مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف
آخر تحديث 00:08:59 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اغتيال عقيد وشرطي في تفجير آلية وسط حمص وقصف يستهدف العاصمة مجددًا

مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف

قصف لطائرات حربية
دمشق - نور خوام

قضى 118شخصًا، الجمعة، بينهم 37 من قوات الحكومة والمسلحين الموالين لها، و33 استشهدوا في قصف لطائرات حربية ولقوات النظام وتفجيرات وسقوط قذائف، واغتيل ضابط برتبة عقيد وشرطي في تفجير آلية وسط مدينة حمص وقذائف تستهدف العاص مة مجدداً، وتواصلت اشتباكات في ريف اللاذقية الشمالي، وقصفت قوات الحكومة ريف جسر الشغور، وقتل 16 وأصيب جرحى بحالات خطرة في غارات للطائرات     الحربية على غوطة دمشق الشرقية وريف حلب الغربي، وقتل 12 آخرون وأصيب في قصف جوي على ريف دير الزور الشرقي ونفذ الحربي 6 غارات على ريف حماة الشمالي وقوات الحكومة تقصف ريف درعا.


وفي حماه أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الطيران الحربي نفذ غارة على مناطق في بلدة كفرزيتا في ريف حماه الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما تعرضت مناطق في بلدة عطشان في ريف حماه الشرقي لقصف من قبل قوات النظام، في حين قصف الطيران المروحي مناطق في بلدة اللطامنة بريف حماه الشمالي، دون أنباء عن إصابات.
وفي حمص أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه وردت معلومات عن استشهاد مواطنة جراء قصف قوات النظام لمناطق في بلدة غرناطة في ريف حمص الشمالي، كما نفذت طائرات حربية يعتقد أنها روسية غارات عدة على مناطق في قرية عز الدين في الريف الشمالي الشرقي لمدينة حمص، فيما جرح مواطن إثر إصابته برصاص قناص قوات الحكومة في أطراف حي الوعر في مدينة حمص، بحسب نشطاء من المنطقة.
وفي حلب اكّد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عشرات الأشخاص أصيبوا جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية بسبع غارات مناطق في مدينة منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي ظهر السبت، حيث وردت معلومات مؤكدة عن مقتل 4 على الأقل منهم، كما نفذت طائرات حربية غارات عدة على مناطق في قرى الشخير والصعب وجب القهوة ومحيط بلدة الخفسة في ريف حلب الشرقي، دون انباء عن خسائر بشرية حتى اللحظة، بينما سقطت قذيفة أطلقتها الكتائب المقاتلة على منطقة في ساحة سعد الله الجابري الخاضعة لسيطرة قوات الحكومة، دون أنباء عن إصابات، بينما تستمر الاشتباكات العنيفة بين "حزب الله" اللبناني وقوات النظام ومسلحين من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وتنظيم جند الأقصى والحزب الإسلامي التركستاني من جهة أخرى في بلدة دلامة وتلتها، وعدة محاور أخرى بريف حلب الجنوبي، وسط قصف مكثف من طائرات حربية يعتقد أنها روسية على مناطق الاشتباك، فيما ارتفع إلى 13 بينهم مواطنتان عدد الشهداء الذين قضوا في الضربات الجوية التي نفذتها طائرات حربية على أماكن في بلدة الأتارب في ريف حلب الغربي، في حين لا يزال عدد من الجرحى في حالات خطرة، ما قد يجعل عدد الضحايا مرشحاً للارتفاع مجدداً.

وفي ريف دمشق أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عدد الشهداء الذين قضوا ارتفع إلى 7 بينهم طفلة جراء قصف طائرات حربية، عصر السبت، على مناطق في بلدة حمورية في الغوطة الشرقية، بينما استشهد رجل من مدينة عربين جراء قصف لطائرات حربية على مناطق في أطراف المدينة، كذلك تدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في محيط بلدة البلالية في الغوطة الشرقية، فيما قُتل 5 مواطنين بينهم سيدة وأصيب آخرون بجراح، جراء قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة داريا في غوطة دمشق الغربية.
وفي اللاذقية أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار الاشتباكات العنيفة في عدة محاور بالقرب من جبل زاهي بريف اللاذقية الشمالي، بين الفصائل المقاتلة والإسلامية مدعمة بالحزب الإسلامي التركستاني وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة، و"حزب الله" اللبناني وقوات الحكومة، مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة أخرى، وسط تقدم لقوات الحكومة و"حزب الله"، وسيطرتهم على نقاط عدة في المنطقة، حيث ترافقت الاشتباكات مع تنفيذ طائرات حربية روسية عشرات الضربات على مناطق الاشتباك ومناطق أخرى في جبل التركمان في ريف اللاذقية الشمالي، بالإضافة لقصف مكثف ومستمر من قبل قوات الحكومة، كما أسفرت الاشتباكات المستمرة عن خسائر بشرية مؤكدة في صفوف الطرفين.
        وفي دمشق أكد المرصد السوري لحقوق الانسان أن قذيفتي هاون سقطتا على أماكن في المنطقة الصناعية وطريق المطار، دون انباء عن اصابات إلى الآن.
وفي إدلب أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات الحكومة قصفت مناطق في قرية الكندة في ريف جسر الشغور الغربي، دون انباء عن اصابات، ايضا استشهد مقاتل من الفصائل الاسلامية خلال اشتباكات مع قوات الحكومة والمسلحين الموالين لها في ريف حلب الجنوبي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف مقتل 118 بينهم 37 حكوميًّا و 33 في غارات لطائرات حربية وتفجيرات وسقوط قذائف



ارتدت سروالًا ضيقًا من الجلد الأسود

كارول فورديرمان تُظهر قوامها في إطلالة مُثيرة

لندن ـ ماريا طبراني
تسببت المذيعة ومقدمة البرامج الإنكليزية، كارول فورديرمان، والبالغة من العمر 58 عامًا، في حالة من الذهول، عندما استعرضت قوامها المثير في سروال ضيق. والتقطت فورديرمان صورة سيلفي ساخنة لها في مرآة بالطول الكامل لإعطاء متابعيها، البالغ عددهم 391 ألف متابع على "تويتر" أفضل رؤية ممكنة لما ترتديه. وارتدت المذيعة سروال من الجلد الأسود الضيق مع زوج من الأحذية العالية، كما وضعت حول خصرها حزام أسود مع مشبك ذهبي ضخم، والذي أظهر حضرها ومنحنياتها المُثيرة. وفي لقطة أخرى ظهرت فورديرمان مع ابنها، البالغ من العمر 22 عامًا وهي متخذه، وضع يشبه ملصقات الأفلام السينمائية، وقد وجهت الجميلة الشقراء وجهها إلى الكاميرا وهي مبتسمة. وصففت مقدمة برنامج "العد التنازلي" السابقة، التي غادرت البرنامج في عام 2008، شعرها في تموجات انسيابية، واختار مظهرًا طبيعيًا للماكياج. وتُعرف كارول بأنها مقدمة برنامج "العد التنازلي"، حيث قامت بذلك منذ عام 1982،  حتى غادرته بعد

GMT 18:48 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة
 صوت الإمارات - 5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة
 صوت الإمارات - فيكتوريا بيكهام تُطلق أحدث مجموعة أزياء لشتاء 2019

GMT 23:26 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

كيميتش يحذر لاعبي بايرن ميونخ من الخطأ السابق

GMT 23:58 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

الغيرة تفسر أزمات بيريسيتش في إنتر ميلان
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates