مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي
آخر تحديث 21:01:46 بتوقيت أبوظبي

شملت ملفات الأمن والاقتصاد وإلغاء القوانين المقيدة للحُريّات وفتح آفاق مع الخارج

"مصر اليوم" يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "مصر اليوم" يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي

المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي
القاهرة ـ محمد فتحي

انتهي "مارثوان " السباق الرئاسي ووصل المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي، إلى عرش مصر بعد انتخابات رئاسيَّة حسمت لصالح الأول بفارق كبير عن منافسة حمدين صباحي، الذي لم يحصل إلا على نسبة 3%, وأصبح الرئيس الجديد والذي جاء بأغلبية غير مسبوقة، محط أنظار الباحثين عن الأمن والاستقرار والتنميَّة, ويعول الشعب المصري على الرئيس الجديد خلق حيّاة كريمة وعدالة اجتماعية ونهضة اقتصاديَّة وتعليم يواكب التطور العالمي, وكرامة في الخارج والداخل ليعيد إلى مصر بريقها, واستطلعت "مصر اليوم" مطالب رؤساء الأحزاب السياسيَّة من الرئيس الجديد في السطور التاليَّة.
وذكر المنسق العام لـ"تيار الاستقلال" ورئيس حزب "السلام" المستشار أحمد الفضالي، لـ"مصر اليوم"، "نريد من الرئيس أن يخرج بمصر إلى بر الأمان والقضاء على الإرهاب الأسود, وهذا يتطلب التكاتف من الشعب المصري مع الرئيس واعتقد أن شعبيه الرئيس السيسي سوف تكون أهم عامل في نجاحه لأنه يعلم تمام قيمه الانضباط فهو من تخرج من المؤسسة العسكريَّة المنضبطة الناجحة".
وتابع أنّ "ملف الأمن مرتبط بالتنمية، فلا تنمية من دون أمن, واعتقد أن النجاح في الملف الأول يواكبه نجاح مباشر في الثاني وهذا ما ننتظره ونصبوا إلية, فالشعب المصري فوض الرئيس مرات عديدة وفي مراحل حرجة ونجح المشير في كل اختبار وكانت الاختبارات الأولي هي الأقوى، ولذلك لدي قناعه شخصيَّة بنجاح الرئيس في تحقيق مطالب الشعب".
واعتبر أنّ "مصر انتخبت السيسي وهو يرتدي الزى المدني ولم تنتخب رجلاً عسكريًا كما يردد البعض، فالرجل استقال من منصب هو الأرفع في مصر وهو وزير الدفاع المحصن في الدستور ليقود الشعب المصري الذي يعلق علية كل الآمال, وسيعيد السيسي الديمقراطية الحقيقة إلي مصر التي غابت عنها من 1952 عقب ثورة 30 يونيو, وأتمنى أن يكون للأحزاب دور فعال في الحياة السياسية في المرحلة المقبلة". واختتم "نريد نهضة تعليمية وثقافية بعد ملفي الأمن والتنمية وأنّ نعيد إلي مصر الديمقراطية في ثوب جديد, وأنّ يكون العمل هو الهدف الأول والاسمي لنهضة مصر الجديدة".
ويرى رئيس حزب "الشعب الديمقراطي" المستشار أحمد جبيلي, أنّ الرئيس السيسي أمامه تحديات كبيرة يعرفها جيدًا وهناك ملفات لها الأولوية في الوقت الحالي، فترتيب مصر يتطلب مجهود كبير ورؤية ثاقبة. وأوضح، لـ"مصر اليوم"، أنّ ملف الاقتصاد فهو صمام الأمان للاستقرار، وهو الحلم الذي يراود الجميع, إذ يأمل المصريون في فرصة عمل حقيقة وراتب يكفي مطالب الموظف وشارع في أمن ونظام وقانون يطبق على الجميع, وأنه على الرئيس أنّ يفتح أفاق مع بعض الدول المهمة بالنسبة لمصر، مثل دول الخليج مع تفعيل الدور الروسي ليكون عامل اتزان في علاقة مصر بالولايات المتحدة، ويعيد العلاقات مع الدول المحورية في المنطقة من خلال تبادل تجاري اقتصادي متوازن، فالملف الخارجي يحتاج إلي جهد كبير، وعليه أن ينظر إلى القضية الفلسطينية باهتمام، لأن العرب انشغلوا بمشاكلهم الداخليَّة عنها في الفترة الأخيرة.
ولفت إلى أنّ رئيس حزب "مصر العربي الاشتراكي" اللواء عادل القلا, لـ"مصر اليوم"، إلى أنّ الرئيس السيسي هو رئيس كل مصري مخلص يسعى إلى المساندة في التنمية والبناء، ولذلك هو قادر على بناء مصر الجديدة, فالرئيس سوف يعيد الاتزان إلى مصر خارجيًا وداخليًا ومع ذلك نطالبه بتأسيس مصر الحديثة في اقرب وقت، ونأمل لأن يتكاتف الناس معه.
ويختتم القيادي البارز في حزب "التجمع" حسين عبدالرازق, الحديث مع "مصر اليوم"، أنه على السيسي أنّ يحافظ على الدولة المدنية، وأنّ يكون هناك فصل حقيقي للدين عن السياسية, مع المحافظة على الدستور الذي يحدد هويَّة الدولة, وعدم المصالحة مع "الإخوان المسلمين" تحت أي مسمي لإفسادهم الحياة السياسية منذ ثورة "25 يناير" وحتى ثورة "30 يونيو"، بالإضافة إلى مشاركة الأحزاب في الحكم من خلال البرلمان المقبل، وتكافؤ الفرص بين أبناء الوطن من أجل بناء مصر الجديدة, وأنّ يتم إعادة النظر في كل القوانين السالبة للحريات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي مصر اليوم يرصد مطالب الأحزاب السياسيَّة المصريَّة من المرشح الفائز عبدالفتاح السيسي



يتهافت عليهن أشهر مصممي الأزياء في العالم

بيلا وجيجي حديد تتألقان بإطلالات مميزة في ميلانو

ميلانو - سليم كرم
لا تزال الاختان بيلا وجيجي حديد من أبرز عارضات الأزياء في عالم الموضة , و تثبتان موهبتهما على المدرج من خلال عرض أزياء روبرتو كافالي لمجموعة ربيع وصيف 2019 خلال أسبوع الموضة في ميلانو يوم السبت. وتتمتع بيلا البالغة من العمر 21 عامًا  بلياقة بدنية عالية، ظهرت بإطلالة أنيقة من خلال بدلة من الترتر باللون الفضي المعدني، في حين ظهرت أختها جيجي حديد صاحبة الـ 23 عامًا، مرتدية سترة ذهبية كبيرة الحجم من القماش اللامع نفسه. وسارت بيلا بتمرس على المدرج وجذبت الانتباه إليها، وكانت تنتعل زوجًا من الأحذية الفضية اللامعة وأوضحت العارضة الأميركية من أصل فلسطيني لمحة عن رشاقتها اللافتة للنظر ، والتي ظهرت من خلال زوج من السراويل القصيرة المضاف إليها حزام عريض باللون الفضي نفسه. وبدت جيجي بإطلالة أنيقة ولافتة للنظر عندما كانت تعرض إبداعات دار الأزياء الشهيرة وترتدي سترة ذهبية طويلة وشورت متناسق باللون

GMT 20:54 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

تعرف على أزياء دار "موسكينو" لربيع وصيف 2019
 صوت الإمارات - تعرف على أزياء دار "موسكينو" لربيع وصيف 2019

GMT 17:17 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أشهر الفنادق في بريطانيا من أجل رحلة رائعة
 صوت الإمارات - أشهر الفنادق في بريطانيا من أجل رحلة رائعة

GMT 16:21 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

شركة "Moncler" تطلق المرحلة الثانية من مشروع "Genius"
 صوت الإمارات - شركة "Moncler" تطلق المرحلة الثانية من مشروع "Genius"

GMT 18:09 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

نمط حياة اسكندنافي جديد يدخل عالم الديكور
 صوت الإمارات - نمط حياة اسكندنافي جديد يدخل عالم الديكور

GMT 22:38 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

الكونفدرالية من جديد

GMT 23:24 2017 الأربعاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

استدراج المتهم

GMT 01:18 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ضرغام علي يصف الموازنة العراقية بـ"الروتينية"

GMT 12:30 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

طبعة عربية من كتاب "النشوة المادية" للأديب الفرنسي لوكليزيو

GMT 12:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ذاكرة العرب"أكبر برنامج توثيقي تطلقه مكتبة الإسكندرية
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates