معارك مسلّحة بين القوّات الموالية للشرعيّة وأفراد من القاعدة يسفر عن 6 قتلى
آخر تحديث 03:08:48 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مليشيا الحوثيين تتسبّب في تجويع أهالي تعز وتواصل احتجاز شاحنات الإغاثة

معارك مسلّحة بين القوّات الموالية للشرعيّة وأفراد من "القاعدة" يسفر عن 6 قتلى

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - معارك مسلّحة بين القوّات الموالية للشرعيّة وأفراد من "القاعدة" يسفر عن 6 قتلى

الحوثيون يجوعون أهالي تعز
صنعاء ـ عبد الغني يحيى

 قال مسؤولون أمنيون إن ستة أشخاص قتلوا في تبادل إطلاق نار االجمعة بين
القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ومسلحين من تنظيم
"القاعدة" كانوا يستقلون سيارة محملة بالأسلحة متوجهين إلى عدن ثانية مدن
البلاد.

وقالت المصادر إن "حاجزاً للمقاومة الشعبية في منطقة أحور الساحلية في
محافظة أبين أوقف سيارة تابعة لتنظيم القاعدة على متنها أسلحة كانت في
طريقها إلى عدن، ما أدى إلى مشادات كلامية تحولت إلى اشتباك مسلح أسفر عن
مقتل ثلاثة من المقاومة وثلاثة من القاعدة".

وأضافت أن من بين "قتلى القاعدة قيادي متوسط، هو رئيس محكمة في المكلا،
يدعى طالب الكثيري"، مشيرة إلى "توتر يسود الطرفين في منطقة أحور
الساحلية".

ويشهد اليمن قتالاً دامياً منذ آذار (مارس) بين قوى موالية للحكومة
والمتمردين الذين استولوا على العاصمة في أيلول (سبتمبر) 2014 قبل التوسع
باتجاه الجنوب في وقت تتراجع فيه وبحدة الاوضاع المعيشية لليمنيين وتصل
الى حدود الكارثة.

وعبّر مصدر مسؤول في اللجنة العليا للإغاثة في اليمن عن أسفه من تجاهل
بعض منظمات الأمم المتحدة، وفي مقدمها المسؤولة عن الشؤون الإنسانية
والإغاثة وتقديم الغذاء، من عدم إعطائها الوضع في اليمن الاهتمام الكافي
بما يتناسب مع حجم الكارثة الإنسانية التي تعيشها اليمن والحصار القاتل
الذي تعاني منه محافظة تعز.

وقال المصدر إن "التصريح الذي صدر أمس عن المسؤول الإقليمي لبرنامج
الغذاء العالمي حول الوضع في اليمن والحصار الذي تعاني منه تعز جاء دون
الحد الأدنى المطلوب من موقف يفترض أن تقوم به هذه الجهات".

وأضاف المصدر المسؤول في اللجنة العليا للإغاثة، وهي الجهة الحكومية
الأولى المسؤولة عن تنسيق الشؤون الإغاثية في اليمن، أن "التأخر حتى الآن
من إعلان موقف وفضح الجريمة التي تعاني منها تعز بسبب حصار ميليشيا
الانقلاب من أتباع الحوثي وصالح أمر غير مبرر ولا يقبله منطق".

وأشار إلى أن هناك خيبة أمل من أداء هذه البرامج الأممية، داعياً الجهات
المسؤولة بما فيها المانحين إلى مراجعة الكثير من خطط الأداء لهذه
البرامج الدولية ومدى تطابقها مع المعايير الدولية ومدى وصولها إلى
المحتاجين على أرض الواقع".

ولفت إلى أن الحكومة اليمنية في صدد اتخاذ خطوات سياسية وإدارية مهمة من
أجل تصحيح مسار التعاون مع هذه الجهات، بما يتوافق مع الاتفاقيات
والمعايير الدولية للإغاثة الإنسانية المتبعة، وبما يحقق إغاثة الشعب
اليمني وتحقيق الاحتياجات الأساسية له.

وحمّل المصدر برنامج الغذاء العالمي مسؤولية الإغاثة الإنسانية لأبناء
تعز والإفراج عن سيارات الإغاثة المحتجزة لدى ميليشيا الحوثي وصالح
الانقلابية في تعز والبالغ عددها نحو 225 قاطرة والمحملة بالمساعدات
الإغاثية والغذائية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معارك مسلّحة بين القوّات الموالية للشرعيّة وأفراد من القاعدة يسفر عن 6 قتلى معارك مسلّحة بين القوّات الموالية للشرعيّة وأفراد من القاعدة يسفر عن 6 قتلى



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

طُرق تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية على طريقة أوليفيا باليرمو

نيويورك - صوت الإمارات
تُشكِّل إطلالات سيدة الأعمال ورائدة الموضة أوليفيا باليرمو، مصدر وحي للعديدات من الشابات والسيدات واللاتي يعشقن الإطلالات الشبابية الأنيقة بلمسات متفردة ومواكبة لأحدث صيحات الموضة، فأوليفيا الحاضرة دائما في أبرز عروض الأزياء العالمية، والتي دائماً ما تتابع إطلالاتها عدسات المصورين والباباراتزي، تمتلك ستايل جذابا وبعيدا تماماً عن التكرار والروتين. ومن القطع المفضلة لديها، تصاميم الجمبسوت العصري والشبابي والذي اعتمدته أوليفيا بالعديد من الإطلالات الجذابة وبأكثر من ستايل وأسلوب، لتستوحي طرق تنسيق الجمبسوت بأسلوب أوليفيا باليرمو، اخترنا لك مجموعة جذابة من أبرز إطلالاتها بقصات منوّعة وألوان مختلفة، منها بإطلالات إيدجي وعصرية بالجمبسوت من الجلد الأسود والذي نسّقته أوليفيا مع صندل بالكعب العالي، ومنها بإطلالات مواكبة...المزيد

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 09:15 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 19:57 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 19:28 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

حفل غنائي لـ"تقاسيم عربية" في ساقية الصاوي

GMT 16:03 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

مداخل المنزل الفخمة والأنيقة تعكس جمال أختيارك

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 00:07 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

قصة جديدة لفئة اليافعين بعنوان "لغز في المدينة"

GMT 16:55 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

مدن استثنائية في اليونان يمكنك زيارتها في 2019

GMT 15:31 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

تمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة في نيوجيرسي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates