عبدالله صالح يرفض مغادرة اليمن واللجوء السياسي إلى الرباط بشروط مسبقة
آخر تحديث 10:52:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أبرزها امتناعه عن الظهور العلني وتبني أنشطة تحرج المملكة

عبدالله صالح يرفض مغادرة اليمن واللجوء السياسي إلى الرباط بشروط مسبقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عبدالله صالح يرفض مغادرة اليمن واللجوء السياسي إلى الرباط بشروط مسبقة

الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح
الدار البيضاء- جميلة عمر

رفض الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، عرض الإدارة الأميركية بشأن اللجوء السياسي إلى المغرب بشروط مسبقة، أبرزها امتناعه عن الظهور العلني أو القيام بأيّة أنشطة سياسية قد تحرج الرباط.

وبحسب مصادر دبلوماسية فأن أميركا عرضت تأمين خروج صالح من اليمن آمنًا إلى المغرب، لتبديد مخاوفه من استهدافه أثناء مغادرته، في سعيها لإيجاد حل للملف اليمني، لكن الثاني رفض مفضلاً البقاء والتحريض ضد قوات التحالف العربي العسكري الذي تقوده المملكة العربية السعودية.

ورفض صالح من قبل المقترح ذاته باللجوء إلى الحكومة الإثيوبية من دون شرط، وأصر على عدم خروجه من اليمن مهما كانت الظروف.

أما عن الأسباب التي تجعل من الرئيس المخلوع يتشبث بالبقاء في اليمن، رغم وجود كل الضمانات التي تحفظ له حياته وتبقي أمواله وتحصينه من المطاردات والمحاكمات داخل اليمن وخارجها، بحسب مصدر قادة حزب المؤتمر الشعبي العام اليمني، يعود إلى أنه يدرك أن قوته وقيمته تكمن بما يمسك به من قوات ونفوذ داخل اليمن، وأن خروجه يعني فقدانه كل هذه الأوراق وبالتالي فإنها تعني نهايته الأكيدة ليس فقط سياسيًّا وإنما إمكانية اعتقاله في أي وقت بطريقة أو بأخرى.

كما أن صالح يفضل الموت على الخروج من اليمن، ولن يعدم طريقة للعيش داخل بلاده بعيدًا عن محبيه، وإذا ما قرر الخروج من اليمن فسيذهب إلى روسيا لأنها دولة قوية لا يستطيع أحد فرض شروطه عليها بخلاف الدول الضعيفة التي يمكن أن تسلمه، بحسب تلك المصادر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبدالله صالح يرفض مغادرة اليمن واللجوء السياسي إلى الرباط بشروط مسبقة عبدالله صالح يرفض مغادرة اليمن واللجوء السياسي إلى الرباط بشروط مسبقة



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 18:56 2013 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

عرض مسرحية "مزمار الحاوي" في الزرقاء

GMT 13:15 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرزي جمال عينيك برسم الفراعنة بواسطة قلم الكحل

GMT 21:13 2013 الجمعة ,22 شباط / فبراير

"انستغرام" لن يصل إلى "بلاك بيري 10"

GMT 01:32 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد الإسباني يخطط لاستعادة المغربي حكيمي

GMT 06:03 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

"Cry for me" لـ كاميلا كابيلو تحقق أكثر من 2 مليون مشاهدة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates