هنية يؤكد إعادة الإعمار أولوية وطنية تحتضنها الحكومة كونها جهة التنفيذ والمتابعة
آخر تحديث 16:04:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خلال استقباله حكومة التوافق برئاسة الدكتور رامي الحمد الله في منزله

هنية يؤكد إعادة الإعمار أولوية وطنية تحتضنها الحكومة كونها جهة التنفيذ والمتابعة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هنية يؤكد إعادة الإعمار أولوية وطنية تحتضنها الحكومة كونها جهة التنفيذ والمتابعة

الحكومة الفلسطينية برئاسة الدكتور رامي الحمد الله
غزة - محمد حبيب

دعا نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، مساء الخميس، إلى استكمال ملفات المصالحة، مؤكدًا أنَّ حركته معنية بإنجاح الحكومة.
وطالب هنية خلال استقبال حكومة التوافق برئاسة الدكتور رامي الحمد الله في منزله في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، بعض الوزراء للإقامة في غزة للقاء المواطنين والموظفين، معتبرًا هذا اللقاء على أرض غزة تتويجًا وتكريسًا للمصالحة الوطنية الفلسطينية لإنهاء الانقسام.

وصرّح قائلًا: إنَّنا نتطلع لنتائج عملية وملموسة من زيارة حكومة الوفاق الوطني إلى غزة، داعيًا لأن يكون قدومها فاتحة لزيارات أخرى للقطاع، مضيفًا: نحن معنيين بنجاح الحكومة، لأنها متصلة بوضعنا الفلسطيني في غزة والضفة وكل مكان.
وأكد هنية أنَّ لقاء حكومة الوفاق الوطني وعقدها لاجتماعها الأول في غزة، هو تتويج لمصالحة فلسطينية وطنية، تنهي الانقسام الذي عاشه المجتمع الفلسطيني لسنوات عدة، و"تعطي رسالة إلى الداخل الفلسطيني كما خارجه أنَّ لنا حكومة ونظام سياسي واحد".
ولفت إلى أنَّ أحد محركات العدوان "الإسرائيلي" على غزة، هو إفشال المصالحة وحكومة الوفاق الوطني، ومنع الفلسطينيين من ممارسة حقهم في العمل الانتخابي والديمقراطي.

وشدَّد هنية على أنَّ اجتماع حكومة الوفاق في غزة، يمثّل فشلًا للهدف "الإسرائيلي" من المساس بالمصالحة الوطنية، وتطلعات الشعب الفلسطيني بأن يكون له نظام وحكومة واحدة، مؤكدًا ضرورة نجاح الحكومة بمهامها، واستمرار المصالحة الوطنية، مشيرًا إلى أنَّ نجاح الحكومة هي أحد أهم إفرازات التفاهم الذي جرى في القاهرة.
ونوّه إلى أنَّ اجتماع القاهرة حدَّد لحكومة الوفاق الوطني مهامها، والتي على رأسها ملف إعمار قطاع غزة، وتوحيد المؤسسات الفلسطينية، والتحضير لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية.
وبيّن هنية أنَّ "هذه المهمات ضرورية رغم أنّها تشكل تحديات تستوجب التعاون من الجميع، لتتجاوز المنعطف لمرحلة ما بعد الانقسام والحرب على غزة"، متابعًا أنَّ "ملف الإعمار على سلم أولويات أجندتنا الوطنية، والحاضن الأساسي لها هو حكومة الوفاق الوطني؛ لأنّها جهة التنفيذ والمتابعة".

وأشار إلى أنَّ التحدي الذي تواجهه الحكومة كبير، داعيًا إلى تسخير كل الطاقة الدولية الدافعة اليوم لإعادة إعمار غزة، "لا سيما أننا على أبواب فصل الشتاء، والكل ينتظر الخطوات العملية الحقيقية لتضميد جراح الشعب"، موضحًا أنَّ غزة بحاجة ليد حانية، وخطة متكاملة، ومقومات تنمية، وكل ما يستوجب عملية النهوض بعد سنوات الحصار 
وآثار العدوان بما في ذلك ثلاثة حروب شهدها القطاع.
وفيما يتعلق بتوحيد المؤسسات، أكد هنية أنّها "قضية غاية الأهمية"، مشددًا على أنَّ "المؤسسات الحكومية والوزارات والأجهزة الأمنية والسلطات جميعها موضوعة على طاولة الحكومة الفلسطينية".
واستطرد: إنَّ الشعب الفلسطيني يتطلع للحظة انصهار الجميع في بوتقة العمل المشترك، والمؤسسة الفلسطينية المشتركة على صعيد السلطة والحكومة بكل  تفريعاتها، وعلى صعيد منظمة التحرير باعتبارها البيت الجامع للكل الفلسطيني داخليًا وخارجيًا.

وبيّن هنية أنَّ التكامل بين الحكومة والمجلس التشريعي ومنظمة التحرير والرئاسة، سيقدم مشهدًا فلسطينيًا في بعده السياسي والوطني والإداري، قائلًا: اليوم فشل الهدف الإسرائيلي من المساس بالمصالحة الوطنية وبتطلعات شعبنا أن يكون له نظام وحكومة واحدة موحدة.
من جهته أعلن رئيس الوزراء رامي الحمد الله أنَّ الحكومة هي حكومة دولة فلسطين ولن تتوانى بتحمل مسؤوليتها دون تمييز وستواصل الحكومة عملها ومواجهة كل التحديات مؤكدًا دعم الحكومة للرئيس بالتوجه إلى مجلس الأمن.
وأشار الحمد الله إلى القرارات السابقة التي اتخذتها الحكومة خلال جلساتها الماضية من تشكل لجان للوزارات، مبينًا أنَّ الحكومة تسعى إلى صرف دفعة مالية لموظفي غزة قبل نهاية الشهر الجاري.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هنية يؤكد إعادة الإعمار أولوية وطنية تحتضنها الحكومة كونها جهة التنفيذ والمتابعة هنية يؤكد إعادة الإعمار أولوية وطنية تحتضنها الحكومة كونها جهة التنفيذ والمتابعة



الشيخة موزة بإطلالات شرقية راقية في مونديال قطر 2022

الدوحة ـ صوت الإمارات
الشيخة موزة تواصل جهودها ودعمها على هامش فعاليات كأس العالم مونديال قطر 2022، وذلك بإطلالاتها الشرقية الراقية التي تعكس مدى التناسق والتناغم من خلال روح الإطلالة المناسبة لكل حدث وظهور، في لفتة أنيقة توحي بالذكاء في اختيار الإطلالة. تألقت الشيخة موزة بإطلالة جديدة على هامش فعاليات بطولة كأس العالم التي تستضيفها دولة قطر في عام 2022، وذلك خلال حضور مباراة المنتخب القطري أمام المنتخب الهولندي، والتي خسر فيها "العنابي" مباراته الثالثة في المونديال، وجاءت إطلالة الشيخة موزة بلفتة مميزة لدعم منتخب بلدها بعباية باللون العنابي، تميزت بتصميمها الواسع الأنيق بأسلوب ناعم قصير بأطراف مطرزة على الإطلالة من الأمام، وأيضًا على أطراف الأكمام. إطلالة الشيخة موزة بعباءة اللون العنابي جاءت منسقة مع بنطلون باللون البيج، وغطاء ...المزيد

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 21:52 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

«سياحة أبوظبي» تطلق بطاقات بريدية مجانية
 صوت الإمارات - «سياحة أبوظبي» تطلق بطاقات بريدية مجانية

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 23:02 2022 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية
 صوت الإمارات - دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 12:15 2013 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

كايت هدسون تطلق مجموعة ملابس رياضية

GMT 11:20 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أميرة هاني تأمل أن يُعرض مسلسل "الضاهر" قريبًا

GMT 16:48 2013 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

بركة رئيسًا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي

GMT 08:25 2013 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس البنك الدولي: نعتزم القضاء على الفقر

GMT 00:22 2013 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الوكيل: السلع الأساسية متوافرة حتى شهر رمضان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates