حمدي يؤكد أن المتهمين أوقفوا السيارة تحت تهديد السلاح وقاموا بقتل زملائه
آخر تحديث 00:47:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"مصر اليوم" تنشر شهادة أحد مصابي مذبحة رفح الثانية

حمدي يؤكد أن المتهمين أوقفوا السيارة تحت تهديد السلاح وقاموا بقتل زملائه

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حمدي يؤكد أن المتهمين أوقفوا السيارة تحت تهديد السلاح وقاموا بقتل زملائه

شهداء مذبحة رفح الثانية
القاهرة – أحمد عبد الصبور

واصلت محكمة جنايات القاهرة، الخميس، جلسة محاكمة المتهمين "عادل حبارة" و34 متهمًا آخرين في خلية "المهاجرين والأنصار"، فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"مذبحة رفح الثانية".
واستمعت المحكمة إلى محمد حمدي عبد العزيز 22 سنة "من دون عمل حاليا" كان مجندًا في قطاع رفح للأمن المركزي، وقام بحلف اليمين، وأكد بعدها أنه وقت الواقعة كان ذاهبا إلى القطاع من أجل تسليم "مخلته"، واستلم شهادة إخلاء طرف ولاحظت المحكمة أنه تأثر عندما تم ذكر أصدقائه الذين توفوا لحظة الاعتداء وقرر أنه أصيب بـ4 طلقات فى رجله وواحدة فى رأسه، فيما قامت المحكمة بإحضار كرسي له وسمحت له بالشهادة جالسا.
وسألت المحكمة الشاهد بشأن الاعتداء الذي وقع عليهم فقال "في رفح بعد كمين أبو طويلة، الإثنين قرابة الساعة السابعة صباحا، كنا نستقل ميكروباصين يحويان جنودا من قطاع رفح "الأحراش" ومن قطاع شمال 28 مجندا وموظفا في شركة المياه لا أعرف اسمه، وكنا في الطريق إلى قطاع رفح، بعضهم لإخلاء الطرف وآخرون لاستكمال الخدمة".
وأكمل الشاهد أن بعض الأشخاص أحدهم طويل والآخر قصير قاموا بإيقاف السيارتين بالأسلحة وفتحوا الباب ولو لم يكونوا مسلحين لقمنا بالرد عليهم ورد الهجوم عليهم، مضيفاً "كنا حطناهم تحت رجلينا".
وأضاف الشاهد أمام المحكمة "قاموا بإنزالنا من السيارات وقالوا لهم "إنتوا عساكر إنتوا أحراش" وكل هذا تحت تهديد السلاح، وقاموا بإطلاق النيران في الهواء وقالوا "نتبع شرع الله"، وكانوا ملثمين وبذقون طويلة.
وأشار إلى أن المعتدين كانوا يحملون أسلحة عادية رشاش آلي، وأطلقوا منها النيران وبعدها جلس شهرا في مستشفى المعادي العسكري، وقرر أن هذا كل ما يتذكره.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدي يؤكد أن المتهمين أوقفوا السيارة تحت تهديد السلاح وقاموا بقتل زملائه حمدي يؤكد أن المتهمين أوقفوا السيارة تحت تهديد السلاح وقاموا بقتل زملائه



GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:06 2013 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

لورين ستونر تخطف الأنظار على شاطئ ميامي

GMT 21:37 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

ثياب ميلانيا ترامب تثير ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 19:50 2013 السبت ,23 شباط / فبراير

"سامسونغ سمارت بي سي برو"بمميزات عدة

GMT 19:57 2017 الأربعاء ,07 حزيران / يونيو

يسرى محنوش تحيي حفلة فنية على المسرح البلدي في تونس

GMT 04:19 2022 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

85 ألف درهم تعويضاً لعامل سقط من على سلم

GMT 01:37 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الصين تطلق بنجاح خمسة أقمار صناعية للاستشعار عن بُعد

GMT 16:28 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

شرطة رأس الخيمة تفعّل نظام الاستدعاء الإلكتروني

GMT 00:00 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات خارج قائمة أوروبا للملاذات الضريبية قريباً
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates