كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف داعش ونظام الأسد
آخر تحديث 17:13:57 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

البرلمان البريطاني يبحث عن أفضل الوسائل للتعامل مع التنظيم المتطرف

كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف "داعش" ونظام الأسد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف "داعش" ونظام الأسد

ضربات الجوية على سورية
لندن - كاتيا حداد

حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، من تبعات المضي قدما في الضربات الجوية على سورية، التي من شأنها أن تجبر بريطانيا على الاختيار بين شرور "داعش" أو نظام الرئيس بشار الأسد، مطالبا مجلس النواب بإعادة النظر في الأمر، وأوضح رئيس لجنة الدفاع جوليان لويس، أنه من المستحيل التدخل في سورية دون مساعدة الفصائل الإسلامية في شمال البلاد أو نظام بشار الأسد.

وحثّ وزير "الدفاع" مايكل فالون، البرلمان البريطاني على التفكير في كيفية التعامل مع تنظيم "داعش" الذي لا يحترم الحدود الوطنية، موضحًا "أعتقد أن أعضاء البرلمان الجديد يجب أن يفكروا بعناية في الطريقة المثلى للتعامل مع داعش الذي لا يحترم الحدود الوطنية".

وصوّت البرلمان الأوروبي ضد التدخل العسكري ضد نظام الرئيس الأسد عام 2013، وبالرغم من تراجع مجلس النواب البريطاني عن الضربات العسكرية ضد أهداف "داعش" في العراق العام الماضي، إلا أن الحكومة البريطانية حاليا تدرس احتمال مد غاراتها الجوية على "داعش" في سورية أيضا.

وأضاف السيد فالون في حديثه لمجلس النواب، أن الحكومة البريطانية كانت تحاول إزالة نظام الأسد دون مساعدة تنظيم "القاعدة" أو غيره من التنظيمات المتطرفة فيما يسمى "داعش" عام 2013، موضحًا "لكن الآن نحن على ما يبدو نريد أن نزيل داعش دون مساعدة نظام الأسد، كلا الأمرين سيء، وهو خيار بين نوعين من الشر، لا أحد منا يريد بقاء نظام الأسد ولكن يجب أن نعترف أن عمليات داعش تدار من شمال سورية ذاتها، ونحن بالفعل لدينا ضربات جوية أميركية وخليجية ضد داعش".

وذكر فيرنون كوكر من حزب "العمال"، أنه "سينظر حزبنا بعين الاعتبار إلى أي مقترح تقدمه الحكومة لمواجهة خطر التطرف الإسلامي في الشرق الأوسط"، ما يشير إلى دعم حزب "العمال" للتدخل العسكري في سورية، وتحتاج الحكومة إلى هذا الدعم بشأن القضية، خصوصًا مع معارضة بعض النواب المحافظين للتدخل العسكري في سورية، ودون الإجماع على قرار التدخل العسكري في سورية بالأغلبية، لن يستطيع ديفيد كاميرون الفوز بتصويت المجلس بشأن سورية.

وأعلنت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" أنها ستستمر في استخدامها لوصف "الدولة الإسلامية" في وصفها لـ"داعش" على الرغم من دعوات كاميرون لتغير هذا المصطلح.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف داعش ونظام الأسد كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف داعش ونظام الأسد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف داعش ونظام الأسد كاميرون يؤكد أن بريطانيا مجبرة على الاختيار بين تطرف داعش ونظام الأسد



لحضور حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها ميغان

أمل كلوني تتحدّى الثّلوج بجمبسوت أحمر مع بليزر أسود

نيويورك - صوت الامارات
حصلت المُحامية العالمية أمل كلوني، على لقب "أجمل إطلالة ضيْفة" في زفاف الأمير هاري وميغان ماركل الملكي، ويبدو أنّها لن تدع هذا اللقب يُسلب منها في حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها دوقة ساسكس في نيويورك الأربعاء. ووصلت زوجة الممثل العالمي جورج كلوني، مُرتديةً واحدة من أجمل إطلالاتها على الإطلاق، تألّفت من جمبسوت لونه أحمر صارخ بتوقيع العلامة الأميركية Sergio Hudson، جاء بستايل حمّالات السباغتي والبنطلون الفضفاض، وفي منتصفه حزام عريض مُطابق للون الجمبسوت. أكملت أمل إطلالتها الملكية بوضع بليزر أسود على كتفيها، اكتفت به لحماية نفسها من ثلوج نيويورك، فالأناقة والستايل هُما عنوان إطلالات أمل كلوني، حتّى في الظّروف الجويّة المُتجمدة، ولكي تحتفظ بلقب "الإطلالة الأجمل" انتعلت كلوني كعبا عاليا لونه ذهبي، في حين حملت حقيبة كلاتش من اللون الأحمر ومُطبّعة بنقشة سوداء، واعتمدت مكياجا ورديا ناعما، كما زيّنت أذنيها بأقراط هوب ذهبية مُتوسطة الحجم. يُذكر أنّ
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الأمصال لرموش أكثر سُمكًا وأطول

GMT 15:51 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة

GMT 16:32 2018 الإثنين ,23 إبريل / نيسان

تصميمات ستائر عصرية ومميزة لربيع 2018

GMT 09:45 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

12 مليار درهم صادرات إماراتية إلى أميركا خلال 9 أشهر

GMT 23:52 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تنفيذ مشروعات بنى تحتية في خمس مناطق صناعية بالسويداء

GMT 18:54 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل طريقة لوضع "الماسكارا" من أجل عيون ساحرة

GMT 14:17 2017 الأحد ,06 آب / أغسطس

مشكلات صحية تنغص على المرأة متعة "الجنس"

GMT 22:02 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المنتخب السعودي لكرة اليد يستهل مبارياته بايران

GMT 10:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

ريهام عبدالغفور تنتهي من تصوير فيلم "سوق الجمعة"

GMT 17:49 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

منع اللاعبين الروس من المنافسة في الألعاب الأولمبية الشتوية

GMT 17:24 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

نصائح سهلة لترتيب المطبخ تُساعد على خسارة الوزن

GMT 11:36 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

سيف بن زايد ووزير الداخلية البحريني يحضران أفراح القاسمي

GMT 12:16 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اتحاد الغولف الأردني يستعد لإستضافة المسابقة العربية

GMT 13:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مرشدة سياحية تخاطر بحياتها لتوثيق انهيار كهف جليدي في ألاسكا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates