دراسة بحثية جديدة تطوِّر علاجًا هرمونيًّا يحول دون إصابة البدناء بسرطان القولون
آخر تحديث 13:30:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
انقطاع الاتصالات والإنترنت في رفح وسط قصف مدفعي وغارات جوية مكثفة من قبل الجيش الإسرائيلي الهلال الأحمر الفلسطيني يُعلن استشهاد أحد المسعفين من طواقم مستشفى القدس في غزة الهلال الأحمر الفلسطيني ُيعلن إخلاء مستشفي القدس الميداني بسبب القصف العنيف مواجهات عنيفة للشرطة المكسيكية مع متظاهرين مؤيدين لفلسطين أمام السفارة الإسرائيلية في العاصمة مكسيكو تحديد موقع تحطم طائرة رئيسي "بدقة" واجتماع أزمة طارئ للمسؤولين نور نيوز عن الهلال الأحمر الإيراني أنه لم يتم العثور على طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي حتى الأن هيئة الطوارىء التركية تعلن أنها أرسلت إلى ايران طاقما للإنقاذ مؤلفا من ٦ مركبات و٣٢ خبيرا في البحث وزارة الداخلية الإيرانية تعلن أنه تم تحديد سقوط طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في دائرة قطرها كليومترين الرئيس الأميركي جو بايدن يقطع إجازته ويعود للبيت الأبيض لإحاطة عاجلة بعد حادث طائرة الرئيس الإيراني رئيس الحكومة العراقية يوجه بتوفير جميع الإمكانيات لمساعدة إيران في عمليات البحث عن مروحية رئيس إيران
أخر الأخبار

حدوث السمنة لدى البعض يرتبط بتراجع "الغنيالين" بنسبة 80%

دراسة بحثية جديدة تطوِّر علاجًا هرمونيًّا يحول دون إصابة البدناء بسرطان القولون

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دراسة بحثية جديدة تطوِّر علاجًا هرمونيًّا يحول دون إصابة البدناء بسرطان القولون

سرطان القولون
لندن ـ ماريا طبراني

أظهرت دراسة بحثية جديدة الأسباب الحقيقية وراء الربط بين السُمنة وزيادة خطر الإصابة بسرطان القولون، وهي أن السعرات الحرارية العالية تعطّل عمل هرمون أساسي في الأمعاء، ما يؤدي إلى تأخر مكافحة الأورام مؤديَّة إلى تكونها، ووجد العلماء أن جينًا واحدًا يمكن استخدامه لإعادة عمل الهرمون ومنع تطور السرطان.

وأوضح مؤلف الدراسة، الدكتور سموت والدمان، من جامعة توماس جيفرسون، بقوله: تشير نتائج دراستنا إلى أنه يمكن منع سرطان القولون لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة باستخدام علاج بالهرمونات، تمامًا مثل العلاج المرتبط بنقص هرمون الإنسولين.

ويعاني البدناء من مخاطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم بنسبة 50% مقارنة بمن يحظون بوزن طبيعي، واستند العلماء إلى وجود العلاقة بين كمية الأنسجة الدهنية في الجسم وعمليات التمثيل الغذائي التي تؤدي إلى إطلاق المزيد من الطاقة لنمو الخلايا.

وتحقق فريق من العلماء من جامعة توماس جيفرسون وجامعة هارفارد من النتائج على فئران المختبرات، ووجدوا أن البدانة ترتبط بتراجع هرمون الغنيالين، الموجود في الأمعاء، والذي يحفز مستقبلاته التي تسمى غوانيليل على تجديد خلايا الأمعاء، وذكر الدكتور والدمان: تجدِّد بطانة الأمعاء نفسها بصورة ديناميكية مستمرة، وتساهم خلايا غوانيليل في العمليات الأساسية اللازمة لهذا التجديد.

ويحدث أنه في سرطان القولون والمستقيم يتم إبطال مفعول الهرمون، فالأشخاص الذين يعانون من السمنة لديهم انخفاض بنسبة 80% في الهرمون مقارنة بغير البدناء، ووجد العلماء أن الهرمون يعمل كقامع للأورام، ومن دونه لن تعمل المستقبلات.

وتابع والدمان: يحدث هذا الأمر في وقت مبكر للغاية من تكون السرطان، فعندما لا تعمل المستقبلات، يختل نظام القولون مؤديًّا إلى تكوين الأورام، وخلصت الدراسة إلى أن الفئران السمينة كانت أكثر عرضة لتوقف الهرمون ومستقبلاته، نحن نعتقد أن سرطان المستقيم والقولون يحدث بسبب توقف الهرمون، ويحدث أكثر لدى الناس اللذين يعانون من المسنة، وجاءت هذه النتائج كمفاجأة لنا، فطالما ارتبطت السمنة بسرطان المستقيم والقولون واليوم عرفنا السبب؛ إذ تلعب السعرات الحرارية دورًا في هاتين الحالتين، وطالما كان هذا الدور غامضًا بالنسبة إلينا، واليوم أصبح لدينا فكرة كبيرة عن مصدر إصابة البدناء بسرطان القولون.

وتمكن العلماء من التوصل إلى دواء يمكن أن يعوض الهرمون المفقود ويستخدم كنهج لعلاجي لمنع سرطان القولون والمستقيم من التطور أكثر، ووافق إدرة الغذاء والدواء الأميركية العام 2012 على الدواء المسمى ليناكلوتايد كعلاج لمتلازمة القولون العصبي.

واختتم والدمان: تكمن أهمية الدراسة في النتائج التي توصلنا إليها، إنه في الوقت الذي يمكن منع تراجع الهرمون باستخدام الدواء فهذا يمنع تكون الأورام أيضًا، باستخدام الدواء ذاته، الذي ينشّط هرمون قمع الأورام ومستقبلاته.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة بحثية جديدة تطوِّر علاجًا هرمونيًّا يحول دون إصابة البدناء بسرطان القولون دراسة بحثية جديدة تطوِّر علاجًا هرمونيًّا يحول دون إصابة البدناء بسرطان القولون



الفساتين الطويلة اختيار مي عمر منذ بداية فصل الربيع وصولًا إلى الصيف

القاهرة - صوت الإمارات
ولع جديد، لدى الفنانة المصرية مي عمر، بالفساتين الطويلة، ذات الذيول المميزة، يبدو أنه سيطر على اختياراتها بالكامل، حيث كانت المرة الأخيرة التي ظهرت فيها مي عمر بفستان قصير قبل حوالي 10 أسابيع، وكان عبارة فستان براق باللون الأسود، محاط بالريش من الأطراف، لتبدأ من بعدها رحلتها مع ولعها الجديد بالفساتين الطويلة، التي كانت رفيقتها منذ بداية فصلي الربيع وصولا إلى الصيف. فستان مي عمر في حفل زفاف ريم سامي اختارت مي فستان طويل مع ذيل مميز باللون الأبيض، مع زركشة رقيقة في منطقة الصدر والوسط، وكتف على شكل وردة، من تصميم أنطوان قارح، وهو التصميم الذي نال إعجاب متابعيها حيث جاء متناسبا مع قوامها الرشيق وعبر عن ذوقها الرقيق في اختيار إطلالات تليق بكل مناسبة. هذا الفستان الأبيض المميز، ذو الذيل الطويل، والأكتاف المرتفعة المزركة بالورد،...المزيد

GMT 18:53 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الثور السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 11:09 2014 الأربعاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

ماسة زهريّة نادرة تزِن 8.4 قيراط تُباع بـ14 مليون يورو

GMT 01:46 2012 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

معرض أيدان صلاحوفا"حرية المرأة داخل الحجاب"..

GMT 18:35 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

"هواوي" تكشف عن الهاتف الذكي Honor 4 Play

GMT 21:07 2013 الجمعة ,01 آذار/ مارس

"غوغل" تطلق لعبة جماعية عبر متصفح "كروم"

GMT 19:16 2012 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"الفن الكردي" في معرض تشكيلي في بغداد

GMT 16:31 2014 الإثنين ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"أندرويد 5.0" قادم إلى الهاتف الذكي "إل جي جي 3" هذا الأسبوع

GMT 02:30 2016 الأحد ,27 آذار/ مارس

عباءات أنيقة بألوان الربيع الهادئة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates