هاغل يؤكد عدم مراجعة واشنطن لسياستها بشأن تحرير الرهائن
آخر تحديث 16:34:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عقب اغتيال صحافي أميركي ومدرس أفريقي في اليمن

هاغل يؤكد عدم مراجعة واشنطن لسياستها بشأن تحرير الرهائن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هاغل يؤكد عدم مراجعة واشنطن لسياستها بشأن تحرير الرهائن

الصحافي الأميركي لوك سومرز
واشنطن – رولا عيسى

أكد وزير الدفاع الأميركي المستقيل، تشاك هاغل ، مقتل الصحافي الأميركي لوك سومرز ، صباح السبت الماضي، خلال عملية عسكرية لتحريره، في محافظة شبوة جنوب اليمن، حيث كان يحتجزه تنظيم " القاعدة "، كما أكد موت رهينة آخر من جنوب أفريقيا، موضحًا أن الولايات المتحدة لن تراجع سياسة عملياتها الخاصة بتحرير المواطنين الأميركيين.

وانطلقت عملية الإنقاذ من قبل القوات الخاصة للجيش الأميركي ، لتحرير الصحافي الذي كان في خطر، في حين أعلنت منظمة غير حكومية أن بيار كوركي وهو مدرس من جنوب أفريقيا محتجز رهينة منذ آيار/مايو من السنة الماضية في اليمن قُتل خلال عملية للجيش الأميركي لتحرير رهائن.

ودافع هاغل عن محاولة إنقاذ الرهائن، قائلًا أن مثل تلك الغارات محفوفة بالمخاطر، لذلك لم يكن هناك حاجة لمراجعة السياسة.

وذكرت عائلة سومرز أن لوك ربما كان  لايزال على قيد الحياة، لو لم يكن هناك عملية إنقاذ، فأخته وزوجة أبيه على أمل أنه لم يُقتل، نظرًا لعدم تنفيذ تهديدات سابقة بقتله.

ودافع أحد المسؤولين الأميركيين عن غارة "المارينز"، مؤكدًا أنهم لم يعرفوا بوجود الرهينة الأفريقي في نفس الموقع.

وأوضح سفير أميركا لدى جنوب أفريقيا باتريك غاسبار:" لم يكن المسؤولين الأميركيين على وعي بالمفاوضات الجارية والتي لم تثمر عن أي نتائج مع المسلحين ، كما أنه من الواضح أن حكومة جنوب أفريقيا لا تعرف شيئًا عن المحادثات لإطلاق سراح الرهينة".

من المقرر، وصول جثمان كوركي إلى جنوب أفريقيا الأثنين، ولكن الحكومة الأفريقية أكدت أنها لن توجه أصابع الاتهام لأحد بسبب حادث الموت، حيث أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية نيلسون كغويتي :" نعمل مع حكومة الولايات المتحدة والحكومة اليمنية لضمان وضع نهاية لهذا الحادث المأسوي".

وأشار السكان المحليون في اليمن، إلى أن 11 شخصًا لقوا حتفهم خلال الغارة من بينهم امرأة وطفل يبلغ من العمر عشر سنوات، فيما أوضحت الولايات المتحدة أن خمسة مسلحين لقوا حتفهم، في حين نجا آخرون.

وبيّن مدير مؤسسة "وقف الواقفين" في جنوب أفريقيا، امتياز سليمان، أن وسطاء من قبيلة في اليمن أقنعوا تنظيم " القاعدة " بتسليم كوركي مقابل 200 ألف دولار، رسوم التسليم، بعد إسقاط طلب فدية بقيمة 3 مليون دولار، حيث كان أصدقاؤه وأقاربه قادرون على الدفع.

وأضاف سليمان:" اجتمع زعماء القبائل في ميناء عدن اليمني، صباح السبت الماضي، استعدادًا للترتيبات الأمنية واللوجستية النهائية لإطلاق سراح الرهائن، لإخراج كوركي خارج اليمن تحت غطاء دبلوماسي".

ورفض سليمان انتقاد تدخل الولايات المتحدة، قائلًا:" لا يمكنني الإمساك بأي شيء ضد أميركا، فهي تعمل لصالح شعبها، وغير متأكد إذا كانوا يعرفون بوجود بيير هناك أو لا، ولا أستطيع أن ألوم أحد، تلك الحرب ليس لديها نتائج جيدة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هاغل يؤكد عدم مراجعة واشنطن لسياستها بشأن تحرير الرهائن هاغل يؤكد عدم مراجعة واشنطن لسياستها بشأن تحرير الرهائن



نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء وشارليز بالبلايزر

ثلاث نجمات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن للفت الأنظار

واشنطن ـ رولا عيسى
ثلاث نجمات تألقن على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمهن الجديد Bombshell، نيكول كيدمان ومارغو روبي خطفن الأنظار بالبدلة البيضاء أما شارليز ثيرون فإختارت أيضاً بلايزر لكن باللون الأسود. نبدأ من إطلالة كيدمان وروبي اللتان تنافستا على البدلة البيضاء لكن كل واحدة منهنّ تميّزت بأسلوبها الخاص، نيكول بدت أنيقة بالبدلة مع القميص المقلّم بالأبيض والكحلي مع الحذاء المخمل باللون البنيّ، فيما إختارت روبي بدلة عصرية وجريئة من مجموعة Mara Hoffman تألفت من بلايزر على شكل توب معقودة من الأمام وسروال واسع ونسّقت معها حذاء مفتوحاً باللون الأسود.   أقرأ ايضــــــــاً : طريقة لف الحجاب على غرار مدوّنة الموضة لينا أسعد أما شارليز ثيرون فتميّزت بإطلالتها ببلايزر باللون الأسود وقامت بتحديد خصرها من خلال حزام جلدي رفيع مع سلسال معدنيّ متدلي، ...المزيد

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها جزر الكناري
 صوت الإمارات - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها جزر الكناري

GMT 21:21 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 صوت الإمارات - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 12:10 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم
 صوت الإمارات - "الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بمرور 4 أعوام على تعيين كلوب مدرباً للريدز

GMT 16:33 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

أشهر 10 قصور ملكية ساحرة على مستوى العالم

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 15:21 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

هدى بيوتي تستعد لإطلاق أحدث مستحضرات التجميل

GMT 07:50 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مدرب أرسنال يكشف عن سبب رفضه للتدريب في الدوري الممتاز

GMT 01:52 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تخريج 360 طالباً وطالبة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates