مواقع الجيش البريطاني غرب ويلز ثكنات خاصة بتدريب الانتحاريين والمتطرفين
آخر تحديث 23:12:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تساعد تضاريسها الوعرة على إعداد الجنود وتأهيلهم جسديًا ونفسيًا للحرب

مواقع الجيش البريطاني غرب ويلز ثكنات خاصة بتدريب الانتحاريين والمتطرفين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مواقع الجيش البريطاني غرب ويلز ثكنات خاصة بتدريب الانتحاريين والمتطرفين

تدريبات مكثفة في مواقع غرب ويلز
لندن ـ ماريا طبراني

كشف أحد الضباط البريطانيين العاملين في وحدة مكافحة التطرف في ويلز البريطانية، أنَّ المتطرفين يتلقون تدريبات مكثفة في مواقع غرب ويلز مثل سرديجون وبوويز وبيمبروكشاير.

وأكد المحقق كونستابل غاريث جونز، أنَّ المتورطين في مثل هذه الأفعال، يشاركون في الأنشطة التي تبدو عادية، داخل  المجتمع البريطاني؛ ولكن لديهم دوافع خفية، وأضاف متحدثًا إلى المجلس الحاكم في سرديجون، أن القضايا المتعلقة بالتطرف لم تقتصر على المدن الكبيرة.

وتعود حوادث الأنشطة المتطرفة في ويلز إلى عام 1998، عندما انتشرت التقارير التي تزعم بأنَّ الداعية المتشدد "أبو حمزة المصري" أرسل مجموعة تضم عشرة متطرفين للتدريب في منارات بريكون، في باويس وهي مقاطعة ريفية كبيرة وسط ويلز.

وتعد هذه المنطقة من أحد المواقع التي يستغلها الجيش البريطاني لتدريب أفراده، حيث تساعد تضاريسها الوعرة على إعداد الجنود بشكل جيد، بما في ذلك أفراد قوات الخدمات الجوية الخاصة "SAS"، لتأهيلهم جسديًا ونفسيًا للحرب.

وصوَّرت في عام 2005، كاميرات وسائل الإعلام، اثنين من الانتحاريين الذين نفذوا اعتداءات السابع من تموز/ يوليو في بريطانيا، وهما محمد صديق خان وشهزاد تنوير، وهم يلتقون في سباق الزوارق التي ينظمه مركز "وايت ووتر" المحلي في بالا، شمال ويلز.

واعتقلت السلطات البريطانية بعدها بخمسة أعوام، ثلاثة أشخاص يشتبه في كونهم متطرفين من كارديف كجزء من جماعة متطرفة تحاكي تنظيم "القاعدة"، خططت لشن سلسلة من الهجمات على بريطانيا، على غرار هجمات مومباي المتطرفة عام 2008.

وكانت وسائل الإعلام البريطانية قد التقطت صورًا للثلاثة أشخاص وهم عمر لطيف (28 عامًا)، وجوروكانث ديساي (30عامًا)، وعبد مياح، (25عامًا)، وهم يعقدون سلسلة من الاجتماعات السرية مع محمد شودري وشاه الرحمن في حديقة البلاد في ويلز.

بينما درس أحد الرجال المتورطين في مقتل الجندي الأميركي، لي ريغبي، في أحد شوارع العاصمة البريطانية لندن العام الماضي، مايكل أديبوال، اللغة العربية في المعهد الأوروبي للعلوم الإنسانية السابق في هايميد، بالقرب من منطقة ليانيبيدر في ويلز، الذي أنشأه رجال الدين العراقيون.

وأضاف المحقق جونز وهو يتحدث إلى أعضاء المجلس، "حضر هذا الشاب دروس معهد العلوم الإنسانية لبعض الوقت، وبعد كل ذلك من الإنصاف أن نقول إنَّه تواصل بين المتطرفين لشن هجمات شنيعة في المملكة المتحدة".

 

    

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مواقع الجيش البريطاني غرب ويلز ثكنات خاصة بتدريب الانتحاريين والمتطرفين مواقع الجيش البريطاني غرب ويلز ثكنات خاصة بتدريب الانتحاريين والمتطرفين



GMT 01:23 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تندد باعتزام أنقرة شن عملية عسكرية جديدة في سوريا

GMT 21:42 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الحكومة العراقية يكشف عن نيته إجراء تعديل وزاري فريبًا

مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة

معاطف بأسلوب طريقة دوقة ساسكس من التصاميم المميزة

لندن ـ ماريا طبراني
بأناقتها وجرأة اختيارها التصاميم الفاخرة والفريدة من نوعها، ها هي الدوقة ميغان ماركل meghan markle تتألق باختيارها معاطف طويلة للشتاء مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة الأحب على قلبها. واكبي من خلال الصور أجمل معاطف الدوقة ميغان ماركل meghan markle الطويلة والمناسبة للشتاء خصوصاً أنها تختار أسلوباً فريد من نوعه في عالم الموضة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: ميغان ماركل تسير على خُطى إليزابيث الثانية في أزيائها اختارت الدوقة ميغان ماركل meghan markle موضة المعطف الطويل والكارو بلوني الزيتي والنيلي من دار Burberry مع القصة المستقيمة التي لا تتخلى عنها خصوصاً من خلال تنسيقه مع بناطيل واسعة وموحدة من ناحية اللون. كما اختارت الدوقة ميغان ماركل meghan markle معاطف طويلة للشتاء بألوان كلاسيكية كالمعطف الاسود مع الرباط من دار Calvin...المزيد

GMT 16:29 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا
 صوت الإمارات - مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 صوت الإمارات - نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب

GMT 02:27 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

كانتي يفضل تشيلسي على اللعب في ريال مدريد

GMT 21:05 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب يهاجم مدربا على خط التماس في البوندسليغا

GMT 01:42 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير إنجليزي يؤكد تريزيجيه يمنح أستون فيلا شراسة هجومية

GMT 02:12 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

فان دايك يؤكد الفوز على السيتي مهم ولكنه لا يمنحنا لقب الدوري

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 21:27 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 21:34 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 21:45 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 09:22 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يوضح حقيقة سخريته من حكم مبارة ليفربول

GMT 09:26 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة رونالدو في يوفنتوس «تحت المجهر»

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates