وثيقة جديدة تكشف تواطؤ بلير مع القذافي لترحيل المعارضين الليبيين
آخر تحديث 19:49:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تساؤلات بشأن مدى تورط حكومة "العمال" في إيذاء المتهمين

وثيقة جديدة تكشف تواطؤ بلير مع القذافي لترحيل المعارضين الليبيين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وثيقة جديدة تكشف تواطؤ بلير مع القذافي لترحيل المعارضين الليبيين

معمر القذافي ورئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير
لندن ـ ماريا طبراني

كشفت مصادر إعلامية عن خطاب أرسله رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، للعقيد الليبي الراحل معمر القذافي، يعتذر فيه عن عدم إعادة المنشقين الليبيين إلى طرابلس، وسط مزاعم بأنهم كانوا سيواجهون هناك عمليات تعذيب.

وقدم بلير شكره للقذافي على التعاون في مجال مكافحة التطرف، لافتا إلى أن "المحاكم البريطانية منعت ترحيل 5 معارضين ليبيين"، وبين أنه يشعر بخيبة أمل شديدة من القرار.

وبينت المصادر أن بلير أرسل خطابه عقب الفترة التي تعاونت فيها ليبيا مع بريطانيا لتسليم المتهمين بالتطرف عبر برنامج الترحيل السري غير القانوني لوكالة الاستخبارات المركزية و"MI5" بعد السماح بتنفيذ عمليات سرية ضد المنشقين على الأراضي البريطانية.

وثيقة جديدة تكشف تواطؤ بلير مع القذافي لترحيل المعارضين الليبيين

وأوضحت أن الخطاب كان من الوثائق التي تم ضبطها في مكاتب الحكومة الليبية بعد ثورة 2011، وموجود في وزة فريق من المحامين في لندن.

وزعم المحامون أن استخلاص المعلومات من السجناء في زنزانات التعذيب في ليبيا كان محور قضية ترحيل المملكة المتحدة لهم، فيما يتوقع أن يثير الخطاب العاشر الاستثنائي تساؤلات جديدة حول مدى تورط حكومة حزب "العمال" في إيذاء المتهمين بالتطرف، تزامنا مع معارضة بلير استخدام التعذيب.

ووجه مستشار السياسة الخارجية لبلير، نايجل شينوالد, رسالة حزينة للسفير عبد العاطي عبيدي مساعد القذافي، معتذرًا عن القرار المخيب للآمال بشأن المحكمة, منتقدًا تقييمها لوحشية النظام.

وأضاف "لسوء الحظ، فإن قراءة بعض المواد في المحاكمة قد تكون غير مريحة للسلطات الليبية, نحن نشعر بالأسف الشديد تجاه ذلك, ليس أقل من عرض التعاون الكامل بشكل سريع ومستمر في هذه المسألة".

وساهمت ليبيا في إعداد قائمة مكونة من 130 اسما من المنشقيين "المتطرفين"، ومن ضمنهم خمسة في بريطانيا، وقدمتها لـ"الإنتربول"، وبدأت الحملة لتوقيفهم بعد اقتراب بلير من "صفقة في الصحراء" سيئة  السمعة.

وبعد تفجيرات 7 تموز/ يوليو في لندن، والتي أسفرت عن مقتل 52 شخصا تم توقيف بعض المشتبه فيهم وترحيلهم خشية "تهديد الأمن القومي"، ولكن بعد أن قضوا ما يقرب من عامين في الاعتقال، حكم قضاة الهجرة بأنه لا يمكن ترحيلهم لأن هذا يعتبر سوء معاملة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وثيقة جديدة تكشف تواطؤ بلير مع القذافي لترحيل المعارضين الليبيين وثيقة جديدة تكشف تواطؤ بلير مع القذافي لترحيل المعارضين الليبيين



GMT 00:20 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

صقر غباش يعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس النواب البحريني

GMT 00:14 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات تؤكد أهمية التعايش السلمي والتسامح من أجل السلام

منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 11:57 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج السرطان الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 11:16 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الحوت الأثين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates