داعش يذبح رجلًا متهمًا بالسحر أمام حشد من الناس بينهم أطفال
آخر تحديث 20:57:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

التنظيم المتطرف قطع رأس الضحية وترك الجثة في الشارع

"داعش" يذبح رجلًا متهمًا بالسحر أمام حشد من الناس بينهم أطفال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "داعش" يذبح رجلًا متهمًا بالسحر أمام حشد من الناس بينهم أطفال

داعش
بغداد ـ نجلاء الطائي

كشفت صور نشرها "داعش"، عن عملية إعدام وحشية نفذها التنظيم ضد رجل متم بالسحر في نينوي في العراق، حيث قطع رأس الرجل أمام حشد من الناس وترك رأسه وجثته في الشارع، وأظهرت الصور تجمع حشد من الناس بما فيهم أطفال لمشاهدة واقعة ذبح الرجل.

وظهر الرجل المتهم بالسحر مرتديًا زيًا أزرق ومنخفضًا على ركبتيه وهو معصوب العينين، ويقف بجانبه متطرف من التنظيم ولديه سيف ضخم، فيما يتحدث رجل آخر من التنظيم في ميكروفون قارئًا التهم الموجهة للرجل أمام الناس.

وانتشرت صورة الرجل بعد تنفيذ عملية الإعدام الوحشة ورأسه مقطوع بجانب جثته، فيما بدت يده مكبلة بحبل أبيض وراء ظهره، ويمكن رؤية الأطفال من خلال الصور وهو يشادون الرجل وهو جثة هامدة مقطوعة الرأس ملقاة على الأرض.

ونفذ "داعش" أكثر من عشرة آلاف عملية إعدام علنية في سورية والعراق منذ إعلانه الخلافة العالمية في حزيران / يونيو 2014، وأصبحت عمليات الإعدام العلنية والرجم وغيرها من الأعمال الوحشية أمرًا شائعًا في جميع أنحاء خلافة "داعش" المعلنة.

ويحاول متطرفو "داعش" تكوين شكل صارم من الشريعة الإسلامية حيث تتم المعاقبة على الجرائم من خلال الموت أو التشويه البدني في الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم، وتمتد عبر مساحات واسعة في العراق وسورية.

وبيّن "المرصد السوري" لحقوق الإنسان، والذي لديه مصادر سرية داخل الأراضي التي يسيطر عليها "داعش" في تشرين الأول / أكتوبر أن التنظيم المتطرف أعدم 3207 أشخاص في البلاد التي مزقتها الحرب، فيما قتل 1858 مدنيًا بواسطة "داعش" في سورية بينهم 98 امرأة و76 طفلًا تحت سن 18 عامًا، ولا يشمل هذا الرقم عشرات الصبية الذين أجبروا على القيام بمهام انتحارية.

وأعدم "داعش" أيضًا 906 جنود سوريين و239 مقاتلين متمردين و185 مقاتلًا من "داعش"، فيما كشف "المرصد العراقي" لحقوق الإنسان، أن 7700 شخص أعدموا في العراق خلال الفترة نفسها.


كشفت صور نشرها "داعش"، عن عملية إعدام وحشية نفذها التنظيم ضد رجل متم بالسحر في نينوي في العراق، حيث قطع رأس الرجل أمام حشد من الناس وترك رأسه وجثته في الشارع، وأظهرت الصور تجمع حشد من الناس بما فيهم أطفال لمشاهدة واقعة ذبح الرجل.

وظهر الرجل المتهم بالسحر مرتديًا زيًا أزرق ومنخفضًا على ركبتيه وهو معصوب العينين، ويقف بجانبه متطرف من التنظيم ولديه سيف ضخم، فيما يتحدث رجل آخر من التنظيم في ميكروفون قارئًا التهم الموجهة للرجل أمام الناس.

وانتشرت صورة الرجل بعد تنفيذ عملية الإعدام الوحشة ورأسه مقطوع بجانب جثته، فيما بدت يده مكبلة بحبل أبيض وراء ظهره، ويمكن رؤية الأطفال من خلال الصور وهو يشادون الرجل وهو جثة هامدة مقطوعة الرأس ملقاة على الأرض.

ونفذ "داعش" أكثر من عشرة آلاف عملية إعدام علنية في سورية والعراق منذ إعلانه الخلافة العالمية في حزيران / يونيو 2014، وأصبحت عمليات الإعدام العلنية والرجم وغيرها من الأعمال الوحشية أمرًا شائعًا في جميع أنحاء خلافة "داعش" المعلنة.

ويحاول متطرفو "داعش" تكوين شكل صارم من الشريعة الإسلامية حيث تتم المعاقبة على الجرائم من خلال الموت أو التشويه البدني في الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم، وتمتد عبر مساحات واسعة في العراق وسورية.

وبيّن "المرصد السوري" لحقوق الإنسان، والذي لديه مصادر سرية داخل الأراضي التي يسيطر عليها "داعش" في تشرين الأول / أكتوبر أن التنظيم المتطرف أعدم 3207 أشخاص في البلاد التي مزقتها الحرب، فيما قتل 1858 مدنيًا بواسطة "داعش" في سورية بينهم 98 امرأة و76 طفلًا تحت سن 18 عامًا، ولا يشمل هذا الرقم عشرات الصبية الذين أجبروا على القيام بمهام انتحارية.

وأعدم "داعش" أيضًا 906 جنود سوريين و239 مقاتلين متمردين و185 مقاتلًا من "داعش"، فيما كشف "المرصد العراقي" لحقوق الإنسان، أن 7700 شخص أعدموا في العراق خلال الفترة نفسها.


كشفت صور نشرها "داعش"، عن عملية إعدام وحشية نفذها التنظيم ضد رجل متم بالسحر في نينوي في العراق، حيث قطع رأس الرجل أمام حشد من الناس وترك رأسه وجثته في الشارع، وأظهرت الصور تجمع حشد من الناس بما فيهم أطفال لمشاهدة واقعة ذبح الرجل.

وظهر الرجل المتهم بالسحر مرتديًا زيًا أزرق ومنخفضًا على ركبتيه وهو معصوب العينين، ويقف بجانبه متطرف من التنظيم ولديه سيف ضخم، فيما يتحدث رجل آخر من التنظيم في ميكروفون قارئًا التهم الموجهة للرجل أمام الناس.

وانتشرت صورة الرجل بعد تنفيذ عملية الإعدام الوحشة ورأسه مقطوع بجانب جثته، فيما بدت يده مكبلة بحبل أبيض وراء ظهره، ويمكن رؤية الأطفال من خلال الصور وهو يشادون الرجل وهو جثة هامدة مقطوعة الرأس ملقاة على الأرض.

ونفذ "داعش" أكثر من عشرة آلاف عملية إعدام علنية في سورية والعراق منذ إعلانه الخلافة العالمية في حزيران / يونيو 2014، وأصبحت عمليات الإعدام العلنية والرجم وغيرها من الأعمال الوحشية أمرًا شائعًا في جميع أنحاء خلافة "داعش" المعلنة.

ويحاول متطرفو "داعش" تكوين شكل صارم من الشريعة الإسلامية حيث تتم المعاقبة على الجرائم من خلال الموت أو التشويه البدني في الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم، وتمتد عبر مساحات واسعة في العراق وسورية.

وبيّن "المرصد السوري" لحقوق الإنسان، والذي لديه مصادر سرية داخل الأراضي التي يسيطر عليها "داعش" في تشرين الأول / أكتوبر أن التنظيم المتطرف أعدم 3207 أشخاص في البلاد التي مزقتها الحرب، فيما قتل 1858 مدنيًا بواسطة "داعش" في سورية بينهم 98 امرأة و76 طفلًا تحت سن 18 عامًا، ولا يشمل هذا الرقم عشرات الصبية الذين أجبروا على القيام بمهام انتحارية.

وأعدم "داعش" أيضًا 906 جنود سوريين و239 مقاتلين متمردين و185 مقاتلًا من "داعش"، فيما كشف "المرصد العراقي" لحقوق الإنسان، أن 7700 شخص أعدموا في العراق خلال الفترة نفسها.


كشفت صور نشرها "داعش"، عن عملية إعدام وحشية نفذها التنظيم ضد رجل متم بالسحر في نينوي في العراق، حيث قطع رأس الرجل أمام حشد من الناس وترك رأسه وجثته في الشارع، وأظهرت الصور تجمع حشد من الناس بما فيهم أطفال لمشاهدة واقعة ذبح الرجل.

وظهر الرجل المتهم بالسحر مرتديًا زيًا أزرق ومنخفضًا على ركبتيه وهو معصوب العينين، ويقف بجانبه متطرف من التنظيم ولديه سيف ضخم، فيما يتحدث رجل آخر من التنظيم في ميكروفون قارئًا التهم الموجهة للرجل أمام الناس.

وانتشرت صورة الرجل بعد تنفيذ عملية الإعدام الوحشة ورأسه مقطوع بجانب جثته، فيما بدت يده مكبلة بحبل أبيض وراء ظهره، ويمكن رؤية الأطفال من خلال الصور وهو يشادون الرجل وهو جثة هامدة مقطوعة الرأس ملقاة على الأرض.

ونفذ "داعش" أكثر من عشرة آلاف عملية إعدام علنية في سورية والعراق منذ إعلانه الخلافة العالمية في حزيران / يونيو 2014، وأصبحت عمليات الإعدام العلنية والرجم وغيرها من الأعمال الوحشية أمرًا شائعًا في جميع أنحاء خلافة "داعش" المعلنة.

ويحاول متطرفو "داعش" تكوين شكل صارم من الشريعة الإسلامية حيث تتم المعاقبة على الجرائم من خلال الموت أو التشويه البدني في الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم، وتمتد عبر مساحات واسعة في العراق وسورية.

وبيّن "المرصد السوري" لحقوق الإنسان، والذي لديه مصادر سرية داخل الأراضي التي يسيطر عليها "داعش" في تشرين الأول / أكتوبر أن التنظيم المتطرف أعدم 3207 أشخاص في البلاد التي مزقتها الحرب، فيما قتل 1858 مدنيًا بواسطة "داعش" في سورية بينهم 98 امرأة و76 طفلًا تحت سن 18 عامًا، ولا يشمل هذا الرقم عشرات الصبية الذين أجبروا على القيام بمهام انتحارية.

وأعدم "داعش" أيضًا 906 جنود سوريين و239 مقاتلين متمردين و185 مقاتلًا من "داعش"، فيما كشف "المرصد العراقي" لحقوق الإنسان، أن 7700 شخص أعدموا في العراق خلال الفترة نفسها.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يذبح رجلًا متهمًا بالسحر أمام حشد من الناس بينهم أطفال داعش يذبح رجلًا متهمًا بالسحر أمام حشد من الناس بينهم أطفال



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 13:22 2013 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مهرجان "ألوان" من ٤ إلى ١٠ ديسمبر في الحديقة الثقافية

GMT 19:10 2012 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح مهرجان "كام" الدولي السبت المقبل

GMT 15:46 2013 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم الصخرة في زنجبار لعشاق الطبيعة والرفاهية

GMT 15:19 2014 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

ولي عهد البحرين يلتقي وزير الدفاع البريطاني

GMT 16:55 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

دراسة حديثة تكشف أن الشمبانزي تتجنب زواج الأقارب

GMT 14:15 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تناول عقار أديرال يُحسن من درجات وأداء الطلاب

GMT 10:45 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الزي الرياضي يومًا واحدًا في المدارس الحكومية

GMT 23:59 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ريم البارودي تكشف حقيقة علاقتها بمصمم أزياء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates