الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد
آخر تحديث 07:45:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بينهم أعضاء في وفد "الائتلاف الوطنيّ" المُفاوض في مؤتمر "جنيف 2"

الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد

مصادرة أموال 1700 مُعارض ومنعهم من مُغادرة سورية
دمشق ـ جورج الشامي

أكّد ناشطون سوريّون، أن حكومة دمشق حجزت على الأموال المنقولة وغير المنقولة لـ1700 مُعارض، من بينهم أعضاء في الائتلاف الوطنيّ وخصوصًا أعضاء الوفد المفاوض في "جنيف 2".وصدر القرار عن "محكمة الإرهاب" التي أسستها الحكومة السوريّة بعد انطلاق الثورة، لتكون بديلاً عن محكمة أمن الدولة العليا سيئة الذكر، وهذا القرار ليس الوحيد، لأن المُحالين إلى "محكمة الإرهاب" يتم الحجز على أموالهم، كما يتم منعهم من مغادرة البلاد.
ويعتبر ناشطون حقوقيّون، أن هذا الإجراء يُعتبر مخالفًا للأعراف والقوانين الدوليّة كافة، وانه فقط في سوريّة يتم الحجز على أموال أشخاصٍ لمجرد إحالتهم إلى القضاء، ويأتي ضمن إطار التضييق على الناشطين، موضحين أنه رغم الضجيج الذي حدث للأسماء الأخيرة التي تم الحجز على أموالهم، إلا أن هناك عشرات الآلاف من المُحالين إلى "محكمة الإرهاب" منذ عامين، يتم الحجز على أموالهم وتُوقف رواتبهم، إن كانوا موظّفين في دوائر الدولة، كما يتم منعهم من السفر، وأنه ضمن قوانين المحكمة فإن إخلاء سبيل أي شخص محال إليها لا يعني فك الحجز عن أمواله أو رفع منع السفر عنه، فالعديد من النشطاء ممن تم إخلاء سبيلهم ولم يتم طيّ قضيتهم وإعلان براءتهم، لا يزالوا حتى إلى الآن غير قادرين على السفر أو التصرّف في أملاكهم، بسبّب استمرار حجزها، ويمكن إزالتها أيضًا في حالة إصدار قرار بمنع المُحاكمة.
وتستقبل "محكمة الإرهاب"، التي تأسست في تموز/يوليو من العام 2012 وباشرت عملها في 2013، يوميًّا عشرات المعتقلين القادمين من الفروع الأمنيّة، ولا يمكن إحصاء كامل أعداد المُحالين إلى المحكمة، لكن يُقدّر الناشطون أن أعدادهم عشرات الآلاف، ممن تم تسجيل اعترافاتهم تحت الضغط والتعذيب، ومنذ إنشاء المحكمة صدر التعميم الموجه إلى نيابة محكمة قضايا "الإرهاب"، بأنه تقرّر إلقاء الحجز على الأموال المنقولة وغير المنقولة وكذلك تقرير منع السفر للمعتقلين جميعًا الذين تتم إحالتهم إلى تلك المحكمة، تزامنًا مع تحريك الدعوى العامة بحق المعتقل، وترسل قرارات الحجز فورًا إلى وزارة المال، بينما تُرسل قرارات منع السفر إلى إدارة الهجرة والجوازات لتعميمه على المنافذ الحدوديّة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد الحكومة السوريّة تُصادر أموال 1700 مُعارض وتمنعهم من مُغادرة البلاد



خلال حضورها حفلة ختام مهرجان مراكش السينمائي

داكوتا جونسون تتألّق بفستان بلون الـ"بيبي بلو"

واشنطن ـ رولا عيسى
خطفت الممثلة الأميركية داكوتا جونسون، بطلة سلسلة أفلام "Fifty Shades of Grey"، الأنظار لها خلال حفلة ختام مهرجان مراكش السينمائي في دورته الـ17، بسبب إطلالتها الجريئة والمثيرة. وارتدت "جونسون" فستانا طويلا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"، مكشوفا أظهر مفاتنها، كما تخلّت عن "حمالة الصدر"، وجاء الفستان مزينا ببعض التطريزات اللامعة من الخلف، وهو ما جعلها الأكثر لفتا للأنظار، كما اعتمدت على الشعر المنسدل ذي الأطراف المموجة ومكياج هادئ. ولفتت الممثلة الأميركية الأنظار إليها على السجادة الحمراء بافتتاح المهرجان بإطلالتها اللامعة، إذ ارتدت فستانا ورديا طويلا بحزام من المجوهرات، بينما تركت شعرها منسدلا. وشهدت حفلة ختام مهرجان مراكش السينمائي، الأحد، فوز فيلم مغربي بالسعفة الذهبية للمهرجان، كما كرّم المهرجان الممثل الأميركي روبرت دينيرو، والمخرج المغربي الجيلالي فرحاتي

GMT 13:59 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استلهمي تصميم عباءتك من أشهر دور الأزياء العالمية
 صوت الإمارات - استلهمي تصميم عباءتك من أشهر دور الأزياء العالمية

GMT 13:28 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
 صوت الإمارات - تعرف على أبرز ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 16:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة خاصة تربط ما بين بن سلمان وصهر الرئيس ترامب
 صوت الإمارات - الكشف عن علاقة خاصة تربط ما بين بن سلمان وصهر الرئيس ترامب

GMT 14:57 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يلتقط مئات الصور عن الحياة في منغوليا
 صوت الإمارات - مُصوِّر يلتقط مئات الصور عن الحياة في منغوليا

GMT 13:54 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تصاميم أنيقة باستخدام الأزرق والأبيض لديكور منزلكِ
 صوت الإمارات - تصاميم أنيقة باستخدام الأزرق والأبيض لديكور منزلكِ

GMT 06:45 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يدافع عن مدافعه سيرجيو راموس في قضية المنشطات

GMT 03:48 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

هييرو يؤكّد أنه من الصعب تعويض كريستيانو رونالدو

GMT 04:33 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

غيرارد بيكيه يُخطط لمفاجأة جديدة ويرد على انتقادات فيدرر

GMT 21:29 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

العثور على ديناصور بريش ملون من العصر الجوراسي

GMT 16:23 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

منى عراقي تفصح أنّها تعمل لصالح المجتمع المصري

GMT 22:12 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

ثلاثة مشاريع بحثية جديدة للإمارات لبحوث علوم الاستمطار

GMT 12:02 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

نيكي هيلي تهدد الدول المعارضة للرئيس الأميركي

GMT 22:01 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

بعثة الاسكواش تعود القاهرة متوجة بلقب بطولة العالم

GMT 18:37 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

35 ألف شخص يشاركون في سباق دلهي رغم الضباب الدخاني

GMT 22:14 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

إيمري كان يعود إلى يوفنتوس بعد خضوعه لجراحة الغدة الدرقية

GMT 00:26 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وولفرهامبتون مهدد بفقدان مدافعه الإسباني فترة طويلة

GMT 22:18 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

فرناندو فيليسيفيتش يعرض ضم سانشيز إلى "ريال مدريد"

GMT 02:12 2018 السبت ,01 أيلول / سبتمبر

إيمري يوضح سر معاناته بسبب الدوري الأوروبي

GMT 03:27 2018 الإثنين ,30 تموز / يوليو

بيليرين سعيد بالمفاهيم الجديدة للمدرب إيمري
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates