قنبلة ترامب ضد المسلمين جعلته ملصق تجنيد إعلامي لداعش
آخر تحديث 04:11:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

شعبية أوباما في أدنى مستوى لها منذ اكثر من عام

"قنبلة ترامب" ضد المسلمين جعلته "ملصق تجنيد إعلامي لداعش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "قنبلة ترامب" ضد المسلمين جعلته "ملصق تجنيد إعلامي لداعش"

ترامب واوباما من يضحك اخيرا
واشنطن - يوسف مكي

حدثان، اشغلا الماكينة الاعلامية في الولايات المتحدة الاميركية خلال الساعات الاخيرة، ولا يزالان، الاول القنبلة التي اطلقها المرشح الجمهوري للرئاسة، دونالد ترامب، ودعوته لحظر دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة، والثاني الاستطلاع الذي كشف عن انخفاض شعبية الرئيس الأميركي باراك أوباما، لأدنى مستوى لها منذ أكثر من عام، بعد ان تحول الى "البطة العرجاء" في العام الاخير لولايته في الرئاسة الاميركية.

فقد كشف استطلاع للرأي أجرته صحيفة "وول ستريت جورنال"، بالتعاون مع شبكة "إن بي سي"، عن انخفاض شعبية الرئيس الأمريكي باراك أوباما، لأدني مستوى لها منذ أكثر من عام، في أعقاب هجمات باريس وكاليفورنيا التي وقعت مؤخرًا.

وذكرت نتائج الاستطلاع التي تم إعلانها الثلاثاء، أن شعبية أوباما وصلت إلى 43%، بانخفاض نقطتين عن شهر أكتوبر والأقل منذ انتخابات التجديد النصفي للكونجرس الأميركي عام 2014، وأشارت إلى أن 70% من  الأمريكيين، يعتقدون أن الولايات المتحدة لا تسير في الطريق الصحيح، وهي أعلى نسبة منذ أغسطس 2014.
ووفقًا لاستطلاع الرأي، أعرب 37% من الأمريكيين عن رضاهم إزاء سياسة أوباما الخارجية، كما قال 34% فقط، ممن شملهم الاستطلاع إنهم راضون عن سياسة أوباما تجاه التصدي لتنظيم داعش، بينما رأى 73% من الأمريكيين، أن الرئيس الأمريكي القادم يجب أن يتبنى سياسة مختلفة عن تلك التي اتبعها الرئيس أوباما، وقال 71% إن عمليات إطلاق النار الجماعية وأعمال العنف العشوائي، بالإضافة إلى الهجمات الإرهابية مثل هجوم كاليفورنيا هي مصدر القلق الرئيسي الآن للشعب الأمريكي.
وعلى صعيد "قنبلة ترامب"، لم يجد حاكم ولاية نيويورك الأميركية، أندرو كومو، وصفا يليق بالمرشح الجمهوري للرئاسة، دونالد ترامب، الا أنه "ملصق تجنيد إعلامي لداعش"، إثر دعوة ترامب لحظر دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة.

وقال كومو: "دونالد ترامب يمكن أن يكون ملصقا إعلانيا من أجل التجنيد لداعش، لأنه يؤجج نيران الكراهية.. بجملة واحدة فقط تسبب بنفور مليار مسلم ."

وتابع بقوله: "نحن لسنا بحاجة أعداء أكثر من المسلمين في هذه المرحلة، إننا بحاجة حلفاء أكثر من المسلمين.. وقوله إن هذه الدولة لا تثق أو لا تُحب كل المسلمين وتُدين الديانة، يقوم بالضبط بما يريدونه."
ورغم ذلك يحافظ ترامب على صدارته في استطلاعات الرأي الوطنية، لكنه يواجه تحديا متزايدا من نظيره السيناتور الجمهوري تيد كروز.

ورفض كومو التعليق على قدرة ترامب على حكم الدولة كرئيس، وعوضا عن ذلك تحدث عن دعوة ترامب لحظر المسلمين من دخول البلاد. وأضاف: "انسوا السياسة، أنا متأكد من أن السيد ترامب لديه أشخاص أذكياء يستشيرهم، وأنهم توصلوا إلى استنتاج مفاده أن هناك ما يكفي من المتطرفين في الحزب الجمهوري، مما يجعل هذا الحظر على المسلمين بمثابة سياسة جيدة له.. لكنني أعتقد أنها سياسة فظيعة، وأعتقد أنها تضر الدولة.. وأعتقد أنها في الواقع تروّج لنمو داعش."

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قنبلة ترامب ضد المسلمين جعلته ملصق تجنيد إعلامي لداعش قنبلة ترامب ضد المسلمين جعلته ملصق تجنيد إعلامي لداعش



ارتدت حذاءً أبيض لضمان الراحة أثناء التنقل

أحدث إطلالات جينيفر لوبيز بالقناع نفسه بطريقتين مختلفتين

لندن - صوت الامارات
خطفت إطلالات جينيفر لوبيز الأنظار هذا الأسبوع بإطلالتين باهرتين مع ملابسها الرياضية والكاجوال في الوقت عينه، واللافت اختيار لوبيز القناع نفسه بطريقتين مختلفتين لاستكمال أناقتها وحماية نفسها من فيروس "كورونا". نجحت جنيفر لوبيز باختيارها موضة القناع المنقوش الذي لا تتخلى عنه في إطلالاتها اليومية، فاختارت تنسيق هذا القناع الابيض والمزخرف بالنقشات الملونة مع البدلة الرياضية الملونة والمطبعة بألوان صيفية ومتداخلة من دار Ralph Lauren، كما برزت إطلالات جينيفر لوبيز مع الحذاء الرياضي الأبيض لضمان الراحة أثناء التنقل، ولم تتخلّ عن النظارات الشمسية الكبيرة وحافظت على تسريحات شعر الكعكة العالية والعفوية وفي إطلالة ثانية لها، برزت اختيارات جينيفر لوبيز الشبابية من خلال الملابس اليومية المريحة مع البنطال الرياضي الواسع والأبي...المزيد

GMT 23:36 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

شباب الأهلي يكرر أسوأ انطلاقة في الدوري منذ 7 سنوات

GMT 17:30 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

صيني عاشق للسيارات يفصح عن أصغر كرفان متحرك في العالم

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صور لأجمل 6 موديلات كوش أفراح من موقع التواصل إنستغرام

GMT 17:38 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا سوبيرانو تحتل قائمة أجمل 10 نساء في العالم

GMT 07:02 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

مخرج "أولاد رزق" يُفكِّر في تقديم جزء ثانٍ للفيلم

GMT 10:33 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

هاني مهنى يكشف حقيقة ارتباط ابنته على أحمد خالد صالح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates