سياسيون يُحلِّلون كلمة عدلي منصور الأخيرة للشعب المصري
آخر تحديث 06:53:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكَّدوا أنَّها بليغة وعبَّرت عن قيادته الحكيمة لمرحلة حرجة

سياسيون يُحلِّلون كلمة عدلي منصور الأخيرة للشعب المصري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سياسيون يُحلِّلون كلمة عدلي منصور الأخيرة للشعب المصري

الرئيس المُؤقَّت السابق المستشار عدلي منصور
القاهرة ـ محمد فتحي

وجَّه الرئيس المُؤقَّت السابق، المستشار عدلي منصور، كلمة إلى المصريين, وصفها أهل السياسية، بأنها كلمة بليغة راقية، أوضحت معدن الشعب المصري، ومدى قدرته على تحمل المسؤولية وحبة للوطن، وكذلك مدى عشق منصور لوطنه وإخلاصه له، وأدبه الجم وتواضعه، الذي وضح خلال تحمله مسؤولية قيادة سفينة الوطن في الظروف الصعبة السابقة، "مصر اليوم" تحدثت إلى الكثير من السياسيين للتعليق على آخر كلمات الرئيس السابق، عدلي منصور.
في البداية، قال رئيس مجلس أمناء حزب المصريين الأحرار، الدكتور أسامة الغزالي حرب، أن "كلمة الرئيس السابق المؤقت، المستشار عدلي منصور، جاءت متزنة بقدر اتزان صاحبها، فمنصور رجل متزن، ولديه حس وطني كبير، وهو يُقدِّر المسؤولية، وأثبت للجميع خلال الفترة الوجيزة التي قاد فيها مصر، أنه رجل دولة من طراز فريد، وله رؤية جيدة للواقع، فعلى الرغم من الظروف الصعبة التي عاشتها مصر ووجود بعض الكارهين للوطن، استطاع منصور أن يقود السفينة حتى وصل بها إلى بر الأمان، وسلَّم المسؤولية لرئيس منتخب، تنفيذًا لخارطة المستقبل، فبقدر حكمته في قيادة مصر، جاءت كلمته الختامية لتلك المرحلة المهمة والانتقالية في تاريخ مصر".
وتابع، "استطاع منصور أن يتواصل مع الجميع داخليًّا وخارجيًّا، ووضع أسس عظيمة لمن يأتي خلفه عن قدر وقيمة مصر, واعتقد أن في حال عدم رجوعه إلى منصبه القضائي في المحكمة الدستورية، فيكفيه شرفًا أنه تقلَّد هذا المنصب الرفيع، وأضاف إليه، ووضع له أسس كبيرة من الاحترام والحكمة والعقلانية والتواضع".
واختتم رئيس أمناء حزب المصريين الأحرار، قائلًا، أن "القاضي الجليل عدلي منصور تحمَّل الكثير من أجل مصر، فعلى مصر أن تُكرِّمه تكريمًا يستحقه هذا الرجل الجليل, فلقد لمستُ في كلمته البليغة، مدى علمه، وقوته، وبلاغته، وسلامة منطقه، وصدق حديثه، إنها كلمة ختامية لرجل أخلص لمصر وللمصريين".
ورأى وزير الخارجية الأسبق، ورئيس حزب المؤتمر، السفير محمد العربي, أن "منصور رجل دولة من طراز فريد، أعطي لمصر الكثير والكثير"، مضيفًا "كان لمنصور دور إيجابي في عودة العلاقات مع أفريقيا، فلقد وضع خطوط عريضة لرئيس مجلس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، ووزير الخارجية نبيل فهمي، في التعامل مع أفريقيا، وكيفية عودتها إلى مصر مرة أخرى، من خلال القوة الناعمة,كما أعطى لمصر ثقل في محافل دولية عدة، بعلمه وخبرته وحنكته, واعتقد أن كلمته الختامية قبل ترك المنصب إلى الرئيس المنتخب المشير عبدالفتاح السيسي، كان نموذج رائعًا لفترة إداراته لشؤون البلاد".
وأضاف رئيس حزب "حقوق الإنسان والموطنة"، المستشار جمال التهامي, أن "المستشار عدلي منصور يتسم بالهدوء والحكمة والعقل، ولقد أثبت أنه رجل يستطيع تحمُّل الصعاب من أجل الوطن, وهو بداخله إنسان رقيق المشاعر، وكان يتأثر كثيرًا بالحديث عن الشهداء، الذين ضحوا بأرواحهم فداء لمصر, واعتقد أن كلمته جاءت لترسم الطريق إلى مصر الجديدة، التي تواكب التقدم، وتحفظ قيمة تاريخها".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيون يُحلِّلون كلمة عدلي منصور الأخيرة للشعب المصري سياسيون يُحلِّلون كلمة عدلي منصور الأخيرة للشعب المصري



اعتمدن موديلات أكثر رسمية للمشاوير المسائية

موديلات فساتين قصيرة لإطلالات جذَّابة وناعمة مِن وحي النجمات العرب

بيروت- صوت الإمارات
تعدّ الفساتين القصيرة موضة رائجة جدا هذا الصيف وشاهدنا منها العديد من التصاميم المميزة والمنوعة ضمن مجموعات هذا الموسم من ناحية القصات والألوان، وكذلك فقد لاحظنا أن الموديلات الكاجوال منها والرسمية كانت موجودة على منصات العروض وهي مثالية للمشاوير الصيفية، واليوم اخترنا لك تصاميم فساتين قصيرة لإطلالات جذابة وناعمة من وحي النجمات العرب. النجمات العرب دائماً ما يكن السباقات في اعتماد صيحات الموضة وهذا الموسم كثيرات منهن تألقن في موضة الفساتين القصيرة الرائجة هذا الصيف وقد اخترن منها موديلات متنوعة اتسمت بالنعومة والعصرية في آن معاً، منهن من فضلن اعتماد الموديلات الكاجوال للمشاوير الصباحية مثل هنا الزاهد التي اختارت فستان قصير مورد بقصة مكشوفة الأكتاف ونسرين طافش التي اعتمدت فستان أبيض مزين بالكشكش مع صندل من دون كعب، وف...المزيد

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 15:08 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

شهرعابقاً بالأحداث المتلاحقة والمناخ المتوتر

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 11:11 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على تأثير حركة الكواكب على كل برج في عام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates