فضل شاكريرفض قرارالمحكمة العسكرية اللبنانية ضده مُعلنًا استمراره
آخر تحديث 01:05:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فضل بدل إستمراره بالقانون إحترامه للقوانين .

فضل شاكريرفض قرارالمحكمة العسكرية اللبنانية ضده مُعلنًا استمراره

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فضل شاكريرفض قرارالمحكمة العسكرية اللبنانية ضده مُعلنًا استمراره

المحكمة العسكرية في لبنان
بيروت ـ فادي سماحة

أكد الفنان اللبناني فضل شاكر أن الحكم الصادر بحقه من قبل المحكمة العسكرية في العاصمة اللبنانية ليس من اختصاص  الجهة القضائية التي أصدرته ، موضحاَ أن التصريح اعلامي وأن على من بحرص على تنفيذ القانون   " اللجوء إلى محكمة المطبوعات وليس المحكمة العسكرية وأنا تحت سقف القانون"، وكشف  أن وكيلته المحامية مي الخنسا ستتقدم بمرافعتها بغية الاستئناف لأنه" ليس من المنطق أن أسجن خمس سنوات على تصريح سياسي،في الوقت الذي لم يوفّر فيه السياسيين و غير السياسيين في لبنان يوماَ شتيمة إلا و تطلق ضد الدول  العربية الشقيقة، و تساءل كيف يتحول الأمر معي إلى كارثة قومية في حين يتم التطنيش عن الأخرين . و تساءل  شاكر قائلا " هل يعقل أنني بالإمكانات المتواضعة التي أملكها قادر على تعكير اي شيء موضحاَ انه سيستمر  بالدفاع عن نفسه بالقانون  إلى حين تحقيقه . وقال  لو إستمرت النوايا  السيئة فإن خروجي من المخيم بات غير متاح حتى تنفذ العدالة و يتوقف إستخدام المكيالين." ".

و جاءت تصريحات شاكر  التي خصَ بها " صوت الامارات" بعد  أن أصدرت المحكمة العسكرية في لبنان حكماَ غيابيًا بـالسجن عليه لمدة خمسة أعوام، وغرامة مالية مقدارها ا 500 ألف ليرة لبنانية, وتجريده من كافة  حقوقه المدنية، بتهمة التهجم على دولة شقيقة خلال مقابلة صحافية أجراها في 2014 في مخيم عين الحلوة أدلى فيها بأقوال تهدف وتؤدي إلى تعكير صلات لبنان بدولة عربية وإثارة النعرات والمس بسمعة المؤسسة العسكرية، كما حكمت أيضًا على اللبناني حسن رايد بالسجن لمدة 20 عامًا..

 وأضاف شاكر أنه يثق ببراءته تمامًاو  وأن البعض يسعى إلى توريطه في تلك القضية. التي ليس له فيها أي دور؛ لأنه انسحب وقت احتدام الاشتباكات المسلحة، مشيرًا إلى أن عملية تسليم نفسه إلى الأجهزة الأمنية اللبنانية "مؤجلة في الوقت الحالي" نتيجة المحاكمات البطيئة وإصرار البعض على زجِّه في قضية عبرا بعكس الحقيقة. وأكمل حديثه بالقول: "وفي حالة الأخذ بالمعطيات التي أملكها فلن يجد القضاء العسكري أنني تجاوزت القانون في شيء، وبشأن التصريحات التي انتقدت من خلالها بعض الطوائف وأهل السياسة فالموضوع بات عادة في لبنان، ومن المعيب أن يطلقوا سراح الوزير ميشال سماحة المتورط في قضية نقل عبوات ناسفة من سورية إلى لبنان بهدف قتل المدنيين، وفي المقابل يريدون محاسبتي على انفعال أمام الكاميرات، فالأمر غير مقبول وغير منطقي .".

وتوقّع فضل أن تكون مدة توقيفه لدى الجهات القضائية وجيزة لاسيما إذا نظرت المحكمة في الأدلة التي يملكها والمدعومة بشهادة بعض الموقوفين في أحداث منطقة عبرا، ومن بينهم الشيخ الأسير. وبشأن وجوده في مخيم عين الحلوة، أشار شاكر إلى أنه ليس طرفًا في أي نزاع مسلح، وأن الجميع أصدقاء وأخوة، وأنه بعيد عن أي نشاط أمني أو سياسي، نافيَّا تهديده من قِبل جماعات دينية متطرفة، ومؤكدًا أنه يحظى باحترام الجميع ويبادلهم تلك الناحية، وأن كل هدفه الآن كشف الحقيقة والعودة إلى حياته الطبيعية في لبنان وليس في الخارج كما ذكرت بعض وسائل الإعلام.

وتابع شاكر أنه مستمر في العزف على العود، لأنه يحب هذه الآلة كثيرًا لاسيما أنها رافقته منذ بدايته الفنية، مؤكدًا استئناف مشواره الفني وتحديد مساره الغنائي خلال المرحلة المقبلة التي سيتخذ فيها قراره النهائي بشأن نوعية الأغاني ومحورها العام. وسلّط الفنان اللبناني الضوء على المودة التي مازال يحتفظ بها لشركة روتانا للإنتاج الفني، قائلًا: علاقتي بروتانا جيدة فهم أصدقائي ولم يقع بيننا أي خلاف، وأشكر الأستاذ سالم الهندي على الكلام الجميل الذي قاله بحقي.

ورفض تلقيبه بـ الفنان"المعتزل"،قائلا: "يريدون إعادة حقبة سوداء إلى أذهان الناس لإثارة الرأي العام ضدي من خلال نشر صور لي باللحية أو بالإشارة إلى كلمة الفنان المعتزل، على الرغم من عدم توقفي عن الغناء، بل أطلقت الكثير من الأناشيد التي لاقت الرواج بين الناس خلال فترة ابتعادي عن الساحة الفنية .

وتابع شاكر  قائلا " أنا  مستمر في العزف على العود، لأنني أحب هذه الآلة كثيرًا لاسيما وأنها رافقتني منذ بدايتي الفنية"، مؤكدًا استئناف مشواره الفني وتحديد مساره الغنائي خلال المرحلة المقبلة التي سيتخذ فيها قراره النهائي بشأن نوعية الأغاني ومحورها العام. وسلّط الفنان اللبناني الضوء على المودة التي مازال يحتفظ بها لشركة روتانا للإنتاج الفني، قائلًا: علاقتي بروتانا جيدة فهم أصدقائي ولم يقع بيننا أي خلاف، وأشكر الأستاذ سالم الهندي على الكلام الجميل الذي قاله بحقي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فضل شاكريرفض قرارالمحكمة العسكرية اللبنانية ضده مُعلنًا استمراره فضل شاكريرفض قرارالمحكمة العسكرية اللبنانية ضده مُعلنًا استمراره



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 13:01 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 صوت الإمارات - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 07:27 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية
 صوت الإمارات - دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية

GMT 08:26 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

عيسى السبوسي يستلهم اسم "ذرب" من أشعار الشيخ زايد آل نهيان

GMT 07:40 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

السويدي إبراهيموفيتش يعلن عودته للدوري الإيطالي

GMT 07:32 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

نيمار يقود باريس سان جيرمان ضد نانت في الدوري الفرنسي

GMT 07:35 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

فيدال يحسم مصيره مع برشلونة قبل عطلة الكريسماس

GMT 04:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يحصد نصيب الأسد فى جوائز حفل الكرة الذهبية 2019

GMT 06:14 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يتربّع على عرش الكرة وفان دايك وصيفًا ورونالدو ثالثًا

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يخضع لعملية جراحية في الركبة

GMT 04:27 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب الإسباني يواجه هولندا وديًا تمهيدًا لـ"يورو 2020"

GMT 07:36 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أليسون بيكر يُوضِّح سبب تغيّر صلاح للأفضل مع ليفربول
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates