محمد بن راشد يؤكد أن خليفة بن زايد حكم شعبه بالحب والعدل
آخر تحديث 06:03:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بمناسبة الذكرى العاشرة لتولي رئيس الدولة الحكم

محمد بن راشد يؤكد أن خليفة بن زايد حكم شعبه بالحب والعدل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد بن راشد يؤكد أن خليفة بن زايد حكم شعبه بالحب والعدل

احتفال الذكرى العاشرة لتولي رئيس الدولة الحكم
أبوظبي- فهد الحوسني

وجه نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، كلمة بمناسبة الذكرى العاشرة لتولي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مقاليد الحكم في الإمارات.
 
وأضاف في كلمته "مرت 10 سنوات من حكمه سريعة في تطوراتها .. عظيمة في إنجازاتها .. عميقة في حكمتها .. وواضحة في رؤيتها إنه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة".
 
وتابع "عندما نريد أن نقيس عشر سنوات من حكم خليفة بن زايد آل نهيان ليس من العدل أن نعتمد فقط على أرقام التقارير الدولية والإحصاءات الحكومية وأعداد المستفيدين من مبادراته والميزانيات التي اعتمدها لتحسين حياة شعبه"، مشيرًا إلى أنه ليس من العدل أن نقيس عشر سنوات من إنجازات خليفة بن زايد بالاعتماد فقط على أعداد المواطنين الذين وفر لهم مساكنهم أو أعداد المرضى الذين عالجهم أو أعداد المديونين الذين تكفل بهم أو مساحات العمران التي رفعها أو ميزانيات البنية التحتية التي وضعها أو أعداد السدود التي أنشأها أو الجسور التي مدها، وليس من العدل أن نقيس سنوات حكمه بأرقام المساعدات التي قدمها أو الإغاثات التي وزعها أو الشعوب الذي ساهم بالتخفيف من أزماتها أو أعداد اللاجئين الذي وفر لهم معيشتهم أو غير ذلك من لغة الأرقام التي يجيد العالم التحدث بها دون التحدث بغيرها.
 
وأكد أن "10 سنوات هي أكثر بكثير من لغة الأرقام والإحصائيات" مضيفًا "شخصيا أفضل أن أقيس عشر سنوات من حكمه بأعداد القلوب التي ملكها خليفة بن زايد بأعداد الدعوات التي رفعت للسماء بأن يحفظه الله ويرعاه بمشاعر الحب التي رسخت في نفوس الناس دون سعي منه لذلك".
 
وأوضح أن "أفضل قياس لعشر سنوات من حكم خليفة بن زايد بحجم الفرحة التي أدخلها على قلوب شعبه وقلوب شعوب أخرى كثيرة أقيسها بضحكات الأطفال اليتامى الذي كفلهم بدعوات أمهات تكفل بهم وبأسرهم بعد فقدهم معيلهم"، مضيفًا أقيس سنوات خليفة بن زايد بحجم التغيير الذي أحدثه في حياة الملايين من شعبه ومن شعوب أخرى كثيرة، أقيس سنوات حكم خليفة بن زايد بلمعة الفرح التي كنت أراها في عيون الخريجين من شباب الوطن، أقيسها بمشاعر الفخر التي ألمسها دائما في نفوس بنات الإمارات، أقيسها بمشاعر الثقة التي أراها عندما أقابل مهندسينا وأطبائنا الذين درسوا في أفضل الجامعات، أقيس سنواته بمشاعر الولاء التي أحس بها أينما ذهبت، أقيسها بالكلمات التي أسمعها ومشاعر الشكر والامتنان التي أراها كل يوم في نفوس شعب الإمارات تجاه هذا القائد الذي عمل دون كلل أو ملل ليكون شعب الإمارات من أسعد شعوب العالم".
 
وأضاف أن هذا هو الإرث الحقيقي لخليفة بن زايد، وهذا هو الدرس الرئيسي لكثير من القادة من العشر سنوات التي مرت من حكم وحكمة خليفة بن زايد آل نهيان، من السهل أن تحكم الناس بالخوف ولكن قلة نادرة من الزعماء الذين استطاعوا أن يحكموا الناس بالحب".
 
ودعا الله أن يحفظ خليفة بن زايد للإمارات وأن يحفظ شعب الإمارات لخليفة بن زايد.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بن راشد يؤكد أن خليفة بن زايد حكم شعبه بالحب والعدل محمد بن راشد يؤكد أن خليفة بن زايد حكم شعبه بالحب والعدل



تعرف تمامًا ما الذي يُلائم قوامها وأسلوبها في الموضة

أفكار لتنسيق الأزياء بتصاميم أنثوية مستوحاة من ياسمين صبري

القاهرة - صوت الإمارات
أفكار تنسيق الأزياء بتصاميم أنثوية لعيد الأضحى جمعناها لك من إطلالات ياسمين صبري التي أصبحت تعتبر اليوم واحدة من أكثر النجمات أناقة والتي نشاهدها في كل مناسبة تختار تنسيقات مميزة تتسم بالأسلوب الأنثوي الجذاب مع لمسات من العصرية. تنسيق ازياء بتصاميم أنثوية لعيد الأضحى بأسلوب ياسمين صبري: تتسم إطلالات ياسمين صبري دائمًا بالجاذبية والأنوثة المطلقة، حيث أنها تعرف تماماً مالذي يلائم قوامها وأسلوبها في الموضة وتختار على هذا الأساس، ولهذا فإننا غالباً ما نراها في الفساتين الميدي التي تناسبها كثيراً بقصاتها الضيقة أو القصات الكلوش مثل الفستان الذي اختارته مؤخراً من دولتشي أند غابانا Dolce‪&Gabbana المصنوع من طبقات من الكشكش المعرق بالورود الربيعية الملونة، وكذلك تتألق كثيراً في الفساتين الماكسي التي تختار منها التصاميم الناعمة...المزيد
 صوت الإمارات - نصائح وحيل بسيطة لجعل ملابسك تبدو باهظة الثمن

GMT 09:13 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

نصائح لاغتنام يوم عرفة

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 02:01 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

أدعية يوم عرفة مكتوبة لغير الحاج

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 21:01 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

15 عطر نسائي لا يُقاومها الرجل ليذوب بين ذراعي المرأة

GMT 07:48 2015 السبت ,12 كانون الأول / ديسمبر

3 بريطانيات يهربن إلى سورية ليتزوجن مجاهدين

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 07:44 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

مسلسل "الأزقة الخلفية" يتصدر المركز الأول في تركيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates