مالكولم تيرنبول يبيّن أن الهجوم الذي تم التخطيط لتنفيذه يوم عيد الميلاد كان الأخطر
آخر تحديث 00:57:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
فرنسا تحسم الجدل ب فرنسا تحسم الجدل بشأن أسباب انفجار مرفأ بيروتشأن أسباب انفجار مرفأ بيروت الأمين العام لجامعة الدول العربية يزور موقع انفجار مرفأ بيروت قوات مكافحة الشغب تتقدّم باتجاه المتظاهرين المتواجدين قرب فندق "لو غراي" في بيروت الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 13 فرقة تستجيب الآن في مظاهرة بيروت وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين وتم نقل 4 جرحى حتى الساعة متظاهرون من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات قوات الأمن اللبناني تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول لمحيط البرلمان رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع يصرح أنه لن نقدم استقالتنا من البرلمان إلى حين التأكد من إجراء انتخابات نيابية مبكرة مجلس الدفاع اللبناني يكشف تلقيه مراسلة بشأن "نيترات الأمونيوم" قبل 13 يومًا من الانفجار قوات مكافحة الشغب اللبنانية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول إلى محيط مبنى البرلمان وسط بيروت آلاف المتظاهرين من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات
أخر الأخبار

رئيس الوزراء الاسترالي أكّد أن المتآمرين ساروا على نهج تنظيم "داعش" المتطرّف

مالكولم تيرنبول يبيّن أن الهجوم الذي تم التخطيط لتنفيذه يوم عيد الميلاد كان الأخطر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مالكولم تيرنبول يبيّن أن الهجوم الذي تم التخطيط لتنفيذه يوم عيد الميلاد كان الأخطر

المنقابات الداعمات للرجال الثلاثة الذين مثلوا أمام المحكمة في ملبورن
كانبيرا ـ ريتا مهنا

أكّد رئيس الوزراء الأسترالي، مالكولم تيرنبول أن الهجوم المتطرّف الذي تم التخطيط لتنفيذه يوم عيد الميلاد، من قبل متطرّفين لتفجير العديد من القنابل في ملبورن، كان من بين أخطر الهجمات التي تم الكشف عنها في أستراليا، واصفا المؤامرة بأنها "واحدة من المؤامرات الإرهابية الأكثر تأثيرًا من بين تلك المؤمرات التي كشف عنها في السنوات الأخيرة"، ومشيرًا إلى أن المتآمرين الذين ساروا على نهج "داعش" كانوا يهدفون إلى إلحاق أكبر قدر من الخسائر وإجبار البلاد على "التخلي عن طريقته في الحياة".
واستنكر تيرنبول ما يسعى إليه المتطرّفون، والذي يتجلى في القتل، مشيرًا إلى أنهم "يسعون أيضا إلى إفزاع البلاد، واثارة البلبلة والحرب الأهلية فيما بيننا، لكننا لن نسمح بذلك"، وصرّحت الشرطة أنها أحبطت مؤامرة كانت تنطوي على شبكة من المتطرفين يخططون إلى شنّ هجمات انتحارية في مواقع مختلفة في ملبورن، وشارك في إلقاء القبض على 7 من هؤلاء المتطرّفين أكثر من 400 رجل شرطة وضباط مخابرات من خلال مداهمات قاموا بها في أنحاء المدينة لإحباط تلك الهجمات.
وقررت الشرطة القيام بغارات في ملبورن مساء الخميس بعدما قام بعض المشتبه بهم بتنفيذ المراقبة النهائية لمعالم المدينة التي ينتوون تفجيرها بما في ذلك ميدان الاتحاد، وكاتدرائية القديس بولس الانجيلية ومحطة شارع فلندرز، ويشك ضباط المخابرات أن الخطة تشمل ضربة ثانوية على مركز استجابة الشرطة لنداءات الطوارئ، ووجّهت إلى 3 من المعتقلين في محكمة ملبورن تهمة التخطيط إلى شن هجوم متطرّف، وتم حبس عبد الله شارانزي، 26 عامًا ، وحمزة عباس 21 عامًا ، وأحمد محمد 24 عامًا، ومن المقرر أن يقدموا إلى المحكمة مرة أخرى يوم 28 أبريل/نيسان، تم تقديم اثنين من النساء اللواتي يرتدين النقاب كانوا يقومون بدعم هؤلاء المشتبه بهم، تم التعرّف على المتهم الرابع البالغ من العمر 22 عامًا ووجّه له الاتهام، ومن المقرر أن يمثل أمام المحكمة، السبت، وتم الإفراج عن 3 آخرين، بينهم امرأة عمرها 20 عامًا، من دون تهمة.
وأفاد قائد شرطة ولاية فيكتوريا، غراهام اشتون، أن "الضباط صادروا المعدات التي كانوا يجهزونها لعمل عبوة ناسفة"، ويجري أيضا البحث عن أجهزة الكمبيوتر وصلاتها بمواقع متطرّفة، كما فحصت فرق الطب الشرعي المنازل التي تم مداهمتها بحثًا عن آثار متفجرات، وكان بعض المعتقلين على قائمة مراقبة الشرطة من بين حوالي 300 مشتبه بهم، ويعتقد المحققون أن بعض المشتبه بهم أصبحوا متطرفون من خلال داعية "داعش" في الأسابيع الأخيرة.
وأوضحت الشرطة أنها تعمل على تأمين مباراة اختبار اليوم العالمي للملاكمة في ملعب ملبورن للكريكت، والذي من المتوقّع أن يحضر في اليوم الأول من الاختبار بين أستراليا وباكستان حوالي 60 ألف شخص، وتدعو "داعش" مؤيديها في جميع أنحاء العالم لإستهداف الكنائس والمحلات التجارية والتجمعات العامة خلال عيد الميلاد، وجاءت تلك المداهمات في ملبورن لإحباط مؤامرة مزعومة لشن هجمات متطرّفة في جاكرتا، في العاصمة الاندونيسية، وقتل 3 متطرّفين مشتبه بهم على يد الشرطة بعد أن ألقيت قنبلة على ضباط خلال مداهمة منزل في جنوب تانجيرانج.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مالكولم تيرنبول يبيّن أن الهجوم الذي تم التخطيط لتنفيذه يوم عيد الميلاد كان الأخطر مالكولم تيرنبول يبيّن أن الهجوم الذي تم التخطيط لتنفيذه يوم عيد الميلاد كان الأخطر



تميّزت في مناسبات عدة بفساتين بقماش الدانتيل

نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مُستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - صوت الإمارات
تعدّ دوقة كامبريدج كيت ميدلتون مِن أكثر النساء أناقة في العائلة الملكية البريطانية وحول العالم، وفي أي مناسبة تشارك فيها، تنجح بأن تخطف الأنظار بأناقتها ورقيّها حتى باتت أيقونة للموضة وتتطلّع إليها النساء لكي تستوحي منها أجمل الإطلالات سواء فساتين السهرة، أو الإطلالات الكاجول. الآن حان دورك، إليك 6 نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مستوحاة من كيت ميدلتون. الفساتين الراقية هي إحدى اختيارات كيت الكلاسيكية في خزانتها، نجد الفساتين الراقية بقصة A-line والتي تحدد خصرها مع التنورة الواسعة وهي إطلالة تناسب قوامها الممشوق. سواء تفصّلين الفساتين المشابهة بأكمام طويلة أو قصيرة، تأكدي أنك ستخطفين الأنظار بأناقتك. الدانتيل قماش أنثويّ وراقٍ، وكيت ميدلتون تألقت في مناسبات عدة بفساتين تميّزت بقماش الدانتيل الأنيق، مثل إطلالتها بفستان ميدي ...المزيد

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:05 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 19:06 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

فرص جيدة واحتفالات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 21:45 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 18:14 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 03:23 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بني ياس والظفرة يستعيدان الانتصارات في دوري السلة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates