حملة السِّيسي تنفي اصطحاب قوات الصَّاعقة للمشير للإدلاء بصوته في الانتخابات
آخر تحديث 10:09:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

منع وكلاء حملة "صباحي" من دخول عدد من اللِّجان في المحافظات

"حملة السِّيسي" تنفي اصطحاب قوات الصَّاعقة للمشير للإدلاء بصوته في الانتخابات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "حملة السِّيسي" تنفي اصطحاب قوات الصَّاعقة للمشير للإدلاء بصوته في الانتخابات

المرشح الرئاسي المشير عبد الفتاح السيسي أثناء يدلي بصوته في الإنتخابات
القاهرة – أكرم علي

نفت حملة المرشح للرئاسة عبدالفتاح السيسي، اصطحاب تشكيل من قوات الصاعقة للمشير، خلال الإدلاء بصوته في مقر لجنته الانتخابية في مصر الجديدة.
وأكَّدت الحملة، في بيان صحافي لها، الإثنين، أن "ما أوردته إحدى الصحف غير صحيح جملةً وتفصيلًا، ويأتي ضمن الإشاعات المكذوبة التي يُروِّجها البعض بين الحين والآخر، للتأثير على إرادة الناخبين بشكل سلبي، ومحاولة التشكيك بشكل مستمر في حياد الدولة من العملية الانتخابية".
وأشارت إلى أن "المشير عبدالفتاح السيسي يتابع العملية الانتخابية من مقر غرفة العمليات، التي تخص الحملة الرسمية في التجمع الخامس، في القاهرة الجديدة، ولم يتوجه إلى أية مقرات أمنية تابعة للحكومة على الإطلاق".
ونوَّهت إلى أن "إحدى شركات الأمن الخاصة تتولى عملية تأمين المشير عبدالفتاح السيسي، منذ إعلان ترشحه لانتخابات رئاسة الجمهورية، والقوات المُسلَّحة أو الشرطة المدنية، لا تقوم بعملية تأمين تحركاته".
وأضافت، أن "المشير عبدالفتاح السيسي التزم بالإدلاء بصوته في اللجنة المقررة له من قِبل اللجنة العليا للانتخابات، ولم يطلب تغييرها رغم التحديات الأمنية الكبيرة المرتبطة بتحركاته، ولاسيما مع توافد أعداد كبيرة من المواطنين ووسائل الإعلام على اللجنة المذكورة".
وفي المقابل، رصدت غرفة عمليات حملة حمدين صباحي، وقائع ممنهجة لتدخل أفراد الشرطة والجيش في العملية الانتخابية، بمنع دخول وكلاء المرشح للجان الانتخابية قبل التحقق من توكيلاتهم، ما ترتب عليه إعاقة وكلاء صباحي عن إثبات المخالفات في محاضر رسمية أمام قضاة اللجان الفرعية، وهو ما يخالف نص المادتين 27 و30 من قانون الانتخابات للعام 2014، التي تُخوِّل للجان العامة والفرعية وحدها صلاحية فحص ومراجعة التوكيلات.
وأوضحت الحملة، في بيان لها، إنه "تم توقيف عضو اللجنة القانونية لحملة صباحي، علي أحمد حنفي أبوزيد، واحتجازه في قسم شرطة الوراق، بعد تحرير محضر له أثناء تدخله للدفاع عن أحد الوكلاء، فضلًا عن الاعتداء عليه بالضرب من قوات الأمن، بالإضافة إلى توقيف وكيل عام عمرو حسنين، في لجنة مدرسة كفر منصور، مركز طوخ، في محافظة القليوبية، والتحفظ عليه داخل المدرسة، بالإضافة إلى التحفظ على كل من؛ وكيل عام صلاح حسن محمد في السويس، في مدرسة قاسم أمين، لجنة 13، بعد أن تم منعه من الدخول، وبعدها تم التحفظ عليه من قوات التأمين في المدرسة، وحسين محمد فتحي، في مدرسة السكة الحديد الابتدائية، في أبوصوير، في الإسماعيلية، بعد اعتراضه على الدعاية الانتخابية داخل مقر اللجنة، وقامت اللجنة القانونية في حملة صباحي، بإبلاغ اللجنة العليا للانتخابات بتلك الوقائع".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حملة السِّيسي تنفي اصطحاب قوات الصَّاعقة للمشير للإدلاء بصوته في الانتخابات حملة السِّيسي تنفي اصطحاب قوات الصَّاعقة للمشير للإدلاء بصوته في الانتخابات



أثارت جدلاً واسعًا بين الجمهور بعدما قدّمت أغنية "الوتر الحسّاس"

تعرفي على تكلفة إطلالة شيرين أثناء إحياء حفلها في الرياض

الرياض - سعيد الغامدي
خطفت الفنانة شيرين عبد الوهاب الأضواء في الحفل الذي أحيته على مسرح أبو بكر سالم في الرّياض ضمن فعّاليّات "موسم الرّياض"، وظهرت بإطلالة باللون الأحمر. وارتدتْ شيرين فستانًا باللون الأحمر الطويل من مجموعة BronxandBanco، وتميّز بقماش الستان، والأكمام الطويلة، بينما كانت قصته ضيّقة عند منطقة الخصر والأرداف، في حين كان الفستان الأصلي بقصة صدر neck v منخفضة، غير أنه تم تعديله لتصبح القصة محتشمة أكثر وتلائم إطلالتها في المملكة، وبلغ سعره 946 دولارًا. ونسّقت الفنانة إطلالتها بمجوهرات ماسية ثمينة، تألّفت من أقراط متدلية وخواتم بألوان ترابية مع السمووكي الناعم والرموش ومن الناحية الجمالية، تألقت بشعرها المجعد القصير، واعتمدت ماكياجًا كثيفًا، ناسب لون بشرتها. ولم تخطف شيرين الأضواء بإطلالتها في الحفل فقط، بل أثارت جدلاً واسعًا بين ا...المزيد

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 14:36 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين
 صوت الإمارات - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين

GMT 01:30 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش على أعتاب العودة إلى صفوف "ميلان" الإيطالي

GMT 00:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يبدأ الاستعداد لموقعة البريميرليغ تحت الأمطار

GMT 00:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يبدأ الاستعداد لموقعة البريميرليغ تحت الأمطار

GMT 02:03 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي في مواجهة سهلة أمام أتالانتا لحسم التأهل

GMT 00:54 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لامبارد يستقر على رحيل 3 لاعبين من تشيلسي

GMT 00:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لامبارد يستقر على رحيل 3 لاعبين من تشيلسي

GMT 23:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يؤكد إيدرسون لن يتمكن من المشاركة أمام ليفربول

GMT 16:43 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء فعاليات مهرجان "المدن القديمة" بمشاركة المغرب كضيف شرف

GMT 16:28 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنيات جديدة تبعث جدار برلين إلى الحياة مرة أخرى بعد 30 سنة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates