روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب رحيل الرئيس السوري
آخر تحديث 02:33:48 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تحشد المعارضة مقاتليها في درعا استعدادًا لاقتحام دمشق

روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب "رحيل الرئيس السوري"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب "رحيل الرئيس السوري"

تنظيم داعش
دمشق ـ ميس خليل

كشف رئيس وزراء روسيا الاتحادية ديمتري ميدفيديف، أثناء تصريح له في شأن الأزمة السورية، أنَّ محاربة تنظيم "داعش" في سورية يجب أن تتم بالتنسيق مع الحكومة والجيش السوري، مبرزًا أنَّ الولايات المتّحدة لم تعد تصرّ على مطلب "رحيل الأسد"، لبدء محادثات مع الحكومة السورية عن "مكافحة الإرهاب"، بل تحاول إقامة اتصالات منفصلة مع قادة الجمهورية السورية.

وشدّد ميدفيديف، في تصريح إعلامي، على "ضرورة إجراء مباحثات مكافحة الإرهاب في سورية مع الحكومة السورية، بغض النظر عن الموقف اتجاه الرئيس الأسد، الذي يعبر البعض عن نظرة سلبية تجاهه، ويتمنون أن يستقيل".

وميدانيًا، هزّ انفجاران ضخمان، فجر الخميس، الأطراف الشمالية للعاصمة دمشق، جراء سقوط صاروخين، يعتقد أنهما من نوع "سكود" في جوبر، حيث أدى الانفجاران إلى اهتزاز الأرض و تكسير عدد من نوافذ المنازل.

وأكّد مصدر مطلع أنَّ "الصواريخ استهدفت تجمعًا كبيرًا للمسلحين، الذين كانوا ينوون الهجوم من محور ساحة العباسيين".

وأعلنت "جبهة النصرة"، والفصائل المتحالفة معها، عن تدمير عربة مصفحة وقتل 15 جنديًا حكوميًا، في كمين عند أطراف جوبر، فيما اعترفت القوات الحكومية بالعملية، دون ذكر عدد القتلى.

جاء هذا بعد فشل الهجوم الذي قامت به "جبهة النصرة" والفصائل المتحالفة معها على محور الدباغات والمسالخ في الزبلطاني، عبر الأنفاق، حيث عرض التلفزيون الحكومي تقريرًا مطولاً عن مكان العملية، وصور الأنفاق وبعض جثث القتلى.

وأبرز قائد ميداني أنَّ "هدف العملية كان ضرب الخطوط الخلفية للجيش السوري"، مشيرًا إلى أنّه "لو نجح هذا التسلل لأصبح المسلحون في وسط دمشق"، بينما تضاربت الأنباء عن عدد قتلى الفصائل المسلحة، ويتحدث الجيش عن 50 قتيلاً.

ويتوقع مراقبون أنَّ حي جوبر قد يعلن "منطقة آمنة"، في الساعات المقبلة، بعد أنباء من داخل الغوطة عن انسحابات للفصائل المسلحة إلى بلدات سقبا وحمورية وعين ترما.

ولفتت مصادر داخل الغوطة إلى أنَّ "اشتباكات تدور بين فصائل من جيش الإسلام من جهة، وجبهة النصرة وفصائل من جيش الأمة من جهة أخرى، في محيط مدينة دوما، بعد تبادل الاتهامات".

وتتّهم "جبهة النصرة" جيش الإسلام بـ"التخاذل والخيانة، وتسليم مناطق للقوات الحكومية"، فيما يتهم "جيش الإسلام" الجبهة بـ"اغتيال قادة ميدانيين وزرع الفرقة بين مقاتلي الغوطة".

إلى ذلك، أعلن 13 فصيلاً مقاتلاً في القطاع الشمالي لمحافظة درعا، التوحد تحت قيادة غرفة عمليات واحدة، تحت اسم "الطريق إلى دمشق"، تهدف إلى فك الحصار عن المقاتلين في الغوطة الشرقية.

ويتوقع أن يبدأ هذا الهجوم من محور الصنمين، باتجاه مقرات الفرقة التاسعة في منطقة الكسوة، في ريف دمشق، وصولاً إلى داريا، أو الالتفاف عبر ريف القنيطرة للوصول إلى سعسع.

 ويضم الاتحاد الجديد "الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام"، و"لواء أحباب الرسول"، وألوية تابعة لـ"الجيش الحر"، وفصائل إسلامية أخرى.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب رحيل الرئيس السوري روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب رحيل الرئيس السوري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب رحيل الرئيس السوري روسيا تؤكّد تراجع واشنطن عن مطلب رحيل الرئيس السوري



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - صوت الامارات
سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة منذ العام 1995 قد يهمك أيضًا :
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الأمصال لرموش أكثر سُمكًا وأطول

GMT 15:51 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - الجيش الليبي يؤكد تحرير مدينة "مرزق" من المسلحين

GMT 21:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 صوت الإمارات - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 17:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 صوت الإمارات - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 16:45 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 صوت الإمارات - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 16:32 2018 الإثنين ,23 إبريل / نيسان

تصميمات ستائر عصرية ومميزة لربيع 2018

GMT 09:45 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

12 مليار درهم صادرات إماراتية إلى أميركا خلال 9 أشهر

GMT 23:52 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تنفيذ مشروعات بنى تحتية في خمس مناطق صناعية بالسويداء

GMT 18:54 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل طريقة لوضع "الماسكارا" من أجل عيون ساحرة

GMT 14:17 2017 الأحد ,06 آب / أغسطس

مشكلات صحية تنغص على المرأة متعة "الجنس"

GMT 22:02 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المنتخب السعودي لكرة اليد يستهل مبارياته بايران

GMT 10:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

ريهام عبدالغفور تنتهي من تصوير فيلم "سوق الجمعة"

GMT 17:49 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

منع اللاعبين الروس من المنافسة في الألعاب الأولمبية الشتوية

GMT 17:24 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

نصائح سهلة لترتيب المطبخ تُساعد على خسارة الوزن

GMT 11:36 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

سيف بن زايد ووزير الداخلية البحريني يحضران أفراح القاسمي

GMT 12:16 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اتحاد الغولف الأردني يستعد لإستضافة المسابقة العربية

GMT 13:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مرشدة سياحية تخاطر بحياتها لتوثيق انهيار كهف جليدي في ألاسكا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates