مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد
آخر تحديث 12:55:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قوات الأمن تعتقل أحد الانتحاريين في معقل "حزب الله" و"داعش" يعلن مسؤوليته

مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد

رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام
بيروت – صوت الإمارات

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام، الحداد العام في البلاد، غدًا الجمعة، بعد سقوط 40 قتيلًا و180 جريحًا جراء تفجيرين يعتقد بأن وراءهما 4 انتحاريين، في منطقة برج البراجنة في ضاحية بيروت الجنوبية معقل "حزب الله".

وأدان سلام، الهجوم "الإجرامي الجبان"، داعيًا اللبنانيين إلى "مزيد من اليقظة والوحدة والتضامن في وجه مخططات الفتنة"، معلنا الحداد العام وإقفال جميع المؤسسات والمدارس العامة والخاصة.

وأكدت وزارة الداخلية اللبنانية، أن التفجير الأول وقع قرب حسينية الرمل في منطقة عين السكة في برج البراجنة، أما الثاني فوقع قرب فروج السباعي في المنطقة عينها.

وطلبت القوى الأمنية من المواطنين الابتعاد من منطقة التفجيرين، وفرض الجيش اللبناني طوقا أمنيا في المكان، في ما توجهت سيارات الإسعاف إلى المنطقة.

وترددت معلومات عن أن انتحاريين اثنين يضعان أحزمة ناسفة نفذا التفجيرين بفارق 7 دقائق بين الأول والثاني، وأكدت مصادر أمنية، أن الانتحاري الثالث قتل في التفجير الثاني ولم ينفجر حزامه الناسف، مشيرة إلى أن قوات الأمن ألقت القبض على الانتحاري الرابع أثناء محاولته الفرار بعد تعطل حزامه الناسف أيضًا.

وكشفت مصادر مطلعة، أنَّ قوات الأمن تعرفت على هوية 3 انتحاريين وهم: حامد رشيد وعمار سالم الريس يحملان الهوية الفلسطينية، إلى جانب الشاب السوري خالد أحمد الخالد، وجميعهم من عناصر تنظيم "داعش" المتطرف.

 وأوعز وزير الصحة وائل أبو فاعور إلى المستشفيات استقبال جميع جرحى انفجاري برج البراجنة على نفقة وزارة الصحة، وأضاف: "نخشى عودة مسلسل التفجيرات إلى لبنان ويجب تحقيق تفاهمات سياسية وأمنية لتحصين البلد من الهجمات المتطرفة".

ومن جهته، أدان رئيس "تيار المستقبل" سعد الحريري، تفجيري برج البراجنة، مؤكدا أن قتل الأبرياء جريمة موصوفة بكل المعايير، بينما دعا النائب وليد جنبلاط، إلى رص الصفوف والترفع عن الخلافات والتجاذبات السياسية لقطع الطريق على عودة التفجيرات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد مقتل 40 لبنانيا وإصابة العشرات في هجومين انتحاريين ورئيس الوزراء يعلن الحداد



خلال حفلة لإطلاق ساعات للنساء في تايوان

أليساندرا أمبروسيو تتألق بفستان ملفوف باللون الخوخي

برازيليا ـ رامي الخطيب- كمال أبو سمرا
تألقت عارضة الأزياء البرازيلية أليساندرا أمبروسيو، 38 عامًا، والتي تعد أحد أبرز الشخصيات في مجالها، أثناء ظهورها في حفلة إطلاق ساعات العلامة التجارية أوميغا، في تايوان، مساء الخميس. وارتدت أليساندرا فستانا دون أكتاف باللون الخوخي، قصير وبأكمام واسعة، وقد جذبت عارضة فيكتوريا سيكرت السابقة الانتباه أثناء الحفل، ولاكمال إطلالتها الأنيقة أرتدت صندلا باللون الخوخي بالكعب العالي، ووضعت مكياجا ناعما يتناسب مع لون الفستان. أقرأ أيضًا : أليساندرا أمبروسيو تلفت الأنظار بفستان أبيض مثير وأنيق واحتفلت أليساندرا بعيد ميلادها في شهر أبريل/ نيسان، مع العائلة والأصدقاء قبل سفرها إلى كوشيلا مع شريكها التجاري جاسيلي كوريا، وحبيبها نيكولو أودي، وهو رئيس مجلس إدارة ومؤسس شركة ألانوي، لصناعة الملابس والأزياء، مقرها في ميلان، وقد انشأها بالتعاون مع شقيقته كارلوتا في عام 2016. والتقى الحبيبان للمرة الأولى مرة في ملهى "إتش كيو تو" الليلي، في أواخر شهر يوليو/ تموز الماضي، وقد انفصلت أليساندرا

GMT 21:40 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

فان ديك يؤكد أن فريقه تخطى الهزيمة أمام تشيلسي

GMT 11:50 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

القطري الخليفي يريد شراء ناد إيطالي عريق
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates