تنظيم داعش يعلن هوية الانتحاري البريطاني الذي فجر نفسه في تلعفر قرب الموصل
آخر تحديث 11:28:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كان أحد أعضاء جماعة "المهاجرون" المتطرفة وتدرب لدى "طالبان" وغادر الى العراق

تنظيم "داعش" يعلن هوية الانتحاري البريطاني الذي فجر نفسه في تلعفر قرب الموصل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تنظيم "داعش" يعلن هوية الانتحاري البريطاني الذي فجر نفسه في تلعفر قرب الموصل

الانتحاري البريطاني الذي فجر نفسه في تلعفر
لندن كاتيا حداد

يبدو أن الهجمات الانتحارية لم تعد تقتصر على "المتطرفين" العرب. فقد قام بريطاني مسلم بتفجير نفسه يوم الأحد في هجوم انتحاري بالقرب من مدينة الموصل العراقية، ليصبح أحد أكثر البريطانيين الجهاديين سيئي السمعة.

وأعلن تنظيم "داعش" عن قيام خالد كيلي، والذي يبلغ من العمر 49 عامًا، بتفجير نفسه، حيث قادة سيارة مدرعة محملة بكميات كبيرة من المتفجرات، ليستهدف القوات العراقية المتواجدة بالقرب من منطقة تلعفر جنوب غرب مدينة الموصل.

وأضاف التنظيم المتطرف أن كيلي، والملقب باسم "تيري طالبان"، كان واحدًا من بين خمسة "مجاهدين" قاموا بتفجير أنفسهم في مناطق قريبة من مدينة الموصل خلال اليومين الماضيين، في محاولات يائسة من قبل التنظيم للدفاع عن أخر معاقلهم في العراق ضد زحف القوات العراقية وحلفائهم من الأكراد.

وكانت الميليشيات المتطرفة اتجهت نحو استخدام سلاح الهجمات الانتحارية بعدما تمكنت القوات العراقية، والمدعومة من قبل الطائرات الأميركية وسلاح الجو الملكي البريطاني، من فرص حصار على مقاتلي التنظيم في الموصل منذ بداية الحملة والتي بدأت في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ونشر التنظيم المتطرف صورة لكيلي يرتدي فيها رداء طويلا داكن اللون وقبعة رياضية، حاملا في يده بندقية كلاشينكوف. كما نُشرت له صورة أخرى يقف فيها أمام سيارة مدرعة، ويبدو أنها السيارة التي استخدمها لتنفيذ عمليته الانتحارية لتقوده نحو النهاية.

كيلي هو أحد أكثر الجهاديين البريطانيين شهرة على مدار الخمسة عشر عاما الماضية، حيث أنه ولد في أسرة كاثوليكية. ذهب للعمل في المملكة العربية السعودية في عام 1996، حيث قبض عليه هناك بتهمة صناعة الكحول ليقضي ثمانية أشهر داخل السجون السعودية، اعتنق خلالها الإسلام، ليطلق على نفسه اسم خالد.

انتقل إلى لندن حيث أصبح صديقا لأحد رجال الدين المتطرفين ويدعي عمر بكري وصديقه انجم شودري، بحسب الصحيفة، حيث تم منع بكري من دخول الأراضي البريطانية بعد ذهابه لقضاء إجازة في لبنان، في حين ألقت السلطات البريطانية القبض على شودري.

كان كيلي أحد أعضاء جماعة "المهاجرون" المتطرفة، وشوهد عدة مرات في حشود للمتطرفين في عدة أماكن في العاصمة البريطانية لندن، حيث تم تصويره يتحدث في إحداها في عام 2007، إلا أن تقارير نشرت بعد ذلك حول رحيله إلى باكستان، حيث تدرب مع ميليشيات طالبان، وهو ما ساهم في تسميته بلقب تيري طالبان، حيث أنه من المعتقد أنه تزوج امرأة باكستانية، وعاد بها ليعيشا في بريطانيا.

كان تيري من أشد المعجبين بزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، حتى أنه أطلق على ابنه اسم أسامه تيمنا بالزعيم التاريخي للتنظيم المتطرف. وكان معروفا بمواقفه المتطرفة، ولعل أبرزها أنه أعلن في عام 2011، بأنه سيقتل الرئيس الأميركي باراك أوباما خلال زيارته التي أجراها إلى ايرلندا.

وقال في تصريحات صحفية "سأكون سعيدًا للغاية إذا ما قتل أوباما. كم أكون سعيدا عندما يذهب أحد أعداء الإسلام" حيث كانت تلك التصريحات سببا في القبض عليه، إلا أنه تم الافراج عنه دون اتهام.

وأضافت الصحيفة أن كيلي كان يعيش في عزلة في قرية تسمى "أرداغ" في أيرلندا إلا أنه انتقل بعد ذلك إلى لندن للاطمئنان على اسرته ومنها إلى تركيا ثم إلى العراق للالتحاق بصفوف تنظيم "داعش" الإرهابي، لتكون محطته الأخيرة هناك عن طريق العملية الانتحارية التي قام بها قرب مدينة الموصل.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تنظيم داعش يعلن هوية الانتحاري البريطاني الذي فجر نفسه في تلعفر قرب الموصل تنظيم داعش يعلن هوية الانتحاري البريطاني الذي فجر نفسه في تلعفر قرب الموصل



نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء وشارليز بالبلايزر

ثلاث نجمات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن للفت الأنظار

واشنطن ـ رولا عيسى
ثلاث نجمات تألقن على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمهن الجديد Bombshell، نيكول كيدمان ومارغو روبي خطفن الأنظار بالبدلة البيضاء أما شارليز ثيرون فإختارت أيضاً بلايزر لكن باللون الأسود. نبدأ من إطلالة كيدمان وروبي اللتان تنافستا على البدلة البيضاء لكن كل واحدة منهنّ تميّزت بأسلوبها الخاص، نيكول بدت أنيقة بالبدلة مع القميص المقلّم بالأبيض والكحلي مع الحذاء المخمل باللون البنيّ، فيما إختارت روبي بدلة عصرية وجريئة من مجموعة Mara Hoffman تألفت من بلايزر على شكل توب معقودة من الأمام وسروال واسع ونسّقت معها حذاء مفتوحاً باللون الأسود.   أقرأ ايضــــــــاً : طريقة لف الحجاب على غرار مدوّنة الموضة لينا أسعد أما شارليز ثيرون فتميّزت بإطلالتها ببلايزر باللون الأسود وقامت بتحديد خصرها من خلال حزام جلدي رفيع مع سلسال معدنيّ متدلي، ...المزيد

GMT 21:21 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 صوت الإمارات - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 12:10 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم
 صوت الإمارات - "الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بمرور 4 أعوام على تعيين كلوب مدرباً للريدز

GMT 16:33 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

أشهر 10 قصور ملكية ساحرة على مستوى العالم

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 15:21 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

هدى بيوتي تستعد لإطلاق أحدث مستحضرات التجميل

GMT 07:50 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مدرب أرسنال يكشف عن سبب رفضه للتدريب في الدوري الممتاز

GMT 01:52 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تخريج 360 طالباً وطالبة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates