نواب يدعون العبادي لاعلان الطواريء والسفارة الأميركية تنفي تخفيض موظفيها في بغداد
آخر تحديث 01:52:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اشتباكات عنيفة بين "داعش" والحشد الشعبي في عامرية الفلوجة

نواب يدعون العبادي لاعلان الطواريء والسفارة الأميركية تنفي تخفيض موظفيها في بغداد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نواب يدعون العبادي لاعلان الطواريء والسفارة الأميركية تنفي تخفيض موظفيها في بغداد

اشنباكات عنيفة بين "داعش" والحشد الشعبي في عامرية الفلوجة
بغداد ـ طارق الشمري

اعلن "لواء انصار المرجعية التابع للحشد الشعبي" العراقي ، الثلاثاء، عن صّد هجوم لتنظيم "داعش" على منطقة عامرية الفلوجة، مشيرا الى مقتل  50 عنصرا من التنظيم و12 مقاتلا من اللواء خلال الاشتباكات. وقال المتحدث باسم اللواء محمد شبر إن "تنظيم داعش شنّ، اليوم، هجوما كبيرا على ناحية عامرية الفلوجة"، مشيرا الى ان "لواء انصار المرجعية تمكن من صد الهجوم".
واضاف شبر، أن "المعارك مازالت مستمرة بين الطرفين"، مبينا ان "مقاتلي اللواء كبدوا عناصر التنظيم خسائر كبيرة بالارواح والمعدات، فضلا عن الاستيلاء على عدد كبير من الاسلحة". وتمكنت القوات الامنية العراثية قبل أسبوع من تحرير منطقة البو دعيج الواقعة شمالي غربي ناحية عامرية الفلوجة (23 كم جنوب الفلوجة)، ورفع العلم العراقي فوق احدى المباني العالية فيها.
وشهدت العاصمة العراقية سلسلة تداعيات لعملية "داعش" الأحد في اختراق مطقة أبو غريب والاشتباك مع قوات الجيش والشرطة المتواجدة فيها ما دفع أهالي وعئلات من البلدة الى مغادرتها تحسبا" من تكرار عمليات الاختراق

وامر زعيم التيار الصدري  مقتدى الصدر،  "لواء بغداد" في  سرايا السلام التابعة له بالاستعداد للدفاع عن العاصمة،اودعا الحكومة الى التنّبه الى الخطر المحدق ببغداد بدلا من جمع الاموال.وقال الصدر في رد على سؤال وجه له من قيادة الفرقة الاولى بسرايا السلام، وتضمن ( هل من اوامر تودون بيانها بعد ما حاولت قوى الشر واذنابها ان تبعث رسائل مغلوطة ومشوشة الى سكان بغداد مفادها ان الامن ليس بخير)، ان "مشروع الاصلاح الجهادي لحماية العراق وبغداد يجب ان يستمر"، مبينا "اننا حذرنا من الخطر المحدق ببغداد كثيرا فلم تك لها اذان واعية , واضاف الصدر "ادعو لواء بغداد بسرايا السلام ان يكونوا على اهبة الاستعداد وانتظار الامر بالدفاع عنها"، مشيرا الى ان "ذلك لم ولن يثنينا عن الاصلاحات السياسية الحكومية، وسنبقى مطالبين بالاصلاحات الجذرية لكل الاحزاب وابعاد الشبح الطائفي عن
العراق".مؤكدا"  ان "مثل هذه الهجمات الداعشية لن تؤخر مشروعنا، ولن تكون مثل هذه الهجمات نافعة للفاسدين في درء الصلاح"، وتابع  "كلي امل بالجيش العراقي الباسل والقوات الامنية بالدفاع عن بغداد وكل شبر في العراق".

 ونفت السفارة الأميركية في العراق أنها وجّهت دعوة لموظفيها الى الاستعداد للمغادرة او تخفيض اعدادهم وقالت في بيان لها الأثنين  ان "التقارير الاعلامية المحلية الاخيرة التي تزعم بتخفيض اعداد الموظفين في سفارة الولايات المتحدة الامريكية في بغداد عارية عن الصحة"، مبينة ان "السفارة تواصل عملياتها بصورة طبيعية وبكل موظفيها بشكل كامل تحت اشراف السفير الأمريكي ستيوارت جونز".

وانتقدت رئيس "كتلة ارادة" النائبة حنان الفتلاوي، الاثنين، اجتماع الرئاسات الثلاث لمناقشة التعديل الوزاري بدلا من بحث موضوع اعلان حالة الطوارئ، فيما طالبت رئيس الوزراء حيدر العبادي بالاستقالة او اعلان حالة
الطوارئ والطلب من البرلمان التصويت عليها. وقالت الفتلاوي ان "المجازر تتوالى منذ يومين، فبعد تفجيرات الشعلة ومدينة الصدر وابو غريب واليوم المقدادية وعشرات الشهداء والجرحى، تجتمع الرئاسات الثلاث لمناقشة
التعديل الوزاري والانتصارات المتحققة، بدلا من ان تجتمع لبحث موضوع اعلان حالة الطواريء".

وتساءلت الفتلاوي "أي مهزلة يعيشها الرؤساء بعيداً عن الشارع العراقي ومآسيه"، مطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ"الاستقالة او الى اعلان حالة الطواريء والطلب من مجلس النواب التصويت عليها".ودعت  جميع الساسة الى "الابتعاد عن القضايا الثانوية والالتفات الى ارواح الناس".

وشهدت بغداد،  الأحد  قيام مجموعة مسلحة بمهاجمة مقر اللواء ٢٢ في الجيش العراقي في قضاء أبو غريب غرب العاصمة، قبل أن تتمكن القوات الأمنية من السيطرة على الموقف تماماً وتقتل المهاجمين، فيما قتل 28 شخصاً وأصيب 62 آخرون جراء تفجير انتحاري داخل سوق مريدي شرقي بغداد، كما قتل 34 شخصا واصيب 43 اخرين بتفجير انتحاري استهدف الاثنين، مجلس عزاء شرق قضاء المقدادية،  وتبنى تنظيم "داعش" جميع تلك الهجمات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نواب يدعون العبادي لاعلان الطواريء والسفارة الأميركية تنفي تخفيض موظفيها في بغداد نواب يدعون العبادي لاعلان الطواريء والسفارة الأميركية تنفي تخفيض موظفيها في بغداد



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 13:01 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 صوت الإمارات - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 07:27 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية
 صوت الإمارات - دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية

GMT 08:26 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

عيسى السبوسي يستلهم اسم "ذرب" من أشعار الشيخ زايد آل نهيان

GMT 07:40 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

السويدي إبراهيموفيتش يعلن عودته للدوري الإيطالي

GMT 07:32 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

نيمار يقود باريس سان جيرمان ضد نانت في الدوري الفرنسي

GMT 07:35 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

فيدال يحسم مصيره مع برشلونة قبل عطلة الكريسماس

GMT 04:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يحصد نصيب الأسد فى جوائز حفل الكرة الذهبية 2019

GMT 06:14 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يتربّع على عرش الكرة وفان دايك وصيفًا ورونالدو ثالثًا

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يخضع لعملية جراحية في الركبة

GMT 04:27 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب الإسباني يواجه هولندا وديًا تمهيدًا لـ"يورو 2020"

GMT 07:36 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أليسون بيكر يُوضِّح سبب تغيّر صلاح للأفضل مع ليفربول
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates