدء إزالة الأثار الناتجة عن الأمطار الغزيرة

GMT 04:22 2013 الأحد ,30 حزيران / يونيو

برادا كاندي العطر الخاص بالفتاة الشقية فقط

GMT 14:53 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

لقطات نادرة لزيارة هتلر للجرحى جراء محاولة اغتياله

GMT 14:10 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

القفطان المغربي العصري يقود زهرة اليعقوبي إلى العالمية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates