وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع العائدين من بؤر التوتر قيد الإقامة الجبرية
آخر تحديث 05:08:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد مقتل 12 من عناصر الأمن الرئاسي إثر هجوم انتحاري تبناه "داعش"

وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع "العائدين من بؤر التوتر" قيد الإقامة الجبرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع "العائدين من بؤر التوتر" قيد الإقامة الجبرية

وزير الداخلية التونسي ناجم الغرسلي
تونس -صوت الامارات

أعلن وزير الداخلية التونسي ناجم الغرسلي، الخميس الشروع في وضع التونسيين "العائدين من بؤر التوتر" قيد الإقامة الجبرية، وذلك بعد يومين من مقتل 12 من عناصر الأمن الرئاسي إثر هجوم انتحاري استهدف حافلتهم وتبناه تنظيم "داعش" المتطرف.

وأفاد الوزير لوسائل إعلام محلية: "شرعنا في وضع الأفراد العائدين من بؤر التوتر في الإقامة الجبرية" من دون ذكر عددهم.

وأضاف: "هذا الإجراء ليس انتقامًا ولكنه يسهل علينا تحديد تحركات هذه العناصر، خصوصًا وأن تحركاتها يمكن أن تشكل خطرًا على الأمن العام، وإيقاف كل عنصر يمكن أن يكون ضالعًا في عملية متطرفة مثل التي جرت الثلاثاء أو عمليات سابقة، الكثير من المتطرفين التونسيين في ليبيا يضعون نصب أعينهم استهداف تونس".

ويقاتل أكثر من 5500 تونسي تتراوح أعمار أغلبهم بين 18 و35 عامًا مع تنظيمات متطرفة، خصوصًا في ليبيا وسورية والعراق، وفق تقرير نشره خبراء في الأمم المتحدة في تموز / يوليو الماضي إثر زيارة إلى تونس.

وبحسب التقرير فإن عدد المقاتلين الأجانب التونسيين هو بين الأعلى ضمن من يسافرون للالتحاق بمناطق نزاع في الخارج مثل سورية والعراق.

وفجّر انتحاري تونسي (26 عامًا) يحمل حزامًا ناسفًا يزن وفق السلطات 10 كيلوغرامات، الثلاثاء حافلة للأمن الرئاسي في شارع يبعد 200 متر عن مقر وزارة الداخلية في قلب العاصمة تونس.

وتبنى تنظيم "داعش" المتطرف الهجوم الذي أسفر عن مقتل 12 وإصابة 20 من عناصر الأمن الرئاسي وفق آخر حصيلة رسمية.

ويذكر أن التنظيم تبنى هجومين سابقين في تونس في 18 آذار / مارس و26 حزيران / يونيو الماضيين، واستهدفا على التوالي متحف "باردو" في العاصمة تونس وفندقًا في ولاية سوسة.

وقتل شابان تونسيان مسلحان برشاشي "كلاشنيكوف" شرطيًا تونسيًا و21 سائحًا أجنبيًا في المتحف، وخلال هجوم مماثل قتل شاب تونسي 38 سائحًا أجنبيًا في فندق سوسة، وقتلت الشرطة منفذي الهجوم الذين أكدت السلطات أنهم تدربوا على السلاح في معسكرات للمتطرفين في ليبيا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع العائدين من بؤر التوتر قيد الإقامة الجبرية وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع العائدين من بؤر التوتر قيد الإقامة الجبرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع العائدين من بؤر التوتر قيد الإقامة الجبرية وزير الداخلية التونسي يؤكد وضع العائدين من بؤر التوتر قيد الإقامة الجبرية



GMT 20:54 2019 الجمعة ,26 إبريل / نيسان

ميلان يتصدر سباق التأهل إلى دوري أبطال أوروبا

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

زيدان "يشعر بالملل" من غاريث بيل وسان جيرمان يطلبه

GMT 08:26 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

محمد صلاح يهنئ متابعيه لمناسبة شهر رمضان

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

توقعات بتولي غوارديولا مهمة تدريب يوفنتوس

GMT 01:55 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

5 غيابات مؤثرة تضرب توتنهام ضد أياكس الثلاثاء

GMT 21:44 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

وكيل أعمال رودريغيز يبحث عن عروض جديدة للاعب

GMT 04:53 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

نجم ريال مدريد الصاعد يأمل تفادي شبح الإعارة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates