عناصر الأمن التونسي تتظاهر بالآلاف أمام القصر الرئاسي لتحسين أوضاعهم المعيشية
آخر تحديث 11:56:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الرئيس التونسي يعقد اجتماعًا للاطلاع على تطوَرات الوضع الأمني

عناصر الأمن التونسي تتظاهر بالآلاف أمام القصر الرئاسي لتحسين أوضاعهم المعيشية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عناصر الأمن التونسي تتظاهر بالآلاف أمام القصر الرئاسي لتحسين أوضاعهم المعيشية

الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي
تونس - كمال السليمي

تظاهر نحو ثلاثة آلاف عنصر من قوات الأمن التونسية أمام القصر الرئاسي، للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية، وذلك تزامنًا مع احتجاجات العاطلين من العمل في معظم محافظات البلاد. حيث أوضح الناطق باسم نقابة قوات الأمن الداخلي شكري حمادة، "نحن نريد تحسين وضعيتنا الهشة مثل القطاعات الأخرى، خصوصًا أننا في خط المواجهة الأول ونعرض حياتنا للخطر فداًء الوطن"، معتبرًا أن حكومة الحبيب الصيد لم تف بتعهداتها تجاههم. وذلك في الوقت الذي يعقد فيه الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي اجتماعًا للاطلاع على تطورات الوضع في المنطقة.
 وشدد حمادة الاثنين، على أن الأمنيين بصدد تصعيد تحركهم في حال عدم الاستجابة لمطالبهم، مؤكدًا أن "قوات الأمن ستواصل حماية الوطن بالغالي والنفيس". حيث تواجه الحكومة ضغطًا من النقابات الأمنية التي تطالب بتحسين الأوضاع الاجتماعية للعاملين في هذا القطاع وزيادة المنح الخاصة. وعلى رغم أن رئاسة الحكومة أبرمت اتفاقًا الأسبوع الماضي مع نقابات أمنية، فان "نقابة قوات الأمن الداخلي" رفضت الاتفاق، معتبرةً أنه لا يستجيب لتطلعات الأمنيين.
 
وعقد الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي الاثنين، اجتماعًا لمجلس الأمن القومي للاطلاع على تطورات الوضع الأمني، مع اتساع رقعة الاحتجاجات الاجتماعية المطالبة بفرص عمل وتنمية المحافظات الفقيرة. وخفضت وزارة الداخلية التونسية الاثنين، ساعات حظر التجول الذي أعلنته الأسبوع الماضي، ليبدأ سريانه من الساعة العاشرة ليلًا حتى الخامسة صباحًا.
 
وأطلق رئيس الحكومة مشاورات موسعة مع الأحزاب الموالية والمعارضة للنظر في الحلول التي يجب أن تتخذها الحكومة لمواجهة الأزمة الاجتماعية. وأفاد مقربون من الصيد أنه يسعى إلى وضع استراتيجية بالتوافق مع الأحزاب والمنظمات من أجل تأمين فرص عمل وتنمية المناطق المهمشة التي تنتظر نصيبها من التنمية منذ إطاحة نظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي.
 
وأحبطت القوات الأمنية التونسية هجومًا مباغتًا نفذه مسلحون تسللوا من الأراضي الجزائرية مستغلين الاحتجاجات الاجتماعية التي تشهدها محافظات حدودية. وقال الناطق باسم وحدات الدرك (الحرس الوطني) العميد خليفة الشيباني إن وحدات عسكرية صدت ليل الأحد - الاثنين "مجموعة متطرفة تسللت من الجزائر" في منطقة "أم العرائس" في محافظة قفصة غرب تونس، مضيفًا أن المجموعة "فاجأت دورية عسكرية بإطلاق نار كثيف قبل أن ترد الدورية وتجبر المتطرفين على الانكفاء".
 
وأوقف الجيش التونسي قبل أيام تسلل سيارات من الجانب الليبي في المنطقة العسكرية الحدودية العازلة جنوب البلاد، في ظل تحذيرات من تخطيط جماعات مسلحة لتنفيذ عمليات متطرفة في تونس.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عناصر الأمن التونسي تتظاهر بالآلاف أمام القصر الرئاسي لتحسين أوضاعهم المعيشية عناصر الأمن التونسي تتظاهر بالآلاف أمام القصر الرئاسي لتحسين أوضاعهم المعيشية



GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 07:54 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

حمدان بن محمد يؤكد أن دبي النموذج في تشكيل ملامح الاقتصاد
 صوت الإمارات - حمدان بن محمد يؤكد أن دبي النموذج في تشكيل ملامح الاقتصاد

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 21:10 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

فضل الدعاء بـ (الله أكبر كبيرًا )

GMT 15:38 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

نظرة إلى الصراع بين "القاعدة" و"داعش" في سيناء

GMT 14:53 2013 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"غوغل" تُحدِّث تطبيق الخرائط لنظام "آي أو إس"

GMT 00:27 2014 الثلاثاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

الحرب هي التي فرضت الموضوعات التي كنت اختارها للكتابة

GMT 15:54 2013 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

قطع طريق العريش- القنطرة بسبب أزمة الوقود

GMT 15:20 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

انتصارات حرب أكتوبر في السينما المصرية ورأي النقاد بها

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانية تهجر زوجها وأولادها من أجل عشيقها الأفريقي

GMT 12:17 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زلزال بقوة 5.5 درجات يضرب جزر الكوريل الشمالية

GMT 14:29 2013 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الفاتح عز الدين رئيسًا للبرلمان السوداني
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates