وزير الخارجيّة البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة
آخر تحديث 15:42:52 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

هاموند يؤكد أنَّ السلطة التنفيذيّة فقط من تقرر قبول أو رفض صفته الرسميّة

وزير "الخارجيّة" البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير "الخارجيّة" البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة

وليد الجفالي يدعي تمتُعه بالحصانة بسبب دوره كممثل دائم للمنظمة البحرية الدولية لسانت لوتشيا
لندن - كاتيا حداد

انتقد وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، قرار قاضي المحكمة العليا بتجريد الملياردير السعودي، الشيخ وليد الجفالي، الذي يواجه إجراءات الطلاق من زوجته المنفصل عنها، من الحصانة الدبلوماسية، مؤكدًا أن الدبلوماسيين البريطانيين بذلك يمكن خضوعهم للمحاكمة في أي بلد يخدمون فيه، داعيًا إلى ضرورة نظر القاضي وراء شهادة وزارة الخارجية والكومنولث، التي تؤكد أن الجفالي عيّن في منصب الممثل الدائم من سانت لوسيا إلى المنظمة البحرية الدولية، وأن السلطة التنفيذية من خلال وزارة الخارجية، وحدها هي من تقرر قبول أو رفض كونه دبلوماسيًّا.

وزير الخارجيّة البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة
وحصلت عارضة الأزياء السابقة كريستينا استرادا، الشهر الماضي، على حكم يعطي لها الحق في مشاركته ثروته التي تقدر بنحو 4 مليارات جنيه إسترليني، عقب انفصالهما بعد زواج دام 13 عامًا.
 ورفض قاضي المحكمة العليـا، أنتوني هايدن، ما وصفه بـ"ادعاءات رجل الأعمال السعودي الزائفة بأنه يتمتع بالحصانة بسبب دوره كممثل دائم للمنظمة البحرية الدولية لجزيرة سانت لوتشيا الصغيرة في البحر الكاريبي"،  وقال وزير الخارجية البريطاني تعليقاً على حكم المحكمة إن الدبلوماسيين البريطانيين بذلك يمكن خضوعهم للمحاكمة في أي بلد يخدمون فيها، وأنه لا ينبغي تأييد حكم المحكمة العليـا الذي يقضي بأن الجفالي لا تربطه صلة مسبقة بجزيرة سانت لوتشيا، فضلاً عن عدم وجود دليل على أن لديه أيّة معرفة أو خبرة في المسائل البحرية.
وذكر القاضي في حيثيات الحكم أن رجل الأعمال السعودي قد سعى فقط إلى أن يصبح دبلوماسياً من أجل تحقيق الغلبة على زوجته، ومن ثم فإن الجفالي يصطنع الدور الدبلوماسي، وأن الشيخ لم يتم تعيينه أو تحليه بأية مسؤوليات حتى يتم الجزم بكونه يتمتع بالحصانة.

وزير الخارجيّة البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة
وسعى الجفالي، الذي يترأس واحدة من أكبر الشركات في المملكة العربية السعودية، إلى نقض الحكم في محكمة الاستئناف، وذكر أن القرار كان هجومياً للغاية، على أنه من المتوقع صدور الحكم هذا الأسبوع، وقدمت وزارة الخارجية في خطوة غير مسبوقة رأياً من خلال تيم إريك، الذي يدعم الملياردير السعودي قائلاً إن القاضي قد ارتكب خطأ في محاولة لتحديد ما إذا كان الجفالي دبلوماسيًا أم لا.
ويحق لنحو 22,000 شخص اللجوء إلى الحصانة الدبلوماسية في بريطانيـا بما فيهم الدبلوماسيون وعائلاتهم، وقضت المحكمة العليا الشهر الماضي بأن واحدًا من أغنى الرجال في العالم وهو رئيس الوزراء القطري السابق، الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، لا يمكنه رفع دعوى في لندن على خلفية المزاعم بأن الوكلاء الذين يتصرفون نيابة عنه احتجزوا من دون سبب مواطنًا بريطانيًّا وقاموا بتعذيبه، لأنه يتمتع بحصانة دبلوماسية.

وزير الخارجيّة البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة
وأكد قاض سابق في الأمم المتحدة، جيفري روبرتسون، أن المحاكم البريطانية ينبغي أن تكون لديها السلطة في الحكم على الحصانة الدبلوماسية لوقف التعيينات الصورية التي تقوم بها السفارات الأجنبية وإنهاء الإساءة للقانون من قبل الأفراد الأغنياء والأقوياء، وأن انتهاكات الحصانة الدبلوماسية نمت بالتوازي مع صعود قانون حقوق الإنسان، حيث يتم وضع الدبلوماسيين فوق القانون، مشيراً إلى أن هناك قضايا لا يكون فيها ضحية الاغتصاب قادرًا على الوصول إلى المحكمة؛ لأن المغتصب المزعوم دبلوماسيًّا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيّة البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة وزير الخارجيّة البريطاني ينتقد حُكمًا قضائيًّا بتجريد الجفالي من الحصانة الدبلوماسيّة



ارتدت قناع الوجه لأول مرّة خلال انخراطها في حدث عام

دوقة كورنوال كاميلا تتأنّق في فستان بالأزرق في زيارة للمعرض الوطني

واشنطن - صوت الإمارات
ارتدت كاميلا، دوقة كورنوال قناع للوجه لأول مرة، خلا انخراطها فى حدث عام، وفتحت الباب لأفراد العائلة المالكة لارتداء أقنعة وجه خلال المناسبات الرسمية، إذ كانوا يمتنعون عن ارتدائها لسبب غير معلوم. ونسقت كاميلا قناع وجه برسمة الطاووس، أنيق ومتسق مع اللون الأزرق لفستانها، أثناء زيارة المعرض الوطني في لندن، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية. ولم يرتد أفراد العائلة المالكة البريطانية، بما في ذلك الأمير تشارلز، 71 عامًا، وكاميلا، 72 عامًا، أقنعة أثناء المناسبات الملكية في الأسابيع القليلة الماضية. وقد يكون قرار عدم ارتداء الأقنعة في الارتباطات العامة مفاجأة للبعض لأن الزوجين الملكيين سيكونان أكثر عرضة للخطر من الأعضاء الأصغر سنًا في العائلة المالكة، لكن كاميلا اختارت هذه المرة قناع أنيق لتغطية وجهها، والذى تميز بطباعة الطاووس ...المزيد

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 09:45 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

العراق يستعيد قطعة أثرية عمرها 7000 سنة

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 02:54 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

الحبيب الجفري يرد على تصريحات أسما شريف منير عن الشعراوي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates