عرب 48 يؤكّدون أنّهم مواطنون من الدرجة الثانيّة في إسرائيل
آخر تحديث 04:17:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكّدوا أنَّ مشروع قانون "يهودية الدولة" يثبت واقعهم الاجتماعي

"عرب 48" يؤكّدون أنّهم مواطنون من الدرجة الثانيّة في إسرائيل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "عرب 48" يؤكّدون أنّهم مواطنون من الدرجة الثانيّة في إسرائيل

حملة إلكترونية ضد مشروع "يهوديّة إسرائيل"
فلسطين المحتلّة ـ كمال اليازجي

غيّر مئات المستخدمين لموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، من عرب 48 في الأراضي المحتلّة من طرف إسرائيل، صورهم الشخصية على الموقع، إلى طابع مكتوب عليه "مواطن درجة ثانية"، وذلك ردًا على مشروع القانون المقترح لتعريف إسرائيل بأنها دولة قومية للشعب اليهودي.

وأبدى المواطنون الفلسطينيّون مخاوفًا من أنَّ السياسية الجديدة تجعل الأقلية العربية في البلاد أقل شأنًا من اليهود، لأنهم في نظر القانون لن يحصلوا حتى على حقهم في المساواة في الحقوق الاجتماعية والسياسية.

وأطلقت الحملة الإليكترونية على "فيسبوك"، من طرف مصممة الغرافيك، سناء جمالية، التي صممت الصورة على شكل طوابع جواز السفر للحكومة الرسمية، وأرسلتهم في البداية إلى الأهل والأصدقاء، حتى تجمع شعبية.

وأبرزت جمالية "كثير من الناس يسألونني إذا كنا نتوقع أيّة استجابة من الدولة، ولكننا في الحقيقة نرد عليهم بمجرد الضحك".

وأضافت "ما الجديد هنا؟، ما كنا أبدًا مواطنين من الدرجة الأولى، على الأقل الآن نقول ذلك بصوت عال، أفضل أن يقولوا ذلك مباشرة دون التظاهر بأننا نعيش في دولة ديمقراطية".

ومن جانبها، أكّدت حنين مجدلي، طالبة من تل أبيب، وقد غيرت صورتها الشخصية على "فيسبوك"، أنها "لا تعقد أمالاً مرتفعة على الحملة، ولكنها سعيدة أنها بدأت"، موضحة أنَّ "الجمهور العربي في إسرائيل ليس له شريك، أعتقد أن معظم الدعم الذي نتلقاه يأتي من الخارج، هناك دعم لليسار الإسرائيلي، والذي يعد أيضًا أقلية، وفي بعض الأحيان يخافون، لا أعتقد أن حملة على فيسبوك ستلغي القانون، ولكن نحن بحاجة لمناقشة ذلك على الطاولة، لرفع مستوى الوعي".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرب 48 يؤكّدون أنّهم مواطنون من الدرجة الثانيّة في إسرائيل عرب 48 يؤكّدون أنّهم مواطنون من الدرجة الثانيّة في إسرائيل



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates