داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسل
آخر تحديث 12:41:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الكشف عن أن إستهداف العاصمة البلجيكية كان بسبب تعطيل سلطاتها خطط ضرب فرنسا

"داعش" يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات "بروكسل"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "داعش" يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات "بروكسل"

مئات الرسائل من المواطنين على الأسفلت في ساحة البورصة الواقعة وسط مدينة بروكسل حدادًا على الضحايا
لندن - ماريا طبراني

هدَّد تنظيم "داعش" الإرهابي في العدد الأخير من مجلة "دابق Dabiq " الدعائية، بتنفيذ مزيد من الهجمات على أوروبـا، وذلك تزامناً مع الإحتفال بالتفجيرات التي وصفها بـ"المباركة" التي وقعت في بروكسل. وكانت الجماعة الإرهابية قد أعلنت مسؤوليتها عن المذبحة التي وقعت في 22 من آذار / مارس ضمن عملية مرتبة جيداً، إلا أن المحققين قالوا بأن إستهداف العاصمة البلجيكية جاء فقط بسبب فشل أفراد التنظيم في تنفيذ مزيد من الهجمات على فرنسـا بعد إحباط السلطات البلجيكية لها.
 
ويقبع حاليـاً في سجن الشرطة أحد المفجرين الإنتحاريين الأربعة وهو محمد عبريني عقب فراره من مطار بروكسل، وإلقائه سترة المتفجرات في سلة للنفايات. وفي إشادة تنظيم "داعش" بالأشقاء إبراهيم وخالد البكراوي، وكذلك نجم لاكراوي  الذي تآمر مع عبريني للهجوم على المطار ومحطة مترو الأنفاق في مايلبيك Maalbeek مما أسفر عن مقتل ما يزيد عن 30 شخصا، فلم يكن هناك ثناء على الموقوف عبريني.

داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسلداعش" يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات "بروكسل"""الإخوة خالد و إبراهيم البكراوي قاما بتنفيذ هجمات إنتحارية في مطار بروكسل و محطة مترو الأنفاق" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/8334.jpg" style="height:386px; width:564px" />
وأكدت المجلة الدعائية "دابق" أن ما توصل إليه المحققون بأن لاكراوي كان صانع القنابل التي تم إستخدامها في هجمات باريس وبروكسل، قائلةً بأنه أكمل تدريباته بعد تعرضه للإصابة خلال المعارك الدائرة في سورية. كما توجهت المجلة بالتحية إلى محمد بلقايد الذي أردته شرطة بروكسل قتيلاً في مداهمة للقبض على صلاح عبد السلام.
ومن المتوقع بأن تستخدم وكالات الإستخبارات شهادة عبد السلام إلى جانب محمد عبريني والعديد من المتآمرين الآخرين الذين تم إعتقالهم في إقتلاع جذور أية شبكاتٍ أخرى متبقية لتنظيم "داعش" في أوروبـا. وقال المتحدث بإسم مكتب الإدعاء العام الإتحادي البلجيكي بأن الخلية التي نفذت هجمات بروكسل كانت تنوي في البداية توجيه الضربات إلى فرنسا مجدداً، إلا أنهم في نهاية المطاف إتخذوا قرارهم سريعاً بإستهداف بروكسل بعد التقدم في سير التحقيقات.
وإلى جانب عدد من الصور للإنتحاريين الذين لقوا مصرعهم، فإن المجلة تحتوي على صور لما بعد أحداث تفجيرات بروكسل، بما فيها صالة الوصول المحطمة والقطار فضلاً عن الضحايا الغارقين في الدماء، فيما تعهد تنظيم "داعش" بمواصلة تنفيذ الفظائع العالمية ونقل النيران التي إشتعلت قبل سنوات في العراق إلى بلجيكـا عما قريب، حتى يعيش جميع المسلمين تحت التفسير الوحشي للشريعة الإسلامية.
وأعرب تنظيم "داعش" الإرهابي عن نيته لتدمير الإقتصادات والبنية التحتية الغربية، مع تكرار التهديدات السابقة لأنها لا تزال تشعر بتأثير الغارات الجوية على أراضيها وخفض رواتب أفراد التنظيم من المقاتلين في وقتٍ سابق من هذا العام مع تراجع عائدات النفط.

داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسلداعش" يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات "بروكسل"""القوات العراقية في الرمادي عقب تحقيق إنتصار كبير علي تنظيم داعش" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/8427.jpg" style="height:423px; width:564px" />
ويقوم التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأميركية بإستهداف حقول النفط التي تسيطر عليها الجماعة الإرهابية، فضلاً عن خطوط الإمداد والمخازن النقدية منذ تشرين الأول / اكتوبر. وادَّعى مسؤولون أميركيون كبار بأن العمليات كبدت تنظيم "داعش" خسائر فادحة في غضون أسابيع، متعهداً بتكثيف الهجوم.
وصرح الجنرال لويد أوستن قائد القيادة المركزية الاميركية للصحفيين في كانون الثاني / يناير بأن العمليات منعت وصول ملايين الدولارات إلى الجماعة الإرهابية. بينما أوضح أنطوني بلينكن، وهو نائب وزير الخارجية حجم الخسائر التي تكبدتها الجماعة الإرهابية في الآونة الأخيرة وفقدانها السيطرة على عدد كبير من الأراضي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسل داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسل داعش يهدِّد أوروبـا بتنفيذ مزيد من الهجمات خلال إحيائه الاحتفال بتفجيرات بروكسل



تألَّقت بفستان مُطبّع باهظ الثمن

ميلانيا ترامب تُلف الأنظار بأحدث إطلالاتها

واشنطن- صوت الامارات
لفتت سيدة أميركا الأولى ميلانيا ترامب في أحدث ظهور لها، خلال استعدادها للسفر إلى اليابان برفقة زوجها رئيس الولايات المتحدة الجمعة، الأنظار بفستان أنيق مطبع من توقيع "كالفن كلاين"، أضافت إليه حزامًا رفيعًا لتحديد خصرها الرشيق. وكما هو متوقع، كانت إطلالة السيدة الأولى باهظة، حيث كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن فستانها كلّف 3900 دولار، بخاصة، وأنه صارت موضع جدل، خاصةً فيما يتعلّق بإطلالاتها، فهي كثيرًا ما تلفت الأنظار بأناقتها، فضلًا عن تكلفتها الباهظة. وتميّز الفستان بطبعات تمثل بطاقات بريدية لأشكال لأماكن غربية، وبالإضافة إلى ترك خصلاتها حرة، أكملت "ميلانيا" إطلالتها بحذاء كحلي أنيق من توقيع "كريستيان لوبوتان"، بينما ارتدى الرئيس الأمريكي بدلة باللون الكحلي وربطة عنق باللون الأحمر. إقرا ايضًا: ...المزيد

GMT 06:55 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

وكيل أعمال الويلزي غاريث بيل يردّ على تصريح زيدان

GMT 19:13 2019 الإثنين ,29 إبريل / نيسان

كورتوا يتصدر قائمة سلبية لحراس مرمى "الليغا"

GMT 01:17 2019 الأحد ,28 إبريل / نيسان

نابولي يستعيد انتصاراته على حساب فروسينوني

GMT 18:51 2019 الأحد ,28 إبريل / نيسان

بايلي لا يفكر في الرحيل عن "مانشستر يونايتد"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates