قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم المسجد الأقصى وتطرد المُصلّين والمعتكفين
آخر تحديث 00:31:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تُحرّض مستوطنيها على تنظيم طقوس وصلوات تلموديّة في ساحاته

قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم المسجد الأقصى وتطرد المُصلّين والمعتكفين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم المسجد الأقصى وتطرد المُصلّين والمعتكفين

اقتحام مسجد الأقصي
القدس المُحتلّة – وليد أبوسرحان

أصيب العديد من المُصلّين في المسجد الأقصى، صباح اليوم الأربعاء؛ إثر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لباحاته وإمطارهم بقنابل الغاز المسيل للدموع، مما أدى لحدوث كثير من حالات الاختناق.

واقتحمت قوات كبيرة من جنود وشُرطة الاحتلال الإسرائيلي "الوحدات الخاصة والتدخل السريع" المسجد الاقصى من باب المغاربة، وشرعت في إطلاق مكثّف للقنابل الصوتية الحارقة والغازيّة السامة المسيلة للدموع على المُصلّين المعتكفين داخل رحاب الأقصى منذ الليلة الماضية، وأصابت عددًا كبيرًا من المُصلّين.

وأوضحت مصادر محليّة إنَّ قوات الاحتلال واصلت عمليات ملاحقة للمُصلّين في باحات ومرافق المسجد وسط إطلاق أعيرة ناريّة مطاطيّة، في حين ردّ الشبان الفلسطينيين بالحجارة.

وذكر أحد العاملين في وزارة الأوقاف الفلسطينية إنَّ اقتحام قوات الاحتلال للأقصى جاء لتأمين اقتحامات المستوطنين بعد "طرد" المُصلّين المعتكفين منه، ولفت الى أنَّ الاحتلال يحاول، وبقوة السلاح، فرض مُخطّط التقسيم الزماني للمسجد الأقصى، واقتطاع أوقات ثمينة لصالح اقتحامات المتطرفين، وربما السماح لهم بتنظيم طقوس وشعائر وصلوات تلمودية في ساحات الأقصى؛ وهو الأمر الذي تتصدى له الجماهير الفلسطينية وفي مقدمتها الأوقاف الإسلاميّة.

وأفاد حُراس الأقصى بأنَّ قوات الاحتلال احتشدت منذ الصباح الباكر عند باب المَغاربة، أحد أبواب المسجد الأقصى، وعند نحو 7:30 صباحًا قامت باقتحامه بصورة مفاجئة وهاجمت المُصلّين ومعظمهم من كِبار السن بالقنابل الصوتيّة والأعيرة المطاطيّة.

وأوضح الحُراس أنَّ قوات الاحتلال الخاصة اعتدت بالضرب بالهراوات على المصلّين المتواجدين في الساحات؛ لإخلاء المنطقة، كما انتشرت في كافة ساحات المسجد الأقصى وأروقته.

وواصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي حصارها المفروض على المسجد الأقصى منذ صباح يوم أمس، الثلاثاء، وتمنع جميع المسلمين من كافة الأعمار من الدخول الى الأقصى.

وأوضح المواطنون أنَّ شُرطة الاحتلال منعت الرجال الذين تقلّ أعمارهم عن الـ60 عامًا من دخول الأقصى لأداء صلاة الفجر، وفرضت قيودها على دخول كِبار السن والنساء باحتجاز الهويات وتسجيل الأسماء، وخلال ذلك حصلت مُشادات كلاميّة وتدافع بين الشبان والقوات الإسرائيلية.

وحذّر الأمين العام للهيئة الإسلاميّة- المسيحيّة لنصرة القدس والمقدسات، حنا عيسى، في بيان صدر عنه، من مغبة ارتكاب مجزرة جديدة في المسجد الأقصى المبارك.

ويأتي هذا التحذير تزامنًا مع إطلاق دعوات من مجموعات استيطانية ومنظمة أمناء الهيكل باقتحام المسجد الأقصى، والتي سيشارك بها عدد كبير من طلاب الجامعات الإسرائيلية وسيكون على رأس هذا الاقتحام كل من المتطرفين 'راشيل تيتو، تومي نيساني وأرنون سيجال'؛ حيث نصّت هذه الدعوات على تنفيذ جولات في باحات المسجد الأقصى وصحن الصخرة المشرفة، وتتضمن هذه الجولات عرض مُخطّطات للهيكل وشرحها داخل المسجد.

وأشار الأمين العام أنَّ هذه الدعوات التي تأتي في الذكرى الـ24 لمجزرة المسجد الأقصى التي ارتكبت الاثنين 8 تشرين الأول/ أكتوبر العام 1990 في تمام الساعة 10:00 صباحًا، حين  شرعت قوات الاحتلال الإسرائيلي بوضع حواجز عسكريّة على طول الطرق المؤدية إلى القدس؛ من أجل منع الفلسطينيين من الوصول إلى المدينة، كما أغلقت أبواب المسجد الأقصى لمنع سكان القدس لدخول المسجد، الذين بدورهم منعوا المستوطنين من وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم، الأمر الذي أدى إلى وقوع اشتباكات بين قوات الاحتلال والمرابطين، الذي أدى إلى ارتقاء ثلاثة وعشرين شهيدًا فلسطينيًا، وإصابة 850 آخرين بدرجات متفاوتة.

وعلى الصعيد ذاته، حذّر الأمين العام من خطورة طرح مُخطّط إسرائيلي تقوده وزارة السياحة الإسرائيليّة، الذي يسمح لليهود باقتحام الأقصى عبر باب القطانين بالإضافة إلى باب المَغاربة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم المسجد الأقصى وتطرد المُصلّين والمعتكفين قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم المسجد الأقصى وتطرد المُصلّين والمعتكفين



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 15:38 2013 الإثنين ,09 أيلول / سبتمبر

الضباع تهرب من سورية للبنان هربا من الانفجارات

GMT 11:59 2013 الجمعة ,01 آذار/ مارس

هايدي كلوم في ملابس محتشمة رغم دفء هاواي

GMT 19:16 2012 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

"الصامتين" تقدم عرضًا لمناسبة اليوم العالمي للمعاقين

GMT 10:24 2013 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

حفل لإطلاق مجلة ليالينا في الاردن

GMT 11:38 2013 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

فيديو لفتاة موريتانية عارية يثير جدلاً في البلاد

GMT 14:22 2013 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

تعرفي أكثر على تسريحة شعر بطلة "عشق وجزاء"

GMT 13:04 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

انطلاق فعاليات مهرجان ربيع النعيرية الـ 14

GMT 02:51 2015 السبت ,10 كانون الثاني / يناير

أمطار مع كمية من الثلوج على منطقة الجوف السعودية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates