مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي
آخر تحديث 10:52:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

شملت ملفات الأمن والاقتصاد وإلغاء القوانين المقيدة للحُريّات وفتح آفاق مع الخارج

"مصر اليوم" يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "مصر اليوم" يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي

المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي
القاهرة ـ محمد فتحي

انتهي "مارثوان " السباق الرئاسي ووصل المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي، إلى عرش مصر بعد انتخابات رئاسيَّة حسمت لصالح الأول بفارق كبير عن منافسة حمدين صباحي، الذي لم يحصل إلا على نسبة 3%, وأصبح الرئيس الجديد والذي جاء بأغلبية غير مسبوقة، محط أنظار الباحثين عن الأمن والاستقرار والتنميَّة, ويعول الشعب المصري على الرئيس الجديد خلق حيّاة كريمة وعدالة اجتماعية ونهضة اقتصاديَّة وتعليم يواكب التطور العالمي, وكرامة في الخارج والداخل ليعيد إلى مصر بريقها, واستطلعت "مصر اليوم" مطالب رؤساء الأحزاب السياسيَّة من الرئيس الجديد في السطور التاليَّة.
وذكر المنسق العام لـ"تيار الاستقلال" ورئيس حزب "السلام" المستشار أحمد الفضالي، لـ"مصر اليوم"، "نريد من الرئيس أن يخرج بمصر إلى بر الأمان والقضاء على الإرهاب الأسود, وهذا يتطلب التكاتف من الشعب المصري مع الرئيس واعتقد أن شعبيه الرئيس السيسي سوف تكون أهم عامل في نجاحه لأنه يعلم تمام قيمه الانضباط فهو من تخرج من المؤسسة العسكريَّة المنضبطة الناجحة".
وتابع أنّ "ملف الأمن مرتبط بالتنمية، فلا تنمية من دون أمن, واعتقد أن النجاح في الملف الأول يواكبه نجاح مباشر في الثاني وهذا ما ننتظره ونصبوا إلية, فالشعب المصري فوض الرئيس مرات عديدة وفي مراحل حرجة ونجح المشير في كل اختبار وكانت الاختبارات الأولي هي الأقوى، ولذلك لدي قناعه شخصيَّة بنجاح الرئيس في تحقيق مطالب الشعب".
واعتبر أنّ "مصر انتخبت السيسي وهو يرتدي الزى المدني ولم تنتخب رجلاً عسكريًا كما يردد البعض، فالرجل استقال من منصب هو الأرفع في مصر وهو وزير الدفاع المحصن في الدستور ليقود الشعب المصري الذي يعلق علية كل الآمال, وسيعيد السيسي الديمقراطية الحقيقة إلي مصر التي غابت عنها من 1952 عقب ثورة 30 يونيو, وأتمنى أن يكون للأحزاب دور فعال في الحياة السياسية في المرحلة المقبلة". واختتم "نريد نهضة تعليمية وثقافية بعد ملفي الأمن والتنمية وأنّ نعيد إلي مصر الديمقراطية في ثوب جديد, وأنّ يكون العمل هو الهدف الأول والاسمي لنهضة مصر الجديدة".
ويرى رئيس حزب "الشعب الديمقراطي" المستشار أحمد جبيلي, أنّ الرئيس السيسي أمامه تحديات كبيرة يعرفها جيدًا وهناك ملفات لها الأولوية في الوقت الحالي، فترتيب مصر يتطلب مجهود كبير ورؤية ثاقبة. وأوضح، لـ"مصر اليوم"، أنّ ملف الاقتصاد فهو صمام الأمان للاستقرار، وهو الحلم الذي يراود الجميع, إذ يأمل المصريون في فرصة عمل حقيقة وراتب يكفي مطالب الموظف وشارع في أمن ونظام وقانون يطبق على الجميع, وأنه على الرئيس أنّ يفتح أفاق مع بعض الدول المهمة بالنسبة لمصر، مثل دول الخليج مع تفعيل الدور الروسي ليكون عامل اتزان في علاقة مصر بالولايات المتحدة، ويعيد العلاقات مع الدول المحورية في المنطقة من خلال تبادل تجاري اقتصادي متوازن، فالملف الخارجي يحتاج إلي جهد كبير، وعليه أن ينظر إلى القضية الفلسطينية باهتمام، لأن العرب انشغلوا بمشاكلهم الداخليَّة عنها في الفترة الأخيرة.
ولفت إلى أنّ رئيس حزب "مصر العربي الاشتراكي" اللواء عادل القلا, لـ"مصر اليوم"، إلى أنّ الرئيس السيسي هو رئيس كل مصري مخلص يسعى إلى المساندة في التنمية والبناء، ولذلك هو قادر على بناء مصر الجديدة, فالرئيس سوف يعيد الاتزان إلى مصر خارجيًا وداخليًا ومع ذلك نطالبه بتأسيس مصر الحديثة في اقرب وقت، ونأمل لأن يتكاتف الناس معه.
ويختتم القيادي البارز في حزب "التجمع" حسين عبدالرازق, الحديث مع "مصر اليوم"، أنه على السيسي أنّ يحافظ على الدولة المدنية، وأنّ يكون هناك فصل حقيقي للدين عن السياسية, مع المحافظة على الدستور الذي يحدد هويَّة الدولة, وعدم المصالحة مع "الإخوان المسلمين" تحت أي مسمي لإفسادهم الحياة السياسية منذ ثورة "25 يناير" وحتى ثورة "30 يونيو"، بالإضافة إلى مشاركة الأحزاب في الحكم من خلال البرلمان المقبل، وتكافؤ الفرص بين أبناء الوطن من أجل بناء مصر الجديدة, وأنّ يتم إعادة النظر في كل القوانين السالبة للحريات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 00:26 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

لجين عمران تتألق بفستان أنيق وإطلالة فخمة

GMT 20:52 2021 الأحد ,31 كانون الثاني / يناير

الملابس بنقوش الزهور من صيحات الموضة الرائجة دومًا

GMT 16:01 2012 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن

GMT 20:37 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

صفوان بن إدريس شاعر أندلسي مجهول

GMT 08:41 2013 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تطبيق جديد هدفه توعية المستخدمين على تجنب المرض

GMT 03:36 2013 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

نباتات الجاتروفا البذور السامة والمفيدة

GMT 01:26 2016 الأحد ,13 آذار/ مارس

غرف نوم إيطاليّة التصميم ملؤها الابتكار

GMT 00:06 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

زي موريتانيا التقليدي يبقى صامدًا في وجه الموضة والتجديد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates