لواء إماراتي يصل إلى محافظة مأرب دعمًا للمقاومة اليمنيّة
آخر تحديث 16:56:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

طيران التحالف يكثف غاراته على مواقع لـ"الحوثيين"

لواء إماراتي يصل إلى محافظة مأرب دعمًا للمقاومة اليمنيّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لواء إماراتي يصل إلى محافظة مأرب دعمًا للمقاومة اليمنيّة

طيران "التحالف" العربي
صنعاء - عبد الغني يحيى

وصلت إلى محافظة مأرب اليمنية قوة إماراتية مكوّنة من لواء عسكري بكل عتاده، يُعتقد في أنه سيدعم المقاومة في جبهة محافظة الجوف. يأتي ذلك بعد ساعات من إعلان التحالف العربي في وقت متقدّم ليل الأحد، استشهاد خمسة جنود سعوديين جراء قصف "حوثي" على نجران السعودية، وتأكيد  استشهاد جندي إماراتي خلال الهجوم البري للتحالف في مأرب، واحتدمت المواجهات على جبهات القتال في اليمن، وتكثّف قصف طيران التحالف مواقع المسلحين الحوثيين والقوات الموالية لهم، من أنصار الرئيس السابق علي عبدالله صالح. ودعا معارضون للحوثيين وصالح إلى "قطع رأس الافعى".

وفيما دعا مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، الأطراف اليمنيين إلى "تقديم تضحية ليعمّ السلام" في البلد، حضّ حزب التجمُّع للإصلاح دول التحالف على مواصلة عملياتها العسكرية حتى "قطع رأس الأفعى"، في إشارة إلى جماعة الحوثيين المتحالفة مع علي صالح.

وكثّف طيران التحالف الاثنين غاراته على مواقع ومعسكرات ومخازن أسلحة تسيطر عليها جماعة "الحوثيين" والقوات الموالية لها في صنعاء ومحافظات أخرى، فيما تواصلت العملية العسكرية التي بدأها الأحد الجيش الموالي للحكومة الشرعية وقوات التحالف في محافظة مأرب، لدحر مسلحي الجماعة في المناطق التي يسيطرون عليها شمال مأرب وغربها، وتردّدت أنباء عن تقهقر القوات الحوثية من مواقع تحت وطأة الضربات الجوية للتحالف وأخرى نفّذتها طائرات من طراز "أباتشي".

وأكدت مصادر "المقاومة الشعبية" أن جيش الشرعية وقوات التحالف تشن عملياتها من ثلاثة محاور، في جبهات الجفينة والفاو وذات الراء، وكشفت مصادر عسكرية وصول قوة إماراتية إلى مأرب، مكوّنة من لواء مكتمل العتاد.

وفي محافظة تعز، أفادت مصادر المقاومة والحكومة الشرعية بأن "الحوثيين" تكبّدوا خمسين إصابة بين قتيل وجريح، في مواجهات هي الأعنف شهدتها مناطق ثعبات والجمهوري ومحيط منزل علي صالح في الجحملية، وفي منطقتي الزنوج والبعرارة غرب المدينة.

وجدّد طيران التحالف الاثنين، قصف قاعدة الديلمي الجوية ومعسكر الصمع التابع للحرس الجمهوري شمال صنعاء، ومعسكر سلاح الصيانة ومقر ما كان يسمى الفرقة الأولى المدرعة غرب العاصمة. وامتدت الضربات إلى الضواحي الجنوبية في مناطق وعلان وسنحان وبلاد الروس، مستهدفة مخازن سلاح معسكر "سامة" شرق مدينة ذمار "100 كلم جنوب صنعاء".

وأفادت مصادر المقاومة بأن غارة في محافظة الحديدة، دمّرت منصة لإطلاق صواريخ بالستية، مشيرة إلى غارات عنيفة استهدفت مواقع للحوثيين وقواتهم في مكيراس الواقعة بين البيضاء وأبين، ومناطق حريب وبيحان والعين وعسيلان في محافظة شبوة المجاورة لمأرب. وأكدت مقتل ثمانية حوثيين في غارات استهدفت "عقبة القندع" بين البيضاء وشبوة.

ودعا إسماعيل ولد الشيخ أحمد عبر صفحته في "فيسبوك" اليمنيين إلى "تقديم التضحية ليعم السلام أرجاء اليمن". وجاءت دعوته في أعقاب إعلان الحكومة الشرعية أنها تشترط للمشاركة في المفاوضات المباشرة مع الحوثيين وحلفائهم، اعترافهم بقرار مجلس الأمن الرقم 2216 والبدء في تنفيذه. وكان متوقّعاً أن تنطلق المفاوضات في مسقط قبل عيد الأضحى برعاية الأمم المتحدة.

وفي مدينة عدن المحررة من قبضة الحوثيين تجدّدت الاغتيالات، وأكدت مصادر أمنية العثور على جثة العقيد عبدالناصر الضالعي في مكان مهجور في منطقة الحسوة غرب المدينة، وعليها آثار طلقات نارية. وفي حين يُعتقد بأن لهذه الحوادث صلة بمسلحي الجماعات المتشدّدة مثل تنظيمي "القاعدة" و "داعش"، بث الأخير على حسابات تابعة له في "تويتر" الاثنين، صوراً من معسكر تدريبي لعناصره في محافظة حضرموت، أظهرتهم أثناء تلقي تدريبات على الأسلحة
وإطلاق القذائف الصاروخية.

وأعلنت الأمم المتحدة أن المبعوث الخاص إلى اليمن، إسماعيل ولد شيخ أحمد سيعود الى الرياض، الثلاثاء، لمواصلة المشاورات مع الأطراف المعنيين في ضوء "تحفظ" الحكومة اليمنية عن المشاركة في جولة المحادثات التي كانت مقررة الأسبوع الجاري.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لواء إماراتي يصل إلى محافظة مأرب دعمًا للمقاومة اليمنيّة لواء إماراتي يصل إلى محافظة مأرب دعمًا للمقاومة اليمنيّة



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 10:50 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة طيف تتوعد الممثلين بطريقة طريفة في "أمينة حاف"

GMT 17:33 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

عجوز في الثمانين تصرع متطفلا بفضل "كمال الأجسام"

GMT 12:35 2012 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إنطلاق فعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية لعام 2013

GMT 01:16 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

"Galaxy S21 Ultra" مزود بشاشة "OLED" موفرة للطاقة

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 18:07 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

هل تنقذ وثيقة الأخوة العالم من حرب ثالثة؟

GMT 05:32 2015 السبت ,17 كانون الثاني / يناير

وزراء خارجية روسيا والهند والصين يجتمعون بكين

GMT 06:49 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

آخر ليلة عرض لمسرحية كوميديا البؤساء الأحد

GMT 15:24 2013 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

الجراد يصل المناطق الحدودية في رفح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates