وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة
آخر تحديث 20:38:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيّن أنَّ القضاء مستقل نافيًا سيطرة وزارتي الدفاع والداخليّة على الحكومة

وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة

وزير الخارجية نبيل فهمي في اجتماع سابق مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري
القاهرة – محمد الدوي

أكّد وزير الخارجية نبيل فهمي أنَّ الحكومة المصريّة ستضمن سلامة العملية القضائية، المتعلقة بأحكام الإعدام الصادرة في حق المئات من أنصار جماعة "الإخوان المسلمين" في المنيا، نافيًا سيطرة وزارة الدفاع، أو الداخلية، على الحكومة، معلنًا عن أنَّ لدى واشنطن رغبة في عودة العلاقات إلى سابق عهدها مع القاهرة.
وأوضح فهمي، في تصريحات إعلاميّة، أنَّ "أحكام الإعدام المتعدّدة، الصادرة من القضاء المصري، وانتقاد البعض لها على أنّها (مسيسة وتستهدف المعارضة)، تعدُّ من مهمة القضاء"، مضيفًا أنَّ "علينا ترقب الأمور، وأنا لا أصدر أحكام إدانة أو براءة لأحد، على الرغم من أنني أرى وجاهة السؤال بشأن القضية، إذ أنَّ الأمور قد تبدو قاسية، وتترك تساؤلات، ولكنني أرد بالإجابة الوحيدة التي يمكنني تقديمها، وهي أننا سنضمن عملية قضائية نزيهة".
وعن كيفية الوصول إلى ديمقراطية حقيقة، في ضوء إقصاء ملايين المصريين، الذين كانوا يدعمون الرئيس المعزول محمد مرسي، أشار فهمي إلى أنَّ "جماعة الإخوان المسلمين لم تصنف جماعة إرهابية إلا أخيرًا، لقد كانت جمعية قانونيّة طوال الفترة ما بين حزيران/يونيو وحتى كانون الأول/ديسمبر الماضي، ولكن كل ما كنّا نراه هو العنف اليومي، وهناك نقطة لا يعود بعدها العنف مقبولاً، فإذا ما أصرّت جهة ما على العنف، لأهداف سياسيّة، عندها تكون جماعة إرهابية".
وأضاف "إذا كنت مصريًا، وترغب في قبول الدستور، كنص أساسي يحكم عملك، فيجب عليك التصرف بسلمية، وسيكون لك موقعك في المجتمع، وهذا أمر واضح".
وبشأن احتمال عودة البلاد إلى الوراء من جديد، في ضوء إمكان فوز المشير عبدالفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسيّة، شدّد الوزير على أنَّ "مصر لن تعود إلى الوراء، لأسباب ثلاثة، وهي ثورة 25 يناير، ومن ثمَّ ثورة 30 يونيو، والدستور الجديد"، مشيرًا إلى أنَّ "الرئيس الجديد لن يتمكن من تعيين رئيس الوزراء دون استشارة القوى التي تمتلك الغالبية النيابيّة، وللرئيس فترة حكم محدّدة، لا يجب أن تزيد عن ولايتين، كما أنَّ صلاحياته تقلصت بنسبة 35%، وهو سيحكم شعبًا ثار مرتين ضد رئيسين، للأسباب نفسها".
وتابع الوزير "على الوزارء إبقاء أنفسهم تحت الضغط، وهذا واجب على المصريين أيضًا، وعلينا في الحكومة التركيز على تحقيق الأهداف، بصرف النظر عن المصاعب، وفي مقدمتها العنف والاضطرابات الإقليميّة، فعلينا أن نتعامل معها، ونوفر الانفتاح السياسي، لأنَّ البلاد تمرُّ بمرحلة انتقاليّة".
ونفى فهمي أن تكون هناك حالات لملاحقة الصحافيين في مصر، باستثناء قضية قناة "الجزيرة"، لافتًا إلى أنَّ "حكومة لديها تصميم على توفير حرية العمل للصحافيين، وقد أوضحنا هذا في بيان علني، ولكن إذا ما ارتكب أحدهم جريمة ما فسوف يعتقل، ويحاكم، إلا أنَّ هذا لن يكون في حق من يمارس عمله المهني، عبر طرح القضايا الشائكة، والأسئلة الصعبة".
وبشأن العلاقات مع الولايات المتّحدة الأميركيّة، وفرص عودتها إلى طبيعتها، أشار الوزير إلى أنَّ "الرغبة موجودة، وجميع من قابلتهم في هذه الزيارة أكّدوا لي وجود رغبة بمواصلة السير معًا إلى الأمام، والسبب أنّنا نحاول أن نصلح أمورنا بأنفسنا، وبما ينسجم مع القانون الدولي، فنحن لا نسعى إلى إقامة دولة معزولة هنا، أما بشأن اختلاف الآراء داخل الحكومة المصريّة، فهذا شيء طبيعي، وموجود في أميركا أيضًا، وسببه ليس العداء، بل الاختلاف السياسي الطبيعي".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة وزير الخارجيّة المصري يكشف عن رغبة واشنطن في عودة العلاقات مع القاهرة



خلال تسلُّمها وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE"

كيرا نايتلي تتألّق ببدلةً مِن التويد مِن "شانيل"

لندن – صوت الإمارات
تميّزت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، بأدوارها القوية وكُرّمت بترشيحها لجوائز عالمية، أبرزها "غولدن غلوب" و"البافتا"، ومؤخرا حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE" من الأمير شارلز تقديرا لمساهماتها الإنسانية وأعمالها الدرامية، وذلك في احتفال أقيم بقصر باكينغهام في العاصمة البريطانية لندن، ولتلقّي هذا الوسام المهم مَن أفضل من "شانيل" كي تلجأ نايتلي إلى تصاميمه وتطلّ بلوك كلاسيكي وأنيقي يليق بالمناسبة.   أقرأ أيضا : فيكتوريا بيكهام في إطلالة مميزة خلال قيامها بالتسوق في سيدني ألقت الممثلة ببدلة من التويد من مجموعة "شانيل" لربيع 2017 باللون الأصفر الباستيل، مع قميص حريري وربطة عنق سوداء، إضافة إلى حزام عريض باللون الزهري اللامع حدّد خصرها، وبينما أطلت عارضة "شانيل" على منصة العرض بحذاء فضيّ، اختارت نايتلي حذاء بلون حيادي أنيق، أما اللمسة التي أضافة مزيدا من الأناقة والرقي إلى الإطلالة، فهي القبعة من قماش التويد أيضاً التي زيّنت بها رأسها، وبينما أبقت

GMT 14:55 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 صوت الإمارات - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 11:01 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019

GMT 12:33 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019
 صوت الإمارات - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019

GMT 17:28 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

"الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية
 صوت الإمارات - "الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 08:16 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

نجم أتلتيكو مدريد الإسباني يُوافق على عرض ميلان الإيطالي

GMT 08:12 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"برشلونة يحسم صدارته للمجموعة الثانية في "دوري الأبطال

GMT 08:22 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بريدراج مياتوفيتش يُؤكّد أنّ إيسكو تحوَّل إلى لا شيء

GMT 23:52 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مورينيو يؤكد أن دي خيا أفضل حارس في العالم

GMT 08:52 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أتلتيكو ودورتموند يلحقان بركب المتأهلين لدور الستة عشر

GMT 20:51 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

فريق برشلونة يثير قلق اللاعب الهولندي دي يونج

GMT 11:52 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

إيهاب يُشير إلى أسباب فوزه بذهبيات بطولة العالم

GMT 16:35 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

داليا إبراهيم تكشف كواليس قبولها تجسيد دور شادية

GMT 03:53 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

شركة أميركية تزيد ثمن دواء سرطان الدماغ بنسبة 1400%

GMT 17:23 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

"سكودا رابيد" الجديدة سيارة العائلة بأسعار تنافسية
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates