مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة
آخر تحديث 03:32:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

واجه ميليشيات "داعش" في الصالحية وزغير والصعوة والحسينة

مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة

عناصر من الجيش السوري الحر
دمشق ـ جورج الشامي

قتل 38 شخصًا الأربعاء، نتيجة الاشتباكات المستمرة بين الجيش السوري الحر والثوار من جهة وقوات النظام والميليشيات الموالية له من جهة أخرى في بلدة المليحة، فيما سيطر الحر على عدة أبنية كانت تتمركز فيها قوات الجيش السوري وثلاثة أنفاق للنظام في المنطقة الشمالية لداريا، بعد اشتباكات عنيفة قتل إثرها أكثر من 20 عنصراً للنظام بينهم ضابطان، فيما أعطب الحر دبابة، وتصدى لطيران النظام في القلمون برشاش 23، فيما ألقى الجيش السوري البراميل المتفجرة على مدينة داريا وبلدة زاكية ومنطقة خان الشيح واستهدف بالمدفعية والهاون والصواريخ الفراغية زملكا وعين ترما وزبدين ودوما فيما دكّ الجيش السوري الحر معاقل الجيش السوري على طريق نوى محققاً إصابات مباشرة
واستهدف طيران الجيش السوري بالبراميل المتفجرة أحياء درعا البلد ومدينة الحراك، وقام وميليشيات الدفاع الوطني (الشبيحة) بإحراق المنازل قرب اللواء 82 في الحي الشرقي لمدينة الشيخ مسكين, فيما استهدف الجيش السوري الحر رتلاً للنظام على طريق حمص القريتين.
واستهدفت قوات الجيش السوري المتمركزة في كتيبة الهندسة مدينة الرستن بالمدفعية، فيما شنت عدة غارات جوية بالصواريخ الفراغية على قرية أم شرشوح غرب مدينة تلبيسة واستهدفتها بالدبابات والأسطوانات المتفجرة ومدفع الـ57.
 فيما استهدف الجيش السوري الحر تجمعات قوات النظام في مدينة محردة بصواريخ الكاتيوشا، محققاً إصابات مباشرة، وقصف تجمعات ميليشيات الدفاع الوطني (الشبيحة) في بلدة الربيعة بصواريخ غراد، وشنّ هجوماً على كل من قاعدة تل عتمان العسكرية وحاجز البانة في الريف الغربي وسقط عدد من عناصر النظام بين قتيل وجريح، فيما دارت اشتباكات متقطعة في مدينة مورك.
واستهدف طيران الجيش السوري بالبراميل المتفجرة مورك والجلمة والجبين ، وقصف بالصواريخ عدة قرى محيط بقاعدة تل عتمان بريف حماة الغربي، فيما استهدفت قوات النظام منازل المدنيين في قرية القصابية بالقرب من كفرنبودة.
 وفي إدلب، استهدف الجيش السوري الحر حاجز الحرش في منطقة القياسات وحاجز الضبعان في وادي الضيف بقذائف الهاون، فيما قصف المراكز الأمنية في المدينة بصواريخ غراد محققاً إصابات.
إلى ذلك تصدى الحر لطيران النظام في جبل الأربعين بالمضادات الأرضية، فيما دارت اشتباكات متقطعة بين الحر وقوات النظام في معرحطاط وسيدا.
استهدفت قوات الجيش السوري المتمركزة في حاجز القياسات بالهاون والصواريخ قرية بسماس بجبل الزاوية، وألقت البراميل المتفجرة في الريف الشرقي لمعرة النعمان.
وفي اللاذقية استهدف الجيش السوري الحر تجمعات النظام وميليشيات الدفاع الوطني (الشبيحة) في البدروسية وتصدى لمحاولة اقتحام في منطقة السيرياتيل وطريق النبعين وقرب مدينة كسب بالرشاشات المتوسّطة وقذائف الهاون.
فيما قصف الحر تجمعات النظام في محيط قمة تشالما وجبل دورين بالهاون تزامناً مع اشتباكات عنيفة في المنطقة.
وقصف الحر تجمعات النظام في مشقيتا بصواريخ غراد، فيما دارت اشتباكات عنيفة في محيط قمة الـ45 استهدف إثرها الحر تجمعات النظام وميليشيات (الشبيحة) بالهاون.
إلى ذلك استهدف الحر سيارات ميليشيا (الشبيحة) في قرية كفرية محققاً إصابات مباشرة.
فيما قصفت قوات الجيش السوري المتمركزة في تلّا ونباتة وكتف صهيون قرى جبل الأكراد بشكل عنيف مستهدفةً منازل المدنيين والأراضي الزراعية، وشن طيران النظام عدة غارات جوية على قرى جبل الأكراد.
 وفي حلب، فجّر الثوار سيارة محملة بالذخيرة لقوات النظام على طريق خناصر، فيما دارت اشتباكات بين الجيش السوري الحر والثوار من جهة وقوات النظام والميليشيات الموالية له في حي الشيخ نجار.
إلى ذلك جرت اشتباكات في حي جمعية الزهراء سقط إثرها عدد من عناصر  قتلى، فيما استهدف الحر تجمعات النظام في حي صلاح الدين بقنابل يدوية، وضرب تجمعات النظام في محيط السجن المركزي بالهاون.
كما استهدف الحر والثوار تجمعات ميليشيات الدفاع الوطني (الشبيحة) في جبل عزان بصواريخ غراد ومدفع 130، تزامناً مع اشتباكات عنيفة على عدة محاور في الريف الجنوبي تمكن إثرها الحر من السيطرة على تلة شهيد جنوب جبل عزان.
فيما استهدف طيران الجيش السوري بلدة تل رفعت وبلدة مارع وبلدة كفرحمرة بالصواريخ الموجهة، وألقى البراميل المتفجرة على حي القاطرجي وحي بستان القصر وحي الأنصاري وحيي الإطفائية ومساكن هنانو القديم وقرية عبطين، وضرب النظام منطقة سد الشهباء في الريف الشمالي بالقنابل العنقودية.
وفي دير الزور، شهدت أحياء المدينة ضرب الجيش السوري الحر تجمعات قوات الجيش السوري على خط امداد الصناعة، فيما دارت اشتباكات في حي الرشدية استهدف إثرها الحر بالأسلحة المتوسطة تجمعات النظام محققاً إصابات مباشرة، وقصف الحر المربع الأمني في المدينة بالهاون.
واستهدف الحر مقار النظام في برج الدهموش بالرشاشات الثقيلة ما أدى لاحتراق المبنى، تزامناً مع اشتباكات متقطعة بين الحر وقوات النظام في حي الموظفين.
أما في الريف الشمالي سيطر الحر والثوار على قرية النملية بعد اشتباكات عنيفة مع ميليشيات دولة العراق والشام (داعش) سقط إثرها أكثر من 18  قتيل من عناصرها
فيما دارت اشتباكات بين الجيش السوري الحر وميليشيات (داعش) في قرية الصالحية وفي المنطقة الواقعة بين زغير الجزيرة وقرية الصعوة وفي الحسينة.
استهدفت قوات الجيش السوري بالمدفعية الثقيلة معظم الأحياء المحررة في المدينة.
فيما قصفت ميليشيات (داعش) بالهاون قرية النملية ما أدى لاحتراق المحاصيل الزراعية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة مقتل 38 شخصًا الأربعاء والحر يسيطر على قواعد الجيش السوري ويكبده خسائر فادحة



خلال أمسيّة أقيمت في قاعة الاحتفالات الملكية في لندن

ميجان تتألّق بفستان مُثير مُستوحى من تصميم "فيرساتشي"

لندن ـ ماريا طبراني
شهدت حفلة "ITV Gala" وجود مزيج من مذيعي التلفزيون ونجوم الواقع وعظماء الغناء وأساطير كرة القدم، ويبدو أن النجوم استمتعوا بكل تأكيد، حيث قاد كل من ميجان ماكينا، وكلوي سيمز، وإيال بوكر وكاز كروسلي الأمسية التي أقيمت في قاعة الاحتفالات الملكية في لندن الثلاثاء. وبدت نجمة مسلسل "توي" السابقة ميجان ماكينا مثيرة في فستان مستوحى من تصميم فيرساتشي، وبينما بدأت النجمة الليلة في فستان بذيء، غادرت مع فستان مثير رائع، في حين أن زملاءها النجوم بدوا رائعين، ومع امتلاء السجادة الحمراء بالعيد من النجوم، يبدو أن ليلة التسلية أتت بأفضل ما لدى بعض الضيوف الذين استبدلوا تعابير وجههم المتجهمة بالابتسام والبهجة، في حين كانت ملابس ميجان بذيئة، كان تعبير وجهها مختلفًا تمامًا لأنها لم تستطع حيث كانت تضحك بسعاده وهي تغادر، وكان شريكها السابق كلوي يتشبث بها، حيث كانا يحدقان ببعضهما البعض عند مغادرتهما. وظهرت في الحفلة نجمة

GMT 16:35 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

وشاح دار أزياء "فيندي" الشهيرة يُشعل موقع التواصل "تويتر"
 صوت الإمارات - وشاح دار أزياء "فيندي" الشهيرة يُشعل موقع التواصل "تويتر"

GMT 18:25 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"جسر السلام "أهم طرق السير وركوب الدراجات في كندا
 صوت الإمارات - "جسر السلام "أهم طرق السير وركوب الدراجات في كندا

GMT 12:28 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تشييد مسرح موسيقي أسطوري من تصميم "زها حديد" في روسيا
 صوت الإمارات - تشييد مسرح موسيقي أسطوري من تصميم "زها حديد" في روسيا

GMT 19:18 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فاتو بنسودا تعرب عن قلقها بشأن الوضع في قطاع غزة
 صوت الإمارات - فاتو بنسودا تعرب عن قلقها بشأن الوضع في قطاع غزة

GMT 14:26 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"عبير الأنصاري تؤكّد أن درة كانت الأفضل في "السينما العربية
 صوت الإمارات - "عبير الأنصاري تؤكّد أن درة كانت الأفضل في "السينما العربية

GMT 15:07 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل فنادق "البوتيك" لقضاء عطلة مميزة ومُذهلة
 صوت الإمارات - أفضل فنادق "البوتيك" لقضاء عطلة مميزة ومُذهلة

GMT 16:17 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار
 صوت الإمارات - ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار

GMT 02:21 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة المخرجة مها عرام بعد صراع مع مرض سرطان الثدي

GMT 09:25 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"اللون الأسود" في ديكور المنازل لفخامة بلا حدود

GMT 08:05 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

سواحل كرواتيا تتمتع بمجموعة مذهلة من الجزر الجميلة

GMT 22:52 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

قصص "كلمات" تروي مغامرات الأطفال في معرض الشارقة

GMT 03:07 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

جيروم بواتينغ يكشف عن كواليس أزمة كارلو أنشيلوتي

GMT 19:02 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

اللواء محمد الرميثي والسفير اليمني يبحثان التعاون
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates