قصفُ حلب وحماة و اللاذقيّة وحمص و استمرار الاشتباكات العنيّفة في درعا
آخر تحديث 19:25:17 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

11 قتيلًا بانفجار"مفخخة" في ديّر الزور و "الحر" يُطلق "زلزال الشمال"

قصفُ حلب وحماة و اللاذقيّة وحمص و استمرار الاشتباكات العنيّفة في درعا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قصفُ حلب وحماة و اللاذقيّة وحمص و استمرار الاشتباكات العنيّفة في درعا

قصف
دمشق. ريم الجمال

أطلقّت كتائب الجيش "الحر" معركة "زلزال الشمال" ضمن غرفة علميات "سورية الحرة" لتحرير الريف الشرقي لمدينة حلب الذي تسيطر عليه ميليشيات دولة العراق والشام "داعش" خاصة في منبج والراعي والباب وجرابلس، فيما استمر قصف الطيران المروحي للقوات الحكومية  لمناطق متعددة في حلب، بينما وردت معلومات عن انفجار سيارة ذخيرة في مدينة الباب التي تسيطر عليها "داعش"، كما قصفت "الحكومية" مناطق في قرية جسر بيت الراس في حماة ومناطق في سهل الغاب، واقتحمت مزارع السطحيات غرب مدينة سلمية، ترافق ذلك مع قصف على محيط المنطقة، في حين تستمر الاشتباكات العنيفة في درعا بين مقاتلين من عدة كتائب اسلامية وكتائب مقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)من جهة و قوات النظام عند اطراف بلدة نوى وتلال في المنطقة، وسط محاولة لقوات النظام السيطرة على تل الجابية واسفرت الاشتباكات عن مقتل 4 مقاتلين من الكتائب الاسلامية.
أطلقت كتائب الجيش "الحر" معركة زلزال الشمال ضمن غرفة علميات سورية الحرة لتحرير الريف الشرقي لمدينة حلب الذي تسيطر عليه ميليشيات دولة العراق والشام "داعش" خاصة في منبج والراعي والباب وجرابلس، إذ جرت اليوم اشتباكات في بلدة الراعي استهدف إثرها الحر تجمعات ميليشيات "داعش" بقذائف محلية الصنع وسيطر على القرى المحيطة بالبلدة، كما فجّر سيارة ذخيرة تابع لـ"داعش" وسط مدينة الباب ما أدى لمقتل عدد من عناصر الميليشيات فيما قُتل أمير التسليح العسكري لـ"داعش" بالمنطقة عند دوار تادف إثر استهداف سيارته من قبل "الحر".
يأتي هذا فيما استمر قصف الطيران المروحي للقوات الحكومية  لمناطق متعددة في حلب فيما وردت معلومات عن انفجار سيارة ذخيرة في مدينة الباب التي تسيطر عليها داعش, وألقى الطيران المروحي برميلا متفجرا على مناطق في مدينة تل رفعت واستهدفت الكتائب الاسلامية بصواريخ غراد تمركزات الدولة الاسلامية في العراق والشام ببلدة الراعي .
فيما اكد "المرصد السوري لحقوق الانسان" مقتل 15 مواطنا بينهم 6 أطفال جراء القصف بقذائف صاروخية واسطوانات غاز على حيي السريان والأشرفية ، من قبل أحد الالوية المقاتلة، خلال الـ 24 ساعة الفائتة، كما أصيب أكثر من 60 آخرين بجراح جراء هذا القصف.
ويعمل "المرصد السوري" على تجهيز ملف قضائي بالجرائم التي ارتكبها مقاتلو هذا اللواء السيء السمعة والصيت، سواء بالقصف على مناطق خاضعة لسيطرة القوات الحكومية ، أو سرقة منازل لمواطنين في مناطق تواجده بأحياء الشيخ مقصود وبني زيد والسكن الشبابي، وقتل مواطنين تحت التعذيب، وخطف مواطنين بغية الحصول على فدية مالية.
و اكد المرصد انه يعمل على تقديم الملف إلى جهات قضائية في المناطق الخاضعة عن سيطرة النظام في حلب، من أجل محاكمة عناصر هذا اللواء.
و في السياق ذاته حماه قصفت القوات الحكومية في حماة مناطق في قرية جسر بيت الراس ومناطق في سهل الغاب واقتحمت مزارع السطحيات غربي مدينة سلمية ترافق ذلك مع قصف على محيط المنطقة.
وفي اللاذقية و بحسب  المرصد السوري لحقوق الانسان قصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة سلمى مما ادى لسقوط جرحى كما تستمر الاشتباكات بين مقاتلي جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجنود الشام وحركة أحرار الشام وحركة شام الإسلام وحركة أنصار الشام و فيلق الشام وفرقة أبناء القادسية وتجمع شامنا وعدة كتائب إسلامية من طرف والقوات الحكومية مدعمة بقوات الدفاع الوطني ومسلحين من جنسيات عربية و"المقاومة السورية لتحرير لواء اسكندرون " ومقاتلي حزب الله اللبناني من طرف اخر ، في محيط جبل تشالما بريف اللاذقية الشمالي.
بينما تعرضت مناطق في حي الوعرفي حمص لقصف من قبل القوات الحكومية مما ادى لسقوط جرحى.
وفي درعا تستمر الاشتباكات العنيفة بين مقاتلين من عدة كتائب اسلامية وكتائب مقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)من جهة و قوات النظام عند اطراف بلدة نوى وتلال في المنطقة وسط محاولة لقوات النظام السيطرة على تل الجابية واسفرت الاشتباكات عن مقتل 4 مقاتلين من الكتائب الاسلامية المقاتلة ومصرع مقاتل من جبهة النصرة اردني الجنسية ومقتل عدة جنود من القوات الحكومية و مقاتل من الكتائب المقاتلة في الاشتباكات الدائرة في درعا البلد.
بينما قتل 3 مواطنين في دير الزور بينهم طفل ولقي 7 مقاتلين من جبهة النصرة والكتائب الاسلامية المقاتلة وانباء عن شهداء اطفال وذلك اثر انفجار سيارة مفخخة قرب مبنى البريد في بلدة الشحيل الذي يتمركز فيه مقاتلو جيش اسلامي كما انفجرت عبوة ناسفة بمقر كتيبة مقاتلة في مدينة البوكمال واستهدفت الكتائب الاسلامية المقاتلة بقذائف الهاون المربع الامني في حي الرشدية وانباء عن قتلى وجرحى في صفوف القوات الحكومية.
وفي إدلب استشهد طفل واصيب اخر بجراح جراء انفجار قنبلة لم تكن قد انفجرت من قبل في الحي الشمالي من مدينة معرة النعمان وفتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بلدة الرامي و بسامس وجددالطيران المروحي قصفه على مناطق تتمركز فيها الكتائب الاسلامية عند اطراف مدينة خان شيخون ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قصفُ حلب وحماة و اللاذقيّة وحمص و استمرار الاشتباكات العنيّفة في درعا قصفُ حلب وحماة و اللاذقيّة وحمص و استمرار الاشتباكات العنيّفة في درعا



GMT 04:27 2022 الخميس ,23 حزيران / يونيو

نصائح في الديكور لحمّام الضيوف
 صوت الإمارات - نصائح في الديكور لحمّام الضيوف

GMT 04:17 2022 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

الطراز الإنكليزي في الديكور يُحقق الراحة والدفء
 صوت الإمارات - الطراز الإنكليزي في الديكور يُحقق الراحة والدفء

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 06:00 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

البروفيسور «فهلو» ملهم المصريين

GMT 02:44 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

الفاشينيستا جمال النجادة ملهمة إطلالتك في رمضان

GMT 17:31 2017 الثلاثاء ,11 إبريل / نيسان

حسين ناصري يسترجع ذكريات دقيقة للأحداث في عام 2003

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 18:08 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

"لامبورغيني" تكشف عن أول سيارة رباعية رياضية بطراز "أوروس"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates