وزير الدفاع الفرنسي يحذر من وصول داعش إلى آبار النفط بتوغله نحو الداخل
آخر تحديث 00:37:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

التنظيم المتطرف يقطع رأس امرأة مغربية ويعدم فلسطينيًا في مدينة سرت

وزير الدفاع الفرنسي يحذر من وصول "داعش" إلى آبار النفط بتوغله نحو الداخل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الدفاع الفرنسي يحذر من وصول "داعش" إلى آبار النفط بتوغله نحو الداخل

تنظيم "داعش"
سرت ـ فاطمة السعداوي


ارتكب تنظيم "داعش" المتطرف، جريمة بشعة جديدة، إذ أقدم على إعدام امرأة ورجل في مدينة سرت الليبية الخاضعة لسيطرته بعدما اتهم المرأة بممارسة "السحر والشعوذة" والرجل بالتجسس.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية القريبة من الحكومة المعترف بها دوليًا في الشرق نقلًا عن شهود عيان في سرت (450 كلم شرق طرابلس) أن التنظيم "قتل امرأة تحمل الجنسية المغربية ورجلًا يحمل الجنسية الفلسطينية، كما قطع يد آخر ليبي، تنفيذًا لأحكام قصاص".
وأوضح هؤلاء أن "التنظيم قطع رأس المرأة بالسيف وسط ساحة عامة في المدينة بعد اتهامها بالسحر والشعوذة، وفي السياق نفسه قام التنظيم بتنفيذ حكم الإعدام رمياً بالرصاص بحق رجل فلسطيني الجنسية بتهمة التجسس"، كما "قطع يد ليبي لاتهامه بالسرقة".

وكان وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان حذر من أن التنظيم المتطرف بدأ "يتوغل نحو الداخل" ساعيًا للوصول إلى آبار النفط. وصرّح لودريان لإذاعة "ار تي ال"، "أنهم في سرت، يعملون على توسيع منطقتهم الممتدة على طول 250 كلم على طول الساحل، لكنهم بدؤوا يتوغلون نحو الداخل.. ويحاولون الوصول إلى آبار النفط والاحتياطيات النفطية"، مستبعدًا أي عملية عسكرية خارجية ضد التنظيم في ليبيا .

وفي طرابلس، اندلعت اشتباكات عنيفة بين مجموعتين من المليشيات تابعتين لفجر ليبيا. وبحسب مصدر طبي، فإن 8 قتلى من بينهم آمر إحدى الكتيبتين ومساعده ومدني إضافة إلى 15 جريحًا هم حصيلة الاشتباك.
وفي بروكسل، دعت الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية فدريكا موغيريني جميع الأطراف الليبية إلى المصادقة على اتفاق الصخيرات المغربية والمضي قدمًا نحو إرساء حكومة الوفاق الوطني والخروج بالبلاد من دوامة الأزمة.
وقالت موغيريني في تصريح لها قبل انطلاق اجتماعات وزراء الخارجية الأوروبيين في بروكسل إن الحكومة الليبية المقبلة تستند في شرعيتها على المجتمع الدولي وعلى تأييد الشعب الليبي، مبينة أن تشكيلها سيمثل خطوة حاسمة لتوحيد جهود جميع الأطراف للتصدي لبؤر الإرهاب في البلاد إلى جانب احتواء تدفق الهجرة غير الشرعية.

وحذّر وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان الأثنين، من أن تنظيم "داعش" الموجود على الساحل الليبي بدأ "يتوغل نحو الداخل" ساعيًا إلى الوصول إلى آبار النفط. وقال: "إنهم في سرت ويعملون على توسيع منطقتهم الممتدة 250 كيلومترًا على طول الساحل، لكنهم بدأوا يتوغلون في الداخل ويحاولون الوصول إلى آبار النفط والاحتياطات النفطية". 

ورأى أن وعي هذا الخطر بدأ يظهر "لحسن الحظ سواء من جانب فريقَي الصراع في ليبيا، وثمة ما يدعو إلى الاعتقاد بأن المحادثات الجارية تحت إشراف مارتن كوبلر الموفد الخاص للأمم المتحدة، وفي اجتماعات روما، ستؤدي إلى حل سياسي".

وفي غضون ذلك، أفاد مدير إدارة الإعلام في المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته (الذراع الاشتراعية لحكومة طرابلس غير المعترف بها دوليًا) محمد مليطان لـ"الحياة بأنه "لم يصدر أي رد فعل لا سلبي ولا ايجابي حول لقاء روما حول الوضع في ليبيا وهذا يعني أن أي تصريحات خارج رئاسة المؤتمر لن تكون ذات أثر".

وعن اللقاء المرتقب بين رئيس المؤتمر الوطني نوري بوسهمين ورئيس البرلمان الليبي المعترف به دوليًا ومقرّه طبرق، عقيلة صالح، قال مليطان إن بوسهمين ما زال مقيماً في مالطا في انتظار زيارة صالح التي لم يُحَدد ما إذا كانت ستحصل أم لا.

إلى ذلك، اندلعت اشتباكات بالأسلحة المتوسطة الأحد، بين مسلحين من عائلتين متنازعتين في مدينة تاجوراء شرق طرابلس، وأدت إلى سقوط 10 قتلى وعدد من الجرحى من الطرفين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الدفاع الفرنسي يحذر من وصول داعش إلى آبار النفط بتوغله نحو الداخل وزير الدفاع الفرنسي يحذر من وصول داعش إلى آبار النفط بتوغله نحو الداخل



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت - صوت الإمارات
تميزت ديانا حداد بإطلالات مميزة تناسبت تماما مع قوامها المثالي ورشاقتها، وتحرص ديانا دائما على ارتداء ملابس بتصميمات عصرية تخطف الأنظار ، بالإضافة إلى تنسيقات مميزة للمكياج والشعر. ارتدت ديانا حداد فستان أنيق ومميز مصنوع من القماش المخملي الناعم، وجاء الفستان بتصميم ضيق ومجسم كشف عن رشاقتها وقوامها المثالي، الفستان كان طويل وبأكمام طويلة، وكان مزود بفتحة حول منطقة الظهر، وتزين الفستان على الأكمام وحول الصدر بتطريزات مميزة، وحمل هذا الفستان توقيع مصممة الأزياء الامارتية شيخة الغيثي. خطفت ديانا حداد الأنظار في واحدة من الحفلات بفستان أنيق مصنوع من الستان الناعم باللون اللبني الفاتح، وتميز تصميم الفستان بأنه مجسم ومحدد تحديدا عن منطقة الخصر. أضافت ديانا على هذه الإطلالة كاب طويل مطرز بطريقة ناعمة وبسيطة مصنوع من الشيفون ...المزيد

GMT 03:25 2024 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

أدوية مرض السكري تقلل من مخاطر الإصابة بالسرطان

GMT 13:47 2018 الجمعة ,06 تموز / يوليو

أخطاء في تطبيق كريم الأساس تؤذي بشرتك

GMT 06:05 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

ايلكر كاليلي يبدأ تصوير الثعبان فى تايلاند

GMT 09:54 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فكر محمد بن راشد يستنهض الهمم لبناء جيل عربي جديد

GMT 11:31 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

جيهان علامة تحقق الشهرة في مهرجان "كان" الأخير

GMT 08:04 2021 الثلاثاء ,13 تموز / يوليو

كيفية إدارة ميزانية المنزل

GMT 07:33 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

تغطية خاصة لمهرجان الجونة ببرنامج "عين" على قناة الحياة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates