خطة تركية للتصعيد ضد روسيا تتضمن اختبار حاجة موسكو الشديدة إلى المال
آخر تحديث 12:43:59 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزيرة الاتحاد الأوروبي تعتبر إسقاط الطائرة الروسية فخًا من صنع بوتين

خطة تركية للتصعيد ضد روسيا تتضمن اختبار حاجة موسكو الشديدة إلى المال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خطة تركية للتصعيد ضد روسيا تتضمن اختبار حاجة موسكو الشديدة إلى المال

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
أنقرة - صوت الإمارات

قررت أنقرة وضع خطة للتصعيد التدريجي مع موسكو بعد يومين من الجهود الدبلوماسية غير الناجحة، يبدأ تنفيذها الأسبوع المقبل، في حال أصر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على رفض لقاء نظيره التركي رجب طيب أردوغان في باريس الأثنين أو الثلاثاء على هامش قمة المناخ.

وتتضمن الخطة الرد بالمثل على العقوبات الاقتصادية الروسية، وطلبت الخارجية التركية من الأتراك عدم السفر إلى موسكو إلا للضرورة القصوى، بعد تعرُّض 30 رجل أعمال تركيًا للإهانة والحبس في مطار موسكو، ثم طردهم بحجّة "عدم استكمال متطلبات تأشيرة الدخول". وتراهن أنقرة على أن موسكو لن تستطيع وقف ضخ الغاز أو النفط إليها، بسبب حاجة الروس إلى المال، بينما سيرتدّ وقف التجارة بين البلدين سلبًا على موسكو في شكل أكبر.

وظهرت بوادر خلاف بين القصر الرئاسي التركي وقيادة الأركان، على خلفية التعامل مع الأزمة، بعد تسريب الجيش إلى صحف مقربة أنباء تفيد بأن إسقاطه الطائرة الروسية جاء بناء على تعليمات مسبقة وأكيدة من الحكومة، وأن القيادة السياسية هي التي تتحمل نتائجه، وذلك بعد تسريبات إلى صحف قريبة من الحكومة حاولت اتهام "عناصر" داخل الجيش بافتعال الأزمة مع روسيا لإحراج أردوغان.

وذكر مصدر عسكري رفيع المستوى رفض كشف هويته في حديث إلى صحيفة "سوزجو" أن قيادة سلاح الجو التركي تعلم هوية كل المقاتلات في الأجواء المحيطة، وهو ما يتعارض مع قول الرئيس التركي "لو علمنا أن الطائرة روسية لتصرفنا في شكل مختلف".

كما انتقد المصدر، استعجال الرئاسة إعلان "إسقاط طائرة روسية" بعد الحادثة فورًا، مؤكدًا أن الجيش حاول "إصلاح هذا الخطأ المتهور" ببيانه الذي صدر لاحقًا، مشيرًا إلى إسقاط طائرة "مجهولة الهوية". وزاد: "لو يتعلم هؤلاء السياسيون الصمت لاستطعنا ربما حل المسألة في شكل أسرع".

وبعد مدة قصيرة من الفرحة والزهو بإسقاط طائرة روسية و"توجيه صفعة إلى بوتين في سورية" وفق الإعلام الموالي، بدأ الحديث يتغيّر نحو استدراك أن ما حصل سيقوي يد روسيا في سورية، وسيؤدي إلى إضعاف حجج تركيا للتدخل، ما دفع وزيرة الاتحاد الأوروبي في الحكومة السابقة بيريل داداغلو إلى القول: "بوتين نصب لنا فخًا ودفعنا إلى إسقاط طائرته لأن النتائج تشير إلى أنه المستفيد من الأمر".

وتحدثت مصادر دبلوماسية عن سعي تركيا إلى تسليم جثمان طيار روسي وقع في أيدي مجموعات مسلحة في سورية إلى روسيا، وذلك من طريق الأردن، من أجل فتح ثغرة في جدار الأزمة بين أنقرة وموسكو.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خطة تركية للتصعيد ضد روسيا تتضمن اختبار حاجة موسكو الشديدة إلى المال خطة تركية للتصعيد ضد روسيا تتضمن اختبار حاجة موسكو الشديدة إلى المال



هيفاء وهبي تنجح بتحويل الأزياء القصيرة لإطلالات شتوية أنيقة

القاهرة - صوت الإمارات
النجمة اللبنانية هيفاء وهبي تعد واحدة من أبرز النجمات اللواتي دائمًا ما يبهرن الجمهور بأناقتهن وإطلالاتهن المميزة والجذابة، كما أنها نجحت مؤخرا في تحويل الأزياء القصيرة الأنيقة إلى إطلالات تناسب أجواء الشتاء الباردة، ولكن بطريقتها الخاصة التي تلهم متابعاتها دائمًا، وفيما يلي جولة على أسلوبها في اختيار أزيائها الشتوية. تفاصيل أحدث إطلالات هيفاء وهبي هيفاء وهبي خطفت الأنظار خلال أحدث ظهور لها على انستجرام بإطلالة جذابة جاءت عبارة عن جاكيت على شكل بليزر قصير من Richard Quinn، بتصميم مريح وأكمام طويلة، ومزين بالترتر البراق في جميع أنحائه، كما أنه جاء مطبعًا بالورود الضخمة الملونة ذات اللون الوردي والأخضر مع الخلفية السوداء. وجاء الجاكيت قصير ومريح ونسقته النجمة اللبنانية مع جوارب سوداء شفافة وسميكة، وانتعلت صندل جلدي لامع بال�...المزيد

GMT 11:44 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 18:42 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الشيخ سعيد بن محمد يحضر أفراح الظاهري بالعين

GMT 05:50 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد سعد يوجه رسالة قاسية في أغنيته لريم البارودي

GMT 14:18 2013 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

سد النهضة سيبدأ توليد الكهرباء العام المقبل

GMT 13:55 2013 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

إطلاق الحلقة الأولى من لعبة الإثارة The Wolf Among" Us"

GMT 17:21 2013 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

فيلم وثائقي ألماني عن آلام اللجوء في فلسطين

GMT 06:02 2012 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

"رايحين على فين؟" يناقش مشكلة الانفلات الأمني في البلاد

GMT 12:55 2017 الثلاثاء ,25 إبريل / نيسان

فنانة ساحلية تفتتح أول معرض للرسم على جسد النساء

GMT 16:23 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

تتويج فتاة عمرها 23 بلقب ملكة جمال العالم على كرسي متحرك

GMT 10:06 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع حصيلة وفيات مرض الطاعون فى مدغشقر لـ 165 حالة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates