رئيس وزراء مصر الأسبق يُطالب الرئيس المقبل برسم خُطَّة للمستقبل
آخر تحديث 11:04:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حجازي يُؤكِّد أن الملك فيصل كان أبرز الداعمين للاقتصاد المصري

رئيس وزراء مصر الأسبق يُطالب الرئيس المقبل برسم خُطَّة للمستقبل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رئيس وزراء مصر الأسبق يُطالب الرئيس المقبل برسم خُطَّة للمستقبل

رئيس وزراء مصر الأسبق، عبد العزيز حجازي
القاهرة – أكرم علي

أكَّد رئيس وزراء مصر الأسبق، عبد العزيز حجازي، أن النظام الحاكم بعد حرب 6 تشرين الأول/ أكتوبر عام 1973 ارتمى في أحضان الولايات المتحدة الأميركية، مضيفًا أن تلك القرارات المفاجئة أضرت بالاقتصاد المصري، لافتا إلى أن مصر تكرر نفس التجربة الآن بمحاولتها العودة إلى التعاون الروسي بعد وقوف الولايات المتحدة ضد سياستها.
وأشار حجازي، خلال محاضرته في صالون إحسان عبد القدوس الثقافي، السبت، إلى ضرورة أن يعمل الرئيس المقبل على تقييم الأوضاع السياسية، والاقتصادية، ورسم خطته وإعداد رؤيته للمستقبل قبل تولي المسؤولية وحلف اليمين رسميًا.
وأوضح خلال المحاضرة التي عقدت بمناسبة مرور 40 عامًا على الانفتاح الاقتصادي، أن الرئيس الراحل أنور السادات كان صاحب الدور في حدوث الانفتاح الاقتصادي، في الوقت الذي بدأت فيه روسيا أيضا الانفتاح على الغرب، مؤكداً أن الانفتاح لم يفرض عليه، ولكن كان نتاج رؤية مستقبلية للنظام الحاكم.
وأضاف أن الانفتاح الاقتصادي كان هدفه التغيير وكان للمستثمرين وليس للمضاربين، لافتاً إلى أن الاستمرار بخط الاستهلاك كان معناه هدم ثورة 23 تموز/ يوليو، مؤكداً أن أهمية الانفتاح ظهرت بعد نجاح حرب أكتوبر، وأنه كان من الضروري تطبيق تلك السياسة على العرب الذين ساندوا مصر في الحرب، مشيرا إلى أن أكثر الداعمين للاقتصاد المصري كان الملك فيصل، ملك المملكة العربية السعودية، لافتا الانتباه إلى أن الاتحاد السوفيتي أوقف قبل الحرب قطع الغيار، وكان ذلك من أسباب الانفتاح على العالم الخارجي خصوصًا الولايات المتحدة.
وقال إن البذرة الأولي للانفتاح كانت عند نقد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر للقطاع العام، وتوجيه الوزارة إلى الخروج من سيطرة القطاع العام، وتابع "عبد الناصر لو عاش فترة أطول لكان طبق سياسة الانفتاح، لعدم القدرة علي السيطرة علي خسائر القطاع العام، وارتفاع أسعار السلع".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس وزراء مصر الأسبق يُطالب الرئيس المقبل برسم خُطَّة للمستقبل رئيس وزراء مصر الأسبق يُطالب الرئيس المقبل برسم خُطَّة للمستقبل



GMT 03:50 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل مومياوات "خبيئة العساسيف" من الأقصر إلى المتحف الكبير

خلال افتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان

الملكة رانيا تعكس الأناقة الراقية بموضة الفستان البنفسجي

عمان ـ خالد الشاهين
بالرغم من أنها ليست المرة الاولى التي ترتدي فيه الملكة رانيا هذا الفستان البنفسجي إلا أنها بدت في غاية التألق والجاذبية لدى وصولها لافتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان. فأبهرت الحضور بأنوثتها المعهودة. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته الملكة رانيا لتطلعي على التصميم الذي جعل أناقتها استثنائية. بلمسات ساحرة ومريحة لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق الذي يتخطى حدود الركبة مع الخطوط المضلعة الرفيعة التي رافقت كامل التصميم. فهذا الفستان البنفسجي الذي أتى بتوقيع دار Ellery تميّز بقصة الاكمام الواسعة والمتطايرة من الخلف مع الياقة الدائرية التي تمنح المدى الملفت للملكة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالتين ساحرتين واللافت ان ...المزيد

GMT 14:47 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب
 صوت الإمارات - 8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب

GMT 15:29 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - "جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - منى العراقى تؤكد أنه لا يوجد تشابه بينها وبين برنامج ريهام سعيد

GMT 19:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض
 صوت الإمارات - أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض

GMT 14:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"
 صوت الإمارات - استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"

GMT 14:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 صوت الإمارات - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 20:34 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان ينفرد برقم مميز بين عمالقة أندية أوروبا

GMT 19:55 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ساديو ماني أفضل لاعب في مباراة ليفربول وأستون فيلا

GMT 02:12 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

كالياري يهزم أتالانتا بهدفين في الدوري الإيطالي

GMT 05:14 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ليستر سيتي يتخطى كريستال بالاس بثنائية في الدوري الإنجليزي

GMT 03:11 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

بالوتيلي ضحية جديدة للهتافات العنصرية في ملاعب إيطاليا

GMT 17:31 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

فالفيردي يفشل في فك شفرة 9 أزمات مع برشلونة

GMT 17:28 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

وست بروميتش ضيفا على ستوك سيتي في لقاء استعادة الصدارة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates