وزراء خارجيّة 21 دولة من التحالف ضد داعش ينسقون مجهودهم في لندن
آخر تحديث 11:16:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يبحثون سبل مكافحة تمويل التنظيم المتطرف وتقويض ما يدّعيه

وزراء خارجيّة 21 دولة من التحالف ضد "داعش" ينسقون مجهودهم في لندن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزراء خارجيّة 21 دولة من التحالف ضد "داعش" ينسقون مجهودهم في لندن

اجتماع للتحالف الدولي ضد "داعش" في لندن
لندن ـ سليم كرم

يجتمع وزارء خارجيّة 21 دولة، والاتحاد الأوروبي، والأمم المتحدة، الخميس في لندن، لمناقشة سبل تنسيق جهود التصدي لـ"داعش"، والإجراء الذي يمكن اتخاذه مستقبلاً، بموازاة مسارات مختلفة من الجهود.

وكشفت المتحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية فرح دخل الله أنَّ "اللقاء يعدّ جزءًا مهمًّا من جهود التنسيق مع شركائنا. فمن شأن ذلك أن يساعد كل شركائنا في التحالف على المساهمة بأكثر السبل فعالية. كما سيكون فرصة لاستعراض الجهود المبذولة للتصدي لـ(داعش)، وبحث القرارات التي توجد حاجة لاتخاذها في الأشهر المقبلة".

وأضافت المتحدثة باسم الخارجية البريطانية أنَّ "اجتماع لندن يعكس وجود تحالف عالمي موحد عازم على القضاء على هذا التهديد، لما هو في مصلحتنا نحن ومصلحة العالم أجمع".

وأشارت إلى أنّه "يبحث المؤتمر الالتزام الدولي بهزيمة وإضعاف وفي النهاية القضاء على (داعش)"، موضحة أنَّ "البحث يشمل مكافحة تمويل (داعش)، والحد من تدفق المقاتلين الأجانب للانضمام لصفوف التنظيم، والعمل على تقويض ما يدعيه (داعش). كما يبحث المؤتمر الجهود الإنسانية، والدعم العسكري الذي يمكن تقديمه لمن يقاتلون ضد التنظيم المتطرف".

وأبرزت أنه "تعمل المملكة المتحدة، بالتنسيق مع تحالف دولي يضم أكثر من 60 بلدًا، من أنحاء المنطقة والعالم". لافتة إلى أنَّ "الدول الحاضرة في المؤتمر هي أستراليا والبحرين وبلجيكا وكندا والدنمارك ومصر وفرنسا وألمانيا والعراق وإيطاليا والأردن والكويت وهولندا والنرويج وقطر والسعودية وإسبانيا وتركيا والإمارات العربية المتحدة وبريطانيا والولايات المتحدة".

وتتخذ المملكة المتحدة والتحالف الدولي إجراءات لمواجهة ما يشكله "داعش" من تهديد. وقد أدى التدخل العسكري الجوي من قوات التحالف إلى وقف التقدم السريع لمقاتلي "داعش"، كما تم تحرير عدد من البلدات المهمة استراتيجيًا في شمال العراق. وجهود التحالف الدولي، المؤلف من 60 دولة، تشمل عددًا من المسارات المختلفة الرامية لإضعاف ومن ثم هزيمة "داعش". ويعد العمل الجماعي لتنسيق النشاطات وتحديد مجالات اتخاذ مزيد من الإجراءات جزءًا مهمًّا من جهود التحالف.

ويعد هذا الاجتماع الأول، من مجموعة من اللقاءات الدورية بين الدول الأعضاء في التحالف العالمي الواسع، ويأتي انعقاده بعد اجتماع وزراء خارجية كل الدول الستين، في 3 كانون الأول/ ديسمبر الماضي.

ويعقد المؤتمر بدعوة من وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند. ومن بين الحاضرين في المؤتمر وزير الخارجية الأميركي جون كيري، ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، ووزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس.

ويأتي عقد هذا المؤتمر، عقب حادثة "شارلي إيبدو"، التي وقعت في باريس، مطلع العام الجاري، حين قُتل 17 شخصًا، على يد متطرفين، لهم علاقة بتنظيمي "القاعدة" و"داعش".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزراء خارجيّة 21 دولة من التحالف ضد داعش ينسقون مجهودهم في لندن وزراء خارجيّة 21 دولة من التحالف ضد داعش ينسقون مجهودهم في لندن



اعتمدن موديلات أكثر رسمية للمشاوير المسائية

موديلات فساتين قصيرة لإطلالات جذَّابة وناعمة مِن وحي النجمات العرب

بيروت- صوت الإمارات
تعدّ الفساتين القصيرة موضة رائجة جدا هذا الصيف وشاهدنا منها العديد من التصاميم المميزة والمنوعة ضمن مجموعات هذا الموسم من ناحية القصات والألوان، وكذلك فقد لاحظنا أن الموديلات الكاجوال منها والرسمية كانت موجودة على منصات العروض وهي مثالية للمشاوير الصيفية، واليوم اخترنا لك تصاميم فساتين قصيرة لإطلالات جذابة وناعمة من وحي النجمات العرب. النجمات العرب دائماً ما يكن السباقات في اعتماد صيحات الموضة وهذا الموسم كثيرات منهن تألقن في موضة الفساتين القصيرة الرائجة هذا الصيف وقد اخترن منها موديلات متنوعة اتسمت بالنعومة والعصرية في آن معاً، منهن من فضلن اعتماد الموديلات الكاجوال للمشاوير الصباحية مثل هنا الزاهد التي اختارت فستان قصير مورد بقصة مكشوفة الأكتاف ونسرين طافش التي اعتمدت فستان أبيض مزين بالكشكش مع صندل من دون كعب، وف...المزيد

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 15:08 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

شهرعابقاً بالأحداث المتلاحقة والمناخ المتوتر

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 11:11 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على تأثير حركة الكواكب على كل برج في عام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates