بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
آخر تحديث 08:54:48 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جلعاد أردان يُعلن القبض على عدد من الأشخاص

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا

النيران المُشتعلة في الأراضي المحتلّة
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

ضربت النيران مؤخرًا مساحات شاسعة من الأحراج في الأراضي المحتلّة، ووصلت إلى أطراف الأماكن المأهولة، وبخاصة في مدينة حيفا، ممّا اضطر البلدية أمس الخميس، إلى تنظيم عملية إجلاء لـ60 ألف شخص من المدينة، التي يبلغ عدد سكانها نحو 250 ألف نسمة.

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
من جانبه، لم يجزم رئيس الوزراء الإسرائيليّ بنيامين نتانياهو أن الحرائق تمت بفعل فاعل، إلا أنه قال إن حكومته "وجدت تشجيعًا على الحرائق عبر صفحات التواصل الاجتماعيّ".
أمّا وزير الأمن الداخليّ جلعاد أردان فقال إن "العديد من الحرائق تمّ بشكل متعمّد"، وأضاف "تمّ إلقاء القبض على عدد قليل من الأشخاص في هذه المرحلة، وسنصل الى مُشعلي الحرائق، وأيضًا الى مساندي الحرائق على الانترنت".

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
وكانت حرائق ضخمة اندلعت في الأراضي المحتلّة، الأربعاء، في المناطق الحرجيّة غرب القدس، وبالقرب من بلدة أبو غوش، وأتت على العديد من المنازل في اتجاه طريق تل أبيب - القدس. وامتدت إلى منطقة باب الواد واللطرون، ويكافحها رجال الإطفاء الإسرائيليون في محاولة منهم لوقفها، رغم الرياح التي تعرقل عمليتهم.

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
ولم تشكل النيران في باب الواد واللطرون، حتى الآن خطرًا على البيوت والممتلكات، لكنها أتت على مئات الدونمات من الأراضي الحرجيّة. وأشارت إذاعة "صوت إسرائيل" إلى أن طواقم الإطفاء العاملة غرب القدس، تمكّنت من منع انتشار ألسنة اللهب إلى البيوت في بلدة نتاف، مضيفة أنه تمّ إخلاء مدرسة في الناصرة، بسبب حريق شبّ في أرض هشيم في حي الصفافرة.
وأكدت المصادر الإسرائيليّة أن فرق إطفاء تعمل على إخماد النيران، التي يخشى انتقالها إلى بيوت الكيبوتس المذكور، فضلًا عن الخطر الكبير، الذي قد تتعرض له خزانات الغاز المدفونة تحت الأرض قرب المنازل. 

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
ودفعت هذه الحرائق إسرائيل إلى اللجوء إلى طلب طائرات إطفاء من الخارج، وإصدار نداء مساعدة من الدولة الأخرى. وأعلنت إذاعة "صوت إسرائيل" أن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، ووزير الأمن الداخلي جلعاد أردان، قرّر طلب المساعدة من تركيا واليونان وقبرص وإيطاليا، لإرسال طائرات خاصة بإخماد الحرائق.

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
وأوضحت الإذاعة أن هذا القرار اتّخذ في أعقاب اشتعال النيران في مناطق عدّة في البلاد، علمًا بأنه من المتوقع استمرار هبوب الرياح القوية خلال الأيام المقبلة. وأكد التلفزيون الإسرائيلي أن اليونان وقبرص ردتا إيجابيًا على الطلب، فيما سارعت إيطاليا إلى عرض مساعدتها واستعدادها إرسال طائرات خاصة بإخماد الحرائق. وكشف مصدر أمنيّ للقناة الثانية أنه يتوقع أن تزداد الحرائق خطرًا الخميس، مضيفًا أن الأربعاء، كان الأسوأ بسبب الأحوال الجويّة والرياح.

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا
وتسعى طواقم الإطفاء إلى السيطرة على الحريق الهائل الذي شب إلى الغرب من القدس. وتمكّنت هذه الطواقم من منع انتشار ألسنة اللهب إلى البيوت في بلدة نتاف، وفي الناصرة تم إخلاء مدرسة بسبب حريق شب في أرض هشيم في حي الصفافرة.
وتصل 8 طائرات تحمل 10 أطنان من مواد إخماد النيران، الخميس، إلى إسرائيل، قادمة من كرواتيا، وإيطاليا، واليونان، وقبرص، إضافة إلى الطائرة الروسية العملاقة "بيريف-200".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا بنيامين نتانياهو لم يجزم أنّ الحرائق مفتعلة ولكنّها نالت تشجيعًا



بعد أن اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها

فيكتوريا بيكهام تفاجئ الجمهور برشاقتها في إطلالة مختلفة

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة تفاجئنا اطلالة فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham برشاقتها وجمال تنسيقها لموضة الألوان الرائجة في المواسم المقبلة، فهي السباقة في اختيار أجمل صيحات الموضة الكاجوال والفاخرة في الوقت عينه خصوصاً خلال إطلالتها الأخيرة في باريس. من خلال رصدنا لصور إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham، لاحظي كيف اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها. أتت إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham عصرية وبعيدة كل البعد عن الكلاسيكية، فتمايلت بموضة اللون الرمادي الفاتح مع القماش المتموج والفاخر. فنسّقت التنورة الطويلة والواسعة التي لا تصل الى حدود الكاحل ذات الشقين الجانبيين والفراغات المكشوفة مع البلايزر الطويلة والرمادية التي وضعتها على كتفيها بكثير من الأنوثة، واللافت اختيار القميص البيضاء الراقية ذات الزخرفات السوداء والرسمات اله...المزيد

GMT 13:28 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 صوت الإمارات - "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 14:36 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
 صوت الإمارات - طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 15:44 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

يمني يطعن ثلاثة أعضاء في فرقة مسرحية أثناء عرض في العاصمة

GMT 18:13 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الأصول التاريخية لبعض "الشتائم"

GMT 08:22 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بالأرقام محمد صلاح ملك الهدافين لليفربول على ملعب آنفيلد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 08:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يسقط بثنائية بارما في الدوري الإيطالي

GMT 08:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكد صلاح سجل هدفا رائعا أمام السيتي

GMT 06:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

صلاح يسجل في مانشستر سيتي من ضربة رأسية مميزة

GMT 00:48 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وادي الملوك في مصر فكرة فلسفية وصورة مصغرة "للعالم الآخر"

GMT 13:42 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الآثار المصرية تبدء في تنفيذ مشروع تطوير "بيوت الهدايا"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates