خلفان يكشف عن 10مشاهد عزة وكرامة تعكس الحالة الفريدة للإمارات
آخر تحديث 23:58:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزير حقوق الإنسان اليمني يؤكد أنه سيتذكر دومًا ما قدمته الإمارات

خلفان يكشف عن 10"مشاهد عزة وكرامة" تعكس الحالة الفريدة للإمارات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خلفان يكشف عن 10"مشاهد عزة وكرامة" تعكس الحالة الفريدة للإمارات

الفريق ضاحي خلفان تميم
أبو ظبي - صوت الإمارات

أكد وزير حقوق الإنسان في جمهورية اليمن الشقيق، عزالدين الأصبحي، أن الإمارات كانت سباقة دائمًا في الوقوف إلى جانب اليمن في اللحظات العصيبة، وسيتذكر اليمنيون دومًا ما قدمته لهم بكل فخر واعتزاز من أجل الخروج من المأساة التي حلت بهم.
 
وذكر نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، الفريق ضاحي خلفان تميم، أن هناك 10 مشاهد رئيسة ترتبط بيوم الشهيد، وتعكس العزة والكرامة والحالة الفريدة لهذا الوطن، منها أمهات الشهداء اللائي أظهرن الصبر والجلد والإيمان العميق بقدسية الواجب، وكذلك آباؤهم الذين وقفوا بمنتهى الشموخ وهم يتلقون العزاء، وأطفالهم الذين أبدوا استعدادهم للالتحاق بالقوات المسلحة ونيل الشهادة.

و نظمت الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي، الأحد، احتفالية بيوم الشهيد، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، وبحضور الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد.

وذكر وزير حقوق الإنسان في جمهورية اليمن، عزالدين الأصبحي، إن أبناء الإمارات قدموا تضحيات عظيمة، ودولتهم كانت سباقة دائمًا في الوقوف إلى جانب اليمن في اللحظات العصيبة، مشيرًا إلى أن اليمنيين سيتذكرون دومًا ما قدمته الإمارات بكل فخر واعتزاز من أجل الخروج من المأساة التي حلت بهم.

 وأكد الفريق ضاحي خلفان تميم، أن هناك 10 مشاهد أساسية أراها في هذا اليوم، الأول وقفة إجلال وثناء وتقدير بالغ لرجالنا البواسل، ولجنودنا الذين ضحوا بأنفسهم تلبيةً للواجب الإسلامي، والوطني، والإنساني الذي كلفوا به، لقد سجل شهداء الإمارات أسمى آيات الولاء والوفاء والانتماء لدولتنا، لم يترددوا في أداء واجبهم، ولم تثنهم الصعاب، ولم يخطر ببالهم إلا ـ الله ـ الوطن ـ الحاكم، فتحية لهم من الأعماق على وطنيتهم العظيمة.

وأضاف أن المشهد الثاني لأمهات الشهداء اللاتي أظهرهن الصبر والجلد والإيمان العميق بقدسية الواجب وضربن أروع صور الفداء والتضحية، فكن نموذجًا يرفع الرأس، ويضمد الجراح، ويقوي العزيمة، إنهن أمهات شهداء الإمارات اللواتي أنجبن جنودنا البواسل، واللواتي نثمن لهن هذه الوقفة الشجاعة في"يوم الشهيد".
وتابع أن المشهد الثالث لآباء الشهداء الذين كانوا كبارًا بمواقفهم، يمدون أعناقهم، ويصافحون من يعزيهم، يشعرون بالفخر والاعتزاز بأبنائهم، لأنهم رجال أنجبوا أسودًا لا يهابون الموت.

وأشار إلى أن المشهد الرابع يتمثل في (زوجة الشهيد)، التي كانت مثالًا للصبر والشجاعة والإيمان بواجب الوطن، وكانت عونًا لزوجها، وستظل أمًا مربية لأبنائها، لافتًا إلى أن المشهد الخامس لأطفال شهداء الإمارات الذين تحدثوا لوسائل الإعلام عن فخرهم بآبائهم، وعن استعدادهم للالتحاق بقواتنا المسلحة، مؤكدًا أن هذه الأحداث لقد أظهرت صورة ناصعة البياض عن شبابنا، وعن أطفالنا، وعن حب يتدفق في قلوبهم لهذه الأرض.

وأفاد بأن المشهد السادس لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأصحاب السمو حكام الإمارات، الذين بادروا إلى تعزية أسر الشهداء في بيوتهم بيتًا بيتًا، مرسخين صورة لائقة من صور المحبة والمشاركة الوجدانية بين القيادة وأسر الشهداء، موضحًا أن العادة جرت أن يتم جمع أسر الشهداء في قاعة من القاعات - كما يجري في كثير من الدول - ويُلقى عليهم خطاب مواساة وعزاء، وفي بعض الأحيان، يكون فقط عبر وسائل الإعلام، لكننا في الإمارات سجلنا سابقة لا تكون إلا من هنا، من"أبناء زايد".
  
وقال مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان العميد محمد المر، إن شرطة دبي قصدت من الفعالية توجيه رسالة واضحة لأسرة كل شهيد، وهي أنكم وإن فقدتم أحد أفرادكم فقد كسبتم شعبًا بالكامل.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خلفان يكشف عن 10مشاهد عزة وكرامة تعكس الحالة الفريدة للإمارات خلفان يكشف عن 10مشاهد عزة وكرامة تعكس الحالة الفريدة للإمارات



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

طُرق تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية على طريقة أوليفيا باليرمو

نيويورك - صوت الإمارات
تُشكِّل إطلالات سيدة الأعمال ورائدة الموضة أوليفيا باليرمو، مصدر وحي للعديدات من الشابات والسيدات واللاتي يعشقن الإطلالات الشبابية الأنيقة بلمسات متفردة ومواكبة لأحدث صيحات الموضة، فأوليفيا الحاضرة دائما في أبرز عروض الأزياء العالمية، والتي دائماً ما تتابع إطلالاتها عدسات المصورين والباباراتزي، تمتلك ستايل جذابا وبعيدا تماماً عن التكرار والروتين. ومن القطع المفضلة لديها، تصاميم الجمبسوت العصري والشبابي والذي اعتمدته أوليفيا بالعديد من الإطلالات الجذابة وبأكثر من ستايل وأسلوب، لتستوحي طرق تنسيق الجمبسوت بأسلوب أوليفيا باليرمو، اخترنا لك مجموعة جذابة من أبرز إطلالاتها بقصات منوّعة وألوان مختلفة، منها بإطلالات إيدجي وعصرية بالجمبسوت من الجلد الأسود والذي نسّقته أوليفيا مع صندل بالكعب العالي، ومنها بإطلالات مواكبة...المزيد

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 19:49 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 02:10 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

سعر الدرهم الاماراتي مقابل الدينار الجزائري الخميس

GMT 11:09 2019 الأحد ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرض فيلم "Spider Man" بمركز الثقافة السينمائية

GMT 17:09 2017 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على معايير اختيار بلاط الأرضيات في الديكور المنزلي

GMT 15:34 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

إعادة ابتكار " ديفيندر" كسيارة رباعية فاخرة

GMT 22:12 2019 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

لاعب صيني ينهي موسم شوكوروف مع الشارقة

GMT 12:37 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أطباء يُنقذون مريضًا من الموت بـ 15 علبة بيرة

GMT 13:05 2018 الأربعاء ,18 تموز / يوليو

كتاب "وإذا الصحف نشرت" يتصدر قائمة الأكثر مبيعًا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates