وزارة الدفاع الأمريكية تؤكد إصابة 6 جنود بينهم 4 أمريكيين في مصر
آخر تحديث 14:34:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تابعون لقوات حفظ السلام

وزارة الدفاع الأمريكية تؤكد إصابة 6 جنود بينهم 4 أمريكيين في مصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزارة الدفاع الأمريكية تؤكد إصابة 6 جنود بينهم 4 أمريكيين في مصر

وزارة الدفاع الأميركية
القاهرة – أكرم علي

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن ستة من جنود حفظ السلام الدوليين في مصر، بينهم أربعة أميركيين، جرحوا الخميس في انفجار عبوتين ناسفتين وضعتا على حافة طريق في شبه جزيرة سيناء المصرية.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون): إن ستة جنود، من بينهم أربعة أمريكيين، أصيبوا بجروح في انفجارين نتجا عن عبوتين ناسفتين في شمال شرق شبه جزيرة سيناء المصرية فجر الجمعة، وأضاف الكابتن جيف ديفيز، المتحدث باسم الوزارة، في بيان أن الجنود الذين يعملون بقوة حفظ السلام والمراقبة متعددة الجنسيات نقلوا "بطريق الجو إلى منشأة طبية، حيث يتلقون جميعهم علاجًا من إصابات لا تهدد حياتهم".

وقال متحدث آخر باسم البنتاغون الميجر روجر كابينيس: "إن الأمريكيين الأربعة أصيبوا في الانفجار الثاني، بينما كانوا في الطريق إلى مساعدة الجنديين اللذين أصيبا في الانفجار الأول، وأعرب "ديفيس" عن تمنياته للمصابين بـ"الشفاء العاجل"، مؤكداً على أن "سلامة وأمن القوات الأمريكية تبقى أولوية عليا، ونحن ملتزمون بأخذ ما يلزم من خطوات من أجل حمايتهم"، مشدداً على أن بلاده ستواصل "دعم دور قوة المراقبين متعددة الجنسيات في دعم اتفاقية السلام بين إسرائيل ومصر".

من جانبه أدان مسؤول في وزارة الخارجية الحادث، مؤكدا أن الإرهاب ليس له حدود وينتشر في كافة أرجاء العالم الآن، مشيرًا إلى أن الحادث لن يكون له تداعيات سلبية بعد المطالب الخاصة بسحب قوات حفظ السلام من سيناء.

وأوضح المسؤول في الخارجية في تصريح لـ "مصر اليوم" أنه لم يطرح من قبل بشكل رسمي تعزيز قوات حفظ السلام أو سحبها من منطقة سيناء، مشيرًا إلى أن القوات متعددة الجنسيات موجودة في سيناء، وفقا لاتفاقية دولية، وهناك أطراف لهذه الاتفاقية، وأي قرار يتعلق بشأنها يجب أن يؤسس على مشاورات من هذه الدول المعنية.

وأشار المسؤول إلى أن وزير الخارجية سامح شكري، يستقبل دائمًا قائد هذه القوات، ديفيد ساترفيلد، وتتم المشاورات حول المساعدات التي تقدمها مصر لهذه القوة، ولم يتم طرح هذا الأمر في أي من هذه اللقاءات.

وتوجد قوات حفظ السلام متعددة الجنسيات في المنطقة لمراقبة اتفاقية السلام الموقعة بين مصر وإسرائيل في 1979، ونادراً ما تتعرض لهجمات من المتشددين الذين يتمركزون في المنطقة.

من جانبه، أكد سفير مصر الأسبق في واشنطن عبد الرؤوف الريدي لـ "مصر اليوم"، أن سحب قوات حفظ السلام لن يؤثر على سيناء، بل يرجع سبب وجودها إلى اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل، وهذه القوات تمثلها أكثر من دولة منها الولايات المتحدة، ووظيفتهم التحكم في المتابعة الأمنية لأي نزاعات داخل سيناء والتأكيد على الحالة الأمنية هناك.

وأشار الريدي إلى أن مصر بصدد تغيير بعض بنود هذه الاتفاقية، بمعنى أن حجم القوات في سيناء يتناسب مع الأحداث التي توجد في سيناء، منوهاً إلى أن قوات حفظ السلام ليس لها أي علاقة بما يحدث في سيناء مطلقاً وإن إصابتهم بالتأكيد جاءت عن طريق الخطأ، مؤكدًا أن انسحاب قوات حفظ السلام من سيناء لن يحدث مطلقًا وذلك بسبب الاتفاقية بين مصر وإسرائيل وأمريكا.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة الدفاع الأمريكية تؤكد إصابة 6 جنود بينهم 4 أمريكيين في مصر وزارة الدفاع الأمريكية تؤكد إصابة 6 جنود بينهم 4 أمريكيين في مصر



GMT 01:23 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تندد باعتزام أنقرة شن عملية عسكرية جديدة في سوريا

GMT 21:42 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الحكومة العراقية يكشف عن نيته إجراء تعديل وزاري فريبًا

بلمسات بسيطة اختارت الفستان الواسع بطياته المتعددة وطوله المتناسق

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر يجعلها محط أنظار الجميع

ستوكهولم ـ سمير اليحياوي
مع كل اطلالة لها تبهرنا صوفيا أميرة السويد باختيارها اجمل موديلات الفساتين لتطل من خلالها بتصاميم راقية وتليق ببشرتها. وآخر هذه الاطلالة كانت حين اختارت الفستان الأسود الأنثوي والفاخر الذي جعل أناقتها محط أنظار الجميع. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته صوفيا أميرة السويد لتطلعي عليها في حال اردت التمثل بأناقتها الاستثنائية، بلمسات فاخرة وبسيطة في الوقت عينه، اختارت صوفيا أميرة السويد الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق مع بعضه البعض الذي ينسدل بطرق برجوازية على جسمها. واللافت القصة الكلاسيكية الضيقة والمحدّدة من أعلى الخصر مع قصة الصدر على شكل V المكشوفة برقي تام. كما لفتنا قصة الاكمام الشفافة بأقمشة التول البارزة التي تجعل أناقتها متكاملة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: صوفيا ريتشي تتألّق بفستان قصير وسط ال...المزيد

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة
 صوت الإمارات - أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة

GMT 16:18 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح وأفكار لاستخدام "لاصقات الحائط" في تزيين المنزل
 صوت الإمارات - نصائح وأفكار لاستخدام "لاصقات الحائط" في تزيين المنزل

GMT 16:12 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"
 صوت الإمارات - أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"

GMT 16:29 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا
 صوت الإمارات - مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 صوت الإمارات - نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب

GMT 02:27 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

كانتي يفضل تشيلسي على اللعب في ريال مدريد

GMT 21:05 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب يهاجم مدربا على خط التماس في البوندسليغا

GMT 01:42 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير إنجليزي يؤكد تريزيجيه يمنح أستون فيلا شراسة هجومية

GMT 02:12 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

فان دايك يؤكد الفوز على السيتي مهم ولكنه لا يمنحنا لقب الدوري

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 21:27 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 21:34 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 21:45 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 09:22 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يوضح حقيقة سخريته من حكم مبارة ليفربول

GMT 09:26 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة رونالدو في يوفنتوس «تحت المجهر»

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates