داعش يطلق شريط فيديو دعائيًا عن إنشاء شرطة جديدة في ليبيا
آخر تحديث 13:57:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

التنظيم يزعم أنه الوحيد القادر على تحقيق الاستقرار فى البلاد

داعش يطلق شريط فيديو دعائيًا عن إنشاء شرطة جديدة في ليبيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - داعش يطلق شريط فيديو دعائيًا عن إنشاء شرطة جديدة في ليبيا

داعش تحاول تنظيف صورتها المتطرفة في ليبيا
طرابلس - فاطمة السعداوي

أطلق تنظيم "داعش" المتطرف الاثنين، فيديو دعائيًّا جديدًا من ليبيا تَظهر فيه دوريات الشرطة الجديدة تجوب أنحاء مدينة سرت، وأوضحت اللقطات وحدة من شرطة "داعش" ترتدي الزي الرسمي الموحد، وتقود شاحنة بيضاء مع صفارات الإنذار، وسيطرت الجماعة على مدينة سرت المركزية فى ليبيا منذ يونيو/ حزيزان 2015، بعد فقدان العاصمة الشرقية درنة، زاعمة أنها الجهة الوحيدة القادرة على تحقيق الاستقرار فى البلاد.
وكشف الفيديو الدعائي عن رغبة "داعش" في أن يُنظر إليها باعتبارها تبني دولة فعلية، حيث يركز التنظيم على التوسع في ليبيا، وتدهور القانون والنظام في البلاد منذ سقوط القذافي في الثورة الليبية، ما أدى إلى ترك البلاد تحت رحمة المليشيات المتناحرة.
وأظهر الفيديو أن مدينة سرت التي تسيطر عليها "داعش" لا تزال تعمل بشكل جيد، وشوهد المدنيون وهو يتسوقون في الشوارع وتعمل الكهرباء دون مشكلة، وبدا جميع أفراد الشرطة الإسلامية مسلحين ببنادق كلاشينكوف ووجوههم ملثمة لإخفاء هويتهم.
وبيّنت وسائل الاعلام الليبية أخيرا أن الكثير من مجندي "داعش" فى سرت ممقاتلون أجانب من مناطق بعيدة، مثل سورية وشرق أفريقيا، وتحاول "داعش" السيطرة على الأراضي الواقعة شرق سرت، واستهداف حقول النفط الغنية بالقرب من بلدة إجدابيا، وقُتل 14 شخصًا على الأقل وأصيب 25 أخرون بجروح في اشتباكات اجدابيا بين الجماعات المسلحة الموالية لحكومة طبرق الرسمية و"داعش".
واندلع القتال، الخميس، في اليوم نفسه الذي وقعت فيه الفصائل المتناحرة في ليبيا على اتفاق، بوساطة الأمم المتحدة؛ لتشكيل حكومة وحدة وطنية، وتأمل القوى الغربية أن يحقق الاتفاق الاستقرار، ويحد من وجود تنظيم "داعش" المتنامي، ويواجه الاتفاق أسئلة من النقاد عن ممثلي الحكومة المقترحة، وما إذا كانت الفصائل المسلحة ستطيع الحكومة الجديدة، فيما اعتبرها البعض أنها صفقة تفرضها الأمم المتحدة. 
وأفادت البلدية أنه أصيب اثنان من الحراس عندما هجمت مجموعة مجهولة على مبنى المخابرات العسكرية في البلدة الغربية صبراتة، واستغلت "داعش" الفراغ الأمني المتزايد في ليبيا، حيث تقاتل حكومتان متنافستان من أجل الحكم لمدة 4 سنوات، بعد سقوط القذافي.
واستقر رئيس الوزراء الرسمي والبرلمان في الشرق منذ أن استولت الجماعة المنافسة على العاصمة طرابلس، وتعمل حكومتها من داخل الفنادق في مدينة طبرق التي تقع على بعد حوالي 20 كيلو من اجدابيا، ويأتي اهتمام "داعش" بالحفاظ على النظام في مدينة سرت بعد كفاح مدينة طرابلس نتيجة الانفلات الأمني وارتفاع عمليات الخطف.
وأفادت جريدة "ليبيا هيرالد" أنه تم اختطاف طبيب مالطي، 26 عاما، بواسطة مسلحين في شوارع طرابلس، ويعتقد أن المسلحين طلبوا فدية تقدر بـ 5 مليون دولار من أجل الطبيب Pierre Baldacchino، الذى كان يتطلع للعودة لقضاء عيد الميلاد مع عائلته الصغيرة في مالطا، وكان الطبيب يعمل كخبير في علم الأمراض في مستشفى سانت جيمس، عندما اختطف في وقت سابق هذا الأسبوع.
ويوجد لدى الطرفين الكثير من الجماعات المتمردة المناهضة للقذافي، واختلفت الفصائل على أسس سياسية وإقليمية وقبلية بعد الإطاحة بالقذافي. 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يطلق شريط فيديو دعائيًا عن إنشاء شرطة جديدة في ليبيا داعش يطلق شريط فيديو دعائيًا عن إنشاء شرطة جديدة في ليبيا



GMT 19:06 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

حاكم دبي يفتتح معرض "دبي الدولي للطيران 2019" بمدينة المعارض

GMT 16:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

حمدان بن محمد يزور معرض "دبي الدولي للطيران 2019"

بعد أن اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها

فيكتوريا بيكهام تفاجئ الجمهور برشاقتها في إطلالة مختلفة

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة تفاجئنا اطلالة فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham برشاقتها وجمال تنسيقها لموضة الألوان الرائجة في المواسم المقبلة، فهي السباقة في اختيار أجمل صيحات الموضة الكاجوال والفاخرة في الوقت عينه خصوصاً خلال إطلالتها الأخيرة في باريس. من خلال رصدنا لصور إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham، لاحظي كيف اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها. أتت إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham عصرية وبعيدة كل البعد عن الكلاسيكية، فتمايلت بموضة اللون الرمادي الفاتح مع القماش المتموج والفاخر. فنسّقت التنورة الطويلة والواسعة التي لا تصل الى حدود الكاحل ذات الشقين الجانبيين والفراغات المكشوفة مع البلايزر الطويلة والرمادية التي وضعتها على كتفيها بكثير من الأنوثة، واللافت اختيار القميص البيضاء الراقية ذات الزخرفات السوداء والرسمات اله...المزيد

GMT 13:28 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 صوت الإمارات - "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 14:36 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
 صوت الإمارات - طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 15:44 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

يمني يطعن ثلاثة أعضاء في فرقة مسرحية أثناء عرض في العاصمة

GMT 18:13 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الأصول التاريخية لبعض "الشتائم"

GMT 08:22 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بالأرقام محمد صلاح ملك الهدافين لليفربول على ملعب آنفيلد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 08:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يسقط بثنائية بارما في الدوري الإيطالي

GMT 08:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكد صلاح سجل هدفا رائعا أمام السيتي

GMT 06:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

صلاح يسجل في مانشستر سيتي من ضربة رأسية مميزة

GMT 00:48 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وادي الملوك في مصر فكرة فلسفية وصورة مصغرة "للعالم الآخر"

GMT 13:42 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الآثار المصرية تبدء في تنفيذ مشروع تطوير "بيوت الهدايا"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates