وزارة العمل تؤكد التزام الإمارات بحماية العمل المرن بتعزيز لحماية القانونية للعمال
آخر تحديث 10:52:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

استعرضت سياسات الارتقاء بالإنتاجية أمام "مؤتمر جنيف"

" وزارة العمل" تؤكد التزام الإمارات بحماية العمل المرن بتعزيز لحماية القانونية للعمال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - " وزارة العمل" تؤكد التزام الإمارات بحماية العمل المرن بتعزيز لحماية القانونية للعمال

وزارة العمل
جنيف - صوت الإمارات

أكدت دولة الإمارات التزامها بتعزيز الحماية القانونية للعمال الذين يعملون لدى صاحب عمل آخر، بموجب التصاريح المؤقتة ولبعض الوقت، وكذلك لأفراد أسرهم الذين في سن العمل ويشتغلون لدى منشآت القطاع الخاص بموجب تصاريح من هم على إقامات ذويهم.

وأوضح وكيل وزارة العمل المساعد لشؤون العمل، عضو وفد الدولة المشارك في أعمال مؤتمر العمل الدولي المنعقد حاليا في جنيف حميد بن ديماس السويدي " إن أسواق العمل العالمية تشهد تطورات كثيرة في أنماط العلاقات، وساعات العمل وقضايا الأجور، الأمر الذي يتطلب الاستجابة والتكيف والتعامل معها بإيجابية وبما يسهم في تحويلها إلى فرص تعود بالنفع على الشركاء الاجتماعيين بشكل عام وتعزيز إنتاجية العاملين وتطوير أدائهم، وتوفير المزيد من الحماية لهم بالشكل الذي يؤمن لهم العمل اللائق على وجه الخصوص".

وأكد السويدي، في كلمة له أمام المؤتمر " إن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة تؤمن بضرورة التطوير، باعتباره موجها ومرتكزا رئيسا تبنى عليه الخطط والاستراتيجيات الحكومية، الأمر الذي يمنحها الديناميكية، وبالتالي التعامل مع أي مستجدات بالشكل الذي يمكنها من تحقيق أهدافها الاستراتيجية، وفي مقدمتها إسعاد المواطنين والمقيمين على أرض الإمارات".

وأشار " إن مفاهيم العمل لدى صاحب عمل واحد وبعقد نمطي محدد بقيت سائدة في سوق العمل بالدولة سياسة وممارسة حتى وقت قريب، الأمر الذي يحد من استثمار الموارد البشرية بالشكل الأمثل وهدر طاقاتها، كما أنه لا يساعد على تعزيز إنتاجية المنشآت؛ لذلك بادرت وزارة العمل، وبعد التشاور مع الشركاء الاجتماعيين، بإجراء منظومة إصلاحية متكاملة لتعزيز مرونة العمل، من خلال نظام يتيح للعمالة الوافدة العمل لدى أكثر من صاحب عمل في وقت واحد، بموجب تصريح العمل المؤقت ولبعض الوقت، إلى جانب إتاحة فرص العمل اللائق أمام أسر العمالة الذين قدموا إلى الدولة مرافقين لهم لا سيما الزوجات والبنات".

ويتيح تصريح العمل المؤقت للمنشأة استخدام عامل (مواطن أو غير مواطن) مقيم داخل الدولة للقيام بعمل تقتضي طبيعة تنفيذه أو إنجازه مدة لا تزيد على 6 أشهر، فيما يتيح تصريح العمل لبعض الوقت للمنشأة استخدام الفئات ذاتها للقيام بعمل تقل ساعات تنفيذه الاعتيادية عن ساعات عمل نظرائه العاملين لكل الوقت في الوظيفة نفسها لمدة صلاحية لا تزيد على سنة.

كما تتيح وزارة العمل للمنشأة استخدام عامل داخل الدولة لمن هم على إقامة ذويهم سواء كان ذكرا (زوج مواطنة وابن مواطنة) أم أنثى لمدة عامين.

وأكد السويدي، في كلمته، الحرص على توفير الحماية لهذه الفئات من العاملين، وذلك من خلال إبرام عقود عمل بينهم وبين المنشآت المستخدمة لهم يتم توثيقها لدى وزارة العمل.

وأوضح أن وزارة العمل حرصت على استبانة آراء العمال وأصحاب العمل للوقوف على وجهات نظرهم حيال نظام العمل المرن سواء من حيث العمل المؤقت أو لبعض الوقت أو العمل لمن هم على إقامة ذويهم، وذلك لضمان فاعلية هذا النظام، حيث بينت نتائج الاستبانة أن الغالبية العظمى من العمال المستطلعة آراؤهم أكدوا استفادتهم من مرونة العمل، لا سيما أنه يوفر لهم ولأسرهم دخلاً شهريا إضافيا، فيما اعتبر أصحاب العمل الذين شاركوا في الاستبانة أن نظام العمل المرن يلبي احتياجات منشآتهم من العمالة المؤهلة والمدربة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 وزارة العمل تؤكد التزام الإمارات بحماية العمل المرن بتعزيز لحماية القانونية للعمال  وزارة العمل تؤكد التزام الإمارات بحماية العمل المرن بتعزيز لحماية القانونية للعمال



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 00:26 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

لجين عمران تتألق بفستان أنيق وإطلالة فخمة

GMT 20:52 2021 الأحد ,31 كانون الثاني / يناير

الملابس بنقوش الزهور من صيحات الموضة الرائجة دومًا

GMT 16:01 2012 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن

GMT 20:37 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

صفوان بن إدريس شاعر أندلسي مجهول

GMT 08:41 2013 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تطبيق جديد هدفه توعية المستخدمين على تجنب المرض

GMT 03:36 2013 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

نباتات الجاتروفا البذور السامة والمفيدة

GMT 01:26 2016 الأحد ,13 آذار/ مارس

غرف نوم إيطاليّة التصميم ملؤها الابتكار

GMT 00:06 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

زي موريتانيا التقليدي يبقى صامدًا في وجه الموضة والتجديد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates