ضاحي خلفان يسجل أول قضية إثارة كراهية في الإمارات ضد إخواني سعودي
آخر تحديث 00:38:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لتحريضه وتطاوله المستمر على دولة الإمارات وسيادتها ومسؤوليها

ضاحي خلفان يسجل أول قضية إثارة كراهية في الإمارات ضد "إخواني" سعودي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ضاحي خلفان يسجل أول قضية إثارة كراهية في الإمارات ضد "إخواني" سعودي

نائب رئيس الأمن العام في دبي الفريق ضاحي خلفان
أبوظبي - راشد الظاهري

أعلن نائب رئيس الأمن العام في دبي الفريق ضاحي خلفان، تسجيل أول قضية إثارة كراهية في الإمارات ضد الـ"اخواني" السعودي محمد الحضيف، على خلفية تصريحاته ضد الإمارات، عملًا بقانون مكافحة التمييز والكراهية الذي أصدره رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

وأكد مساعد وزير الخارجية الإماراتي للشؤون القانونية الدكتور عبد الرحيم العوضي، أنّ قانون مكافحة التمييز والكراهية لم ينص على طريقة معينة للشكوى وترك ذلك للقانون العام، إذ يستطيع أي شخص تعرض إلى أي جريمة ضمن هذا القانون؛ أن يلجأ لأقرب مركز شرطة ويقدم بلاغًا لفتح تحقيق في الواقعة ثم تتم إحالة الموضوع إلى المحكمة.

وأشار العوضي إلى أنّ القانون لا يعاقب على الأفعال التي ترتكب في الخارج؛ إلا أنّ هناك نصا في قانون العقوبات الذي يتيح تطبيق القانون بـ"أنه تتم معاقبة من ارتكب جريمة خارج الدولة وامتد أثرها إلى داخل الدولة، الذي يطبق على جميع القوانين العقابية، بينما إذا ارتكب شخص من الجنسيات الأجنبية جريمة خارج الدولة ولم يمتد أثرها إلى الداخل، فإنه لن يطاله العقاب؛ لكن لن يكون مرحبا به على أراضي الدولة.

وشدد على أنّ هذا القانون ليس فقط لفرض عقوبات إذ إن الترغيب والترهيب متلازمان دائما، وأن القانون جزء من منظومة أكبر وضعتها الدولة، مثل طريقة الحياة والتنمية التي تشهدها الدولة، واستقبال هذا الكم من الدول الشقيقة، فضلًا عن طريقة العيش في الدولة نفسها، والقوانين التي تحمي المبادئ والأفكار التي وضعتها الدولة لتحقيق التسامح.

ولفت إلى أنّ استخدام أيا من وسائل التقنية والتكنولوجيا في ارتكاب الجرائم المنصوص عليها في القانون؛ يجرّم مستخدمها حتى وإن كان ارتكاب الجريمة بأسلوب غير مباشر، علاوة على أنّ هذه الوسائل تعد من الآليات التي يعاقب عليها الشخص فإن استخدمها في نشر خطاب الكراهية والتمييز، كما أنّ القانون عالج مسألة التشدد ووضع نصا خاصا بالتكفير، واستغلال الدين في تكفير فرد أو جماعة لغايات طائفية أو مذهبية يعتبر مخالفا للقانون، وإذا اقترن هذا الخطاب بتهديد بالقتل ووقع القتل فإن عقوبة هذا الشخص تصل إلى الإعدام.

ويعتبر الحضيف أحد أشهر العناصر "الاخوانية" التي تهاجم دولة الإمارات باستمرار، حيث أطلق في وقت سابق عبر صفحته على "تويتر"، فتوى تطاول فيها على دبي، داعيًا إلى مقاطعة مطار دبي، كما نشر إشاعة عن لقاء بين وزير خارجية الإمارات الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان و نجل الرئيس اليمني المخلوع أحمد علي عبدالله صالح.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضاحي خلفان يسجل أول قضية إثارة كراهية في الإمارات ضد إخواني سعودي ضاحي خلفان يسجل أول قضية إثارة كراهية في الإمارات ضد إخواني سعودي



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

دبي - صوت الإمارات
ماتزال النجمة الإماراتية بلقيس تسحر جمهورها مرة تلو الأخرى بإطلالاتها العصرية التي تجمع بين الطابع المحتشم والشبابي بتصاميم غير تقليدية إطلاقا، وجاء أحدث ظهور لها في فعالية خاصة بدار maxmara في البندقية بصيحة الجمبسوت، التي تعتبر من الصيحات التي تعتمدها بلقيس كل فترة، وتفضلها بتصاميم مميزة تنجح دائما في خطف الأضواء، فإذا كنتِ من عاشقات تلك الصيحة ننصحك بمشاهدة إطلالات بلقيس، لتتعلمي منها أساليب تنسيقها ببراعة. بلقيس تتألق بصيحة الجمبسوت في حفل عشاء دار Maxmara النجمة الإماراتية بلقيس حرصت على حضور عرض الأزياء الخاص بدار Max Mara 2025 خلال هذا الأسبوع، وكانت صيحة الجمبسوت اختيارها الأساسي في تلك الرحلة، حيث تألقت في حفل العشاء الخاص بدار ماكس مارا Max Mara، الذي أقيم في ساحة سان ماركو في البندقية بايطاليا بجمبسوت راقي باللون الأبيض الم�...المزيد

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 13:14 2014 الإثنين ,29 كانون الأول / ديسمبر

المهرجان الدولي الخامس "لفنون الأهقار" ينطلق الثلاثاء

GMT 15:13 2016 الإثنين ,08 شباط / فبراير

دبي تستضيف معرض ومؤتمرات كابسات 2016

GMT 10:48 2014 الإثنين ,08 كانون الأول / ديسمبر

رسائل SMS تساعد المرضى على تذكر مواعيد أدويتهم اليومية

GMT 15:22 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

"لويس فويتون" تُطلق مجموعة جديدة من الحقائب المميَّزة

GMT 03:41 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

محمد صلاح يتخطَّى ليونيل ميسي في تصنيف أغلى اللاعبين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates