علماء أميركيون يعدلون بويضة الإنسان لمنع نقل الأمراض الوراثية للأجيال المتعاقبة
آخر تحديث 14:25:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حذّر بعضهم من "خلق" أطفال معدلين وراثيًا بحجة أنَّها تجارب مرفوضة أخلاقيًا

علماء أميركيون يعدلون بويضة الإنسان لمنع نقل الأمراض الوراثية للأجيال المتعاقبة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - علماء أميركيون يعدلون بويضة الإنسان لمنع نقل الأمراض الوراثية للأجيال المتعاقبة

علماء أميركيون يعدلون بويضة الإنسان
نيويورك ـ مادلين سعادة

كشف علماء أميركيون عن تجربة علمية جديدة لتعديل الحمض النووي لخلايا البويضة البشرية باستخدام تقنية جينية حديثة يمكن أن تقضي على الأمراض الوراثية للأجيال اللاحقة المتضررة.

وأجرى العلماء البحث على خلايا مأخوذة من مبيض امرأة مصابة بسرطان المبيض المورث، وتم التحقق في نهاية المطاف من إمكان استخدام الجينات لتحقيق وإنتاج أجنة بالتلقيح الصناعي خالية من الأمراض العائلية.

وأثارت عملية تعديل الكرموسومات من البويضات أو الحيوانات المنوية لخلق الأجنة من التلقيح الصناعي المعدل وراثيًا، حالة من الجدل، إذ أنَها أمر غير قانوني في معظم دول العالم، بسبب مخاوف بشأن السلامة وإمكان استخدام تقنية خلق أطفال معدلة وراثيًا.

وأوضح العلماء أنَ تطوير تقنية الجينات المعدلة البسيطة يعمل على تغيير الحمض النووي البشري بدقة،ويمكن أن يساعد الأزواج الحاملين لأمراض وراثية ويرغبون في إنجاب أطفال على تجنب نقل الأمراض للأطفال.

ويعتقد فريق من العلماء الباحثين من أنحاء العالم بأنَّ تعديل كروموسومات خلايا البويضة يهدف إلى تحريك "خط الجرثومية" وهو علاج جيني، يشير إلى جرثومة خلايا الحيوانات المنوية والبويضة، التي تمر على جينات الأجيال المقبلة.

ومع ذلك، طالب بعض العلماء بفرض حظر على تعديل خط الجرثومية البشرية، بحجة أنَّه غير مقبول أخلاقيًا ولا يمكن التنبؤ بها، كما أنَّها محفوفة بالمخاطر أيضًا.

وقد حاول باحثون من كلية الطب في جامعة هارفرد في كامبردج، استخدام "كريسبر"، الجينات المعدلة التقنية وأنسجة المبايض البشرية المستزرعة في المختبر لمعرفة ما إذا كان من الممكن تصحيح الجين المعيب المشارك في أمراض مثل سرطان الثدي والمبيض، من المرجح أن ينطوي هذا البحث على تغيير بعض خلايا البويضات غير الناضجة والمعروفة باسم بويضات البحث.

وتم تنفيذ مثل هذا البحث خلال العام الماضي من قبل الباحث في مختبر علم الوراثة في جامعة هارفارد، لوهان يانغ، ولكن لم ينشر في المجلة العلمية، وقد أكد أنَّه أجرى الكثير من الاختبارات على البويضات ولم يكن هناك أي نية لزرعها في المرأة أو تسميد البويضة.

وأوضح يانغ "كل مراحل ما بعد الدكتوراة تتطور إلى ألغام حيث الرغبة في استكشاف ما هو ممكن، والتجارب لم تكن على البشر".

وأضاف "لدينا مختبر يعمل على الخلايا البشرية التي يمكن أن تكون سلالة للبويضات، ولكن لست متأكدًا من أن هذه البويضات قد تؤدي وظيفتها".    

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء أميركيون يعدلون بويضة الإنسان لمنع نقل الأمراض الوراثية للأجيال المتعاقبة علماء أميركيون يعدلون بويضة الإنسان لمنع نقل الأمراض الوراثية للأجيال المتعاقبة



GMT 16:04 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

الإمارات وإسرائيل تعلنان الموافقة على فتح السفارتين

GMT 15:45 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

أبو ظبي أكثر مدن العالم أمانا للعام الـ 5 على التوالي

GMT 17:20 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"المسح الميداني" تجري 226 فحصًا في مركز شرطة نايف

مجموعة من أجمل موديلات حقائب صغيرة رائجة في العام الجديد

القاهره ـ صوت الامارات
سيطرت موضة الحقائب الصغيرة بشكل كبير على مجموعات شتاء 2021  ضمن لائحة اتجاهات الموضة ، وحافظت على مكانتها حيث برع المصممون في إبتكار تصميمات غير إعتيادية ،بعضها لا يصلح لإطلالة عملية ولكنه كفيل بمواكبة أحدث صرعات الموضة الرائجة في العام الجديد.شاهدي أجمل موديلات حقائب صغيرة من أشهر الماركات العالمية موضة شتاء 2021واتسمت بعض الصيحات بالغرابة حيث فضلت بعض الماركات العنصر الإبداعي على عملية بعض الحقائب لذلك برزت موضة حقائب الرقبة الصغيرة التي ارتدتها العارضات عوضًا عن القلادات والسلاسل، زينت عارضة برادا Prada إطلالتها بتصميم وردي مزود برباط أسود طويل، فيما ظهرت عارضة توم فورد Tom Ford بحقيبة سوداء على شكل غطاء الهاتف المحمول.  ركز المصممون على حقائب الكتف الصغيرة وأبدعوا في تزيينها بتفاصيل زادتها فخامة، السلسال الذهبي زين قطع ...المزيد

GMT 17:34 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية
 صوت الإمارات - قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية

GMT 19:44 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021
 صوت الإمارات - أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021

GMT 13:30 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر
 صوت الإمارات - يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر

GMT 23:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
 صوت الإمارات - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 18:58 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 18:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
 صوت الإمارات - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 17:30 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

غوارديولا يطالب لاعبي سيتي بانتصارات أكثر

GMT 03:53 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

مورينيو ينتقد لاعبي توتنهام بعد التعادل مع وولفرهامبتون

GMT 21:37 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

يوفنتوس الإيطالي يحسم أول صفقة في "الميركاتو الشتوي"

GMT 21:26 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

جوزيه مورينيو ينتقد دفاع توتنهام بعد التعادل السادس

GMT 08:13 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

رأسية كين تقود السبيرز للتقدم 1-0 ضد فولهام في الشوط الأول

GMT 23:55 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

إدين هازارد اللاعب الأكثر رمزية في تاريخ الشياطين الحمر

GMT 07:58 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

ميكيل أويارزابال يتعادل للباسكي ضد برشلونة

GMT 03:53 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

شاهد توهج النصيري

GMT 11:27 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج القوس الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 08:07 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

إنتر ميلان يسحق كروتوني 6-2 ويتصدر الدوري الإيطالي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates