ليبيا توُاجه خطر الحرب الأهليَّة وجماعة فجر تُسيطر على مطار طرابلس
آخر تحديث 10:12:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مسؤولون فرنسيُّون يدعون لتدخل مجلس الأمن لإيجاد حل سياسيِّ

ليبيا توُاجه خطر الحرب الأهليَّة وجماعة "فجر" تُسيطر على مطار طرابلس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ليبيا توُاجه خطر الحرب الأهليَّة وجماعة "فجر" تُسيطر على مطار طرابلس

جماعة "فجر" ليبيا تُسيطر على مطار طرابلس
طرابلس ـ فاطمة السعداوي

تُواجه ليبيا خطر الحرب الأهلية بشكل كبير، خصوصًا بعد أن قامت كتائب مسلحة، تطلق على نفسها اسم "جماعة فجر"، بالاستيلاء على مطار العاصمة الليبية طرابلس، وأعلنت الحكومة الخاصة بها.
واستولت "قوات مصراتة" وائتلاف "القوى الإسلامية"، على المطار، خلال عملية مسلحة بدأت السبت، بعد معارك شرسة مع الكتائب الموالية للحكومة، بعد مرور 5 أسابيع من ضرب بعض مناطق العاصمة.
والتقطت صور لعدد كبير من الأشخاص الملتحين، عقب الاستيلاء على المطار، وهم في سعادة غامرة، ويرقصون على الطائرات المُحطًمة، مطلقين النيران في الهواء، ويهتفون "الله أكبر".
وأضرم المقاتلون النيران في المطار الأحد، ما جعل البعض يعتقد أنهم يريدون تدميره وليس الاحتفاظ به. ويعد الاستيلاء على المطار، تتويجًا لجماعة "فجر"، بعد أسابيع من السيطرة على العاصمة. وترفض جماعة"فجر" وصفها بـ"المسلحة"، وتزعم أنها تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة في ليبيا.
وأعلن المتحدث باسم المؤتمر الوطني العام، عن أنه سيتم عقد اجتماع طارىء في طرابلس لإنقاذ البلاد، فيما أكد أحد مسؤولي البرلمان الليبي، على ضرورة إدراج جماعة "فجر ليبيا" كجماعة متطرفة، كما دعت قوات موالية للحكومة، رئيس الوزراء، عبد الله الثاني، إلى إقناع الكتائب القومية والقبلية بحاولة استعادة العاصمة.
وتراقب مصر والسودان تطورات الأوضاع فى ليبيا في حذر، تجنباً لامتداد الفوضى إلى حدود البلدين، ويمكن أن يستخدم بعض المتشددين الطائرات في المطارات التي سيطرت عليها"جماعة فجر" لشن هجمات على الدول المجاورة.
وتتزايد هذه المخاوف، بعد أن أعلن أعضاء الجماعة، عن انتقامهم من مصر والإمارات لمسؤولية البلدين عن الغارات الجوية التي شنتها طائرات مجهولة الهوية، السبت، مما أسفر عن مقتل 17 من أفراد كتائب مصراتة.
 وبيّن الرئيس الفرنسي، فرنسوا أولاند، الأسبوع الماضي، أنه على الرغم من الأزمات في العراق وسورية وأوكرانيا وغزة، إلا أن ليبيا تمثل القلق الأكبر في الوقت الحالي.
ودعا مسؤولون فرنسيون إلى ضرورة تدخل مجلس الأمن، للتوصل إلى حل سياسي ومنع تقسيم البلاد. واضطرت ليبيا إلى الانسحاب من استضافتها لكأس الأمم الإفريقية لعام 2017، بسبب خطورة الوضع الأمني فى البلاد.
وتهدد تلك التطورات الخطيرة بتحول الدولة الليبية من السعي إلى تحقيق الديمقراطية منذ اندلاع الربيع العربي إلى الفشل الذريع.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليبيا توُاجه خطر الحرب الأهليَّة وجماعة فجر تُسيطر على مطار طرابلس ليبيا توُاجه خطر الحرب الأهليَّة وجماعة فجر تُسيطر على مطار طرابلس



تحرص دائمًا على إبراز قوامها الرشيق من خلال ملابسها

إطلالات معاصرة على أسلوب العارضة جيجي حديد مع اعتماد لوك الدينيم بالكام

واشنطن ـ رولا عيسى
عندما نفكّر بالاطلالات الشبابية، فالدينيم هو أول ما يبادر الى أذهاننا، وتنجح جيجي دائماً في اعتماد أجمل الاطلالات بالجينز سواء مع الكنزة السويتر الفضفاضة، أو عندما تعتمد لوك الدينيم بالكامل، ولإطلالة مسائية شبابية، نسّقت جيجي السروال الجينز مع توب تكشف اكتافها وحذاء بكعب عالٍ. أقرأ أيضًا جيجي حديد تبدو أنيقة وجذّابة في عيد الحب بقميص ذو فتحة عنق كما تشتهر جيجي بأسلوب الستريت ستايل، سواء الملابس الرياضية العصرية، والكروب توب، والسراويل بأقمشة ونقشات وقصات مختلفة سواء الضيقة او الفضفاضة، لكنها تحرص دائماً على إبراز قوامها الرشيق من خلال اطلالاتها. وحتى فساتين السهرة التي تطلّ بها، تتميّز بالعنصر الشبابي والعصري قد يهمك أيضًا جيجي حديد تتألّق في مهرجان "كوتشيلا للموسيقى والفن" ارتدت سترة سوداء وحذاء "بوت كاوبو...المزيد

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة
 صوت الإمارات - أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة

GMT 08:36 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب فريق بايرن ميونخ يتعرض لتهديدات بالقتل

GMT 09:09 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ماتويدي يخرج من قائمة منتخب فرنسا للإصابة

GMT 02:17 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جينك البلجيكي يقيل مدربه لسوء النتائج

GMT 08:50 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

راموس يصرح سنقاتل للفوز بكأس السوبر الإسباني

GMT 01:33 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جوندوجان يصرح ميسي أفضل لاعب كرة قدم على الإطلاق

GMT 08:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الإصابة تحرم منتخب النمسا من جهود لاعبها المميز اليساندرو شوف

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

كومباني يكشف مانشستر سيتي لا يحتاج للتعاقد مع مدافع جديد

GMT 17:09 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إسبانيا تقدم "قميص" بطولة الأمم الأوروبية يورو 2020

GMT 17:32 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش يفضل بولونيا على حساب ميلان ونابولي

GMT 17:35 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يجهز 150 مليون يورو لضم سانشو الصيف المقبل

GMT 14:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates