كي مون يلتقي الصيادين في ميناء غزة للوقوف على انتهاكات الاحتلال بحقهم
آخر تحديث 00:31:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عقب وصوله القطاع من معبر بيت حانون وتفقّده الأحياء المدمرة

كي مون يلتقي الصيادين في ميناء غزة للوقوف على انتهاكات الاحتلال بحقهم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - كي مون يلتقي الصيادين في ميناء غزة للوقوف على انتهاكات الاحتلال بحقهم

دمار غزة
غزة – محمد حبيب

وصل الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، صباح الثلاثاء، قطاع غزة عبر معبر بيت حانون، شمال القطاع، وتفقد حي الشجاعية المدمّر شرق مدينة غزة مرورًا بعزبة عبد ربه شرق جباليًا.
ومن المتوقع أن يتفقّد كي مون، بعض المنشآت والمباني المتضررة التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا"، إضافة إلى زيارة مناطق متضررة شمال القطاع، وميناء غزة للالتقاء بالصيادين ليستمع منهم الانتهاكات والاعتداءات التي يمارسها الاحتلال بحقهم أثناء أعمال الصيد.

وأكد الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية في قطاع غزة إياد البزم، أنَّ الأجهزة الأمنية الفلسطينية تشرف على تأمين موكب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أثناء زيارته القطاع.
وأوضح البزم أنَّ "زيارة بان كي مون تحت حماية أجهزة الأمن العاملة في القطاع وعناصر الوحدات الخاصة بحماية الوفود الدبلوماسية أثناء الزيارة"، مضيفًا أنَّ الأجهزة الأمنية أجرت الترتيبات اللازمة لتأمين الزيارة.

وتابع "الأجهزة الأمنية في غزة أجرت الترتيبات اللازمة لتأمين زيارة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لقطاع غزة الثلاثاء والذي سيتفقد أثناءها أثار العدوان على غزة وزيارة بعض مدارس الأونروا التي تعرّضت لقصف الاحتلال ولقاءات أخرى مع وزراء الحكومة في غزة وزيارة المقر الرئيسي للأونروا".
ومن جهته، أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، أهمية معالجة الأسباب الجذرية وراء عدم الاستقرار في غزة، في حين تتم إعادة بنائها، قائلًا "إنَّ ذلك هو الطريقة الوحيدة لتجنب صراع مأساوي آخر في المستقبل".

وبيّن كي مون، في مؤتمر صحافي عقده في رام الله مع رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، أنَّ هناك اتفاقا ثلاثيًا بوساطة مكتب الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، انسكو، لرصد والإشراف على نقل البضائع لإعادة الإعمار والتأكد من كفاءة وفعالية التسليم السريع للبضائع.
وشدّد على أهمية إعطاء الاهتمام للضفة الغربية، مدينًا بشدة استمرار النشاط الاستيطاني من قبل الاحتلال الإسرائيلي، والاستفزازات المتكررة تجاه الأماكن المقدسة في القدس.

وفي الجهة المقابلة، عقد كي مون مؤتمرًا صحافيًا مع رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، أعربَّ فيه عن قلقه إزاء الخرق الواضح للقانون الإنساني الدولي فيما يتعلق بالاستيطان الإسرائيلي في القدس الشرقية والتي تم الإعلان عنها أخيرًا، وحث حكومة الاحتلال على التراجع عن تلك المخططات، قائلًأ "إنني أشعر بقلق من التحريض المستمر على الأماكن المقدسة في القدس، هذا يؤجج التوترات فقط ويجب أن يتوقف".
ودعا كي مون الطرفين، الإسرائيلي والفلسطيني، إلى العودة إلى طاولة المفاوضات مع الاستعداد لتقديم التنازلات الصعبة ولكن الضرورية، مشيرًا إلى أنَّ الوقت قد حان لاستئناف المحادثات وإنهاء الاستقطاب، وأنَّ حل الدولتين هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام لكلا الجانبين.

يُشار إلى أنَّ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، شارك الأحد، في مؤتمر المانحين لإعادة إعمار غزة الذي انعقد في القاهرة واختتم بالإعلان عن جمع تعهدات مالية بقيمة 5.4 مليار دولار، بحيث يتم تخصيص نصف المبلغ لصالح إعادة إعمار القطاع.
واعتبر كي مون خلال كلمة له في المؤتمر، أنَّ الوضع بغزة لا يزال قابلًا للاشتعال، مشددًا على ضرورة الإسراع ببناء المنازل المدمرة وتحسين أوضاع سكان القطاع، ولافتًا إلى أنَّ خطة الأمم المتحدة للإعمار فيه تحتاج لـ1.2 مليار دولار.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كي مون يلتقي الصيادين في ميناء غزة للوقوف على انتهاكات الاحتلال بحقهم كي مون يلتقي الصيادين في ميناء غزة للوقوف على انتهاكات الاحتلال بحقهم



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 17:03 2016 الخميس ,25 شباط / فبراير

عرض "بحيرة البجع" على المسرح الكبير في الأوبرا

GMT 22:42 2014 الأحد ,07 كانون الأول / ديسمبر

فندق "فورسيزون القاهرة" يطوّر مفروشات الغرف

GMT 11:27 2015 الخميس ,12 شباط / فبراير

"الأيام السابقة" فيلم فرنسي جزائري لكريم موسى

GMT 20:35 2012 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

هل ترتيبك في العائلة يؤثر على ذكائك ؟

GMT 08:50 2012 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاء قمر لـ"مصر اليوم": "عبده موتة " بداية انطلاقتي السينمائية

GMT 17:49 2014 الإثنين ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء عروض مسرحية "داعش والغبراء" في مسرح عمون

GMT 11:56 2012 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

النمل يتمتع بحاسة شم استثنائية

GMT 06:26 2012 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

جيسيكا رايت تتباهى بجسدها في عرض الملابس الداخلية

GMT 08:15 2012 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

تعاون مصري أميركي في مجال الطاقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates