محمد بن راشد يؤكد أن الأحداث الأخيرة كشفت حجم الفراغ بين الحكومات العربية وشعوبها
آخر تحديث 01:11:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وجّه بتحويل "المنتدى الاستراتيجي" إلى منصة فكرية لاستشراف المستقبل

محمد بن راشد يؤكد أن الأحداث الأخيرة كشفت حجم الفراغ بين الحكومات العربية وشعوبها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد بن راشد يؤكد أن الأحداث الأخيرة كشفت حجم الفراغ بين الحكومات العربية وشعوبها

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
دبي – جمال أبو سمرا

وجّه نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بتحويل المنتدى الاستراتيجي العربي، إحدى مبادرات محمد بن راشد العالمية، إلى منصة فكرية وبحثية عالمية، تهدف إلى استشراف المستقبل وحالة العالم سياسيًا واقتصاديًا، بهدف بناء نموذج علمي لتحليل البيانات الجيوسياسية والاقتصادية كافة.

 وأوضح آل مكتوم خلال حضوره جانبًا من فعاليات اليوم الأول للمنتدى الاستراتيجي العربي، الذي انطلقت أعماله، أمس، في دبي، إن الأحداث الأخيرة التي شهدها العالم العربي كشفت حجم الفراغ ما بين الحكومات العربية وشعوبها، ما أتاح المجال للفوضى والظواهر السلبية كي تتشكل وتتكاثر وتفجّر الأزمات والصراعات، وأضاف سموّه أنه لو امتلكت تلك الحكومات آليات الرصد المبكر لهذه الظواهر لتمكنت من رسم مستقبل أفضل للعالم العربي.

 ووجّه بتحويل المنتدى الاستراتيجي العربي، إحدى مبادرات محمد بن راشد العالمية، إلى منصة فكرية وبحثية عالمية، تهدف إلى استشراف المستقبل وحالة العالم سياسيًا واقتصاديًا، بهدف بناء نموذج علمي لتحليل البيانات الجيوسياسية والاقتصادية كافة.

وبين آل مكتوم خلال حضوره جانبًا من فعاليات اليوم الأول للمنتدى الاستراتيجي العربي، الذي انطلقت أعماله، الثلاثاء في دبي، يرافقه الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، والشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، إن "الأحداث الأخيرة التي شهدها العالم العربي كشفت حجم الفراغ ما بين الحكومات العربية وشعوبها، ما أتاح المجال للفوضى والظواهر السلبية كي تتشكل وتتكاثر وتفجّر الأزمات والصراعات"، وأضاف "لو امتلكت تلك الحكومات آليات الرصد المبكر لهذه الظواهر لتمكنت من مستقبل أفضل للعالم العربي"، لافتًا إلى أن "ما جرى كان درسًا قاسيًا بكل المعايير، لكنه مليء بالنتائج والعِبر، فهذا الفراغ لا تملؤه غير المعرفة والمتابعة الحثيثة للعوامل التي تتفاعل في المجتمعات العربية، من أجل اتخاذ القرارات وانتهاج السياسات المسؤولة الكفيلة بتدارك الأمور، للحفاظ على الانسجام داخل النسيج الاجتماعي، والتناغم بين الحكومات وشعوبها".

 وتابع حاكم دبي "أصبح من الضروري أن نعمل على آليات وأدوات معرفية مبنية على أسس علمية لاستشراف المستقبل، وبناء عالم عربي أفضل، وهذا لن يحدث إلا بقراءات أكثر دقة لحالة العالم العربي والعالم، ومن خلال رصد ودراسة وتحليل كل العوامل والتوجهات التي تتقاطع وتتشابك على الساحات كافة، ما يسهم في تعزيز سبل مواجهة التحديات واستغلال الفرص من أجل مستقبل أفضل للشعوب العربية"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بن راشد يؤكد أن الأحداث الأخيرة كشفت حجم الفراغ بين الحكومات العربية وشعوبها محمد بن راشد يؤكد أن الأحداث الأخيرة كشفت حجم الفراغ بين الحكومات العربية وشعوبها



اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة

نيويورك ـ مادلين سعاده
خطفت عارضة الأزياء كارلي كلوس Karlie Kloss الأنظار في إطلالة شتوية ساحرة، خلال مشاركتها في برنامج "توداي شو" في نيويورك. إذ تألقت بلوك راقٍ، ويشبه الى حد كبير الأسلوب الذي تعتمده دوقة كمبريدج كيت ميدلتون. عارضة فيكتوريا سيكريت ومقدمة برنامج Project Runway، أطلت بفستان باللون الأزرق الفاتح من مجموعة براندون ماكسويل Brandon Maxwell لربيع وصيف 2020، تميّز بطوله الميدي قصة الصدر الـV المحتشمة، وقصته الضيقة التي ناسبت قوامها الرشيق، وأضافت اليه حزاماً أسود اللون لتحديد خصرها. وأضافت كلوس الى الاطلالة معطفاً طويلاً بنقشة المربعات باللون الأبيض والأسود، وأكملت اللوك بحذاء ستيليتو أسود. ومع هذه الاطلالة الأنيقة، إعتمدت كارلي تسريحة الشعر القصير المنسدل ومكياجاً ناعماً بألوان ترابية. قــــد يهمـــــــــك أيضًــــــــــا: كارلي كلوس أنيقة خل...المزيد

GMT 13:19 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة من الإطلالات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل في باريس
 صوت الإمارات - مجموعة من الإطلالات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 01:26 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

إسبانيا تستخدم قطعًا مِن الألماس في تزيين شجرة الميلاد
 صوت الإمارات - إسبانيا تستخدم قطعًا مِن الألماس في تزيين شجرة الميلاد

GMT 12:08 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على الأخطاء الشائعة في تصميمات المطابخ
 صوت الإمارات - تعرفي على الأخطاء الشائعة في تصميمات المطابخ

GMT 07:06 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

فينيسيوس يعود إلى قائمة ريال مدريد لمواجهة ألافيس

GMT 06:30 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مارداونا مرشح لقيادة إلتشي الإسباني في الدرجة الثانية

GMT 23:33 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

إدارة نادي أرسنال تعلن عن إقالة مدربه الإسباني أوناي إيمري

GMT 06:26 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الشركة مالكة مانشستر سيتي تعلن شراء مومباي سيتي الهندي

GMT 03:58 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يفقد جهود فابينيو حتى نهاية العام

GMT 23:05 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يحصن فيديريكو فالفيردي بـ750 مليون يورو

GMT 01:06 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة الأندية المتأهلة مبكرا إلى دور الـ 32 لـ "يوروبا ليغ"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates