عمليات تحرير مناطق الفلوجة تنطلق والجيش العراقي يُطالب الأهالي برفع الرايات البيض
آخر تحديث 16:24:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

منظمة"العفو الدولية" تتهم العراق بحجز أبرياء في ظروف "مُروعة" والعبادي يوجه بالتحقيق

عمليات تحرير مناطق الفلوجة تنطلق والجيش العراقي يُطالب الأهالي برفع "الرايات البيض"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عمليات تحرير مناطق الفلوجة تنطلق والجيش العراقي يُطالب الأهالي برفع "الرايات البيض"

القوات الأمنية العراقية
بغداد-نجلاء الطائي

عقب الاتهام الذي وجهته منظمة" العفو الدولية للعراق، بوجود مراكز للاعتقال في عامرية الفلوجة جنوبي الرمادي تحتجز الابرياء بتهم (الارهاب) في ظروف مروعة، وجه رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، وزارة الداخلية بإجراء تحقيق في ما أثير حول مركز توقيف عامرية الفلوجة، وضمان اتخاذ الإجراءات القانونية السليمة.
وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في بيان ورد "صوت الإمارات" نسخة منه، أن "رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وجه أوامره إلى وزارة الداخلية بإجراء تحقيق في ما أثير حول مركز توقيف عامرية الفلوجة، وضمان اتخاذ الإجراءات القانونية السليمة وفق الأمر الديواني، 57 لسنة 2014 والآمر 63 لسنة 2015".
وكانت منظمة العفو الدولية (آمنستي)، أعربت في 3 أيار/مايو 2016، بعد زيارة وفد يمثلها أحد مراكز الاعتقال في عامرية الفلوجة، غرب العاصمة بغداد، عن "صدمتها" لظروف احتجاز سجناء بتهم الإرهاب في العراق، واصفة إياها بـ"المروعة جداً"، مؤكدة أن السلطات العراقية تحتجز غالبا "أبرياء بتهم الإرهاب في ظروف مروعة في عموم البلاد".
وقالت قوة المهام المشتركة في بيان لها "الخميس، إن "التحالف نفذ 15 ضربة قرب سبع مدن في العراق، أصابت وحدات تكتيكية ومنشأة للسلاح، ودمر مداخل أنفاق ومنصات صواريخ ومخزنا للأسلحة وعددا من المواقع القتالية ضمن أهداف أخرى".
واشارت الى "تنفيذ ثلاث ضربات قرب مارع في سورية أصابت منشأة للإمدادات ومنشأة متنقلة لصنع العبوات الناسفة ومركزا لتخزين الذخيرة".
وفي الرمادي، شرعت القوات المشتركة العراقية بعملية عسكرية واسعة النطاق لتحرير منطقة السلام جنوبي الفلوجة وتدمير معاقل تنظيم "داعش" وضمان تقدم القطعات القتالية الى محاور الفلوجة الجنوبية والغربية".
وقال مصدر عسكري لـ"صوت الإمارات"ان العملية بدأت من منطقة الفلاحات، غربي المدينة وبمشاركة فعلية لمقاتلي لواء درع الفلوجة للحشد الشعبي العشائري وفوجين ممن تم تدريبهم وتجهيزهم وتسليحهم خلال الأيام الماضية.
وأضاف المصدر، أن "طيران التحالف يشارك بغارات جوية مكثفة وناجحة في تدمير نقاط تمركز تنظيم داعش ومنع إمداد عناصرهم في المحور الغربي وقطع طرق تحركاتهم بالكامل وإسناد القطعات القتالية".
وفي غضون ذلك، قالت قيادة عمليات الانبار في بيان لها، ان "قطعات الفرقة الثامنة وباسناد الحشد العشائري لعامرية الفلوجة، حررت الطريق الرابط بين ناحية عامرية الفلوجة وتقاطع السلام، ورفعت العلم العراقي في المنطقة بعد قتل ١٥٠ متطرفا".
واشارت الى انه "تم تدمير ١٠ انفاق و٣ مفارز هاون ومدفع جهنم وتدمير ٨ عجلات ملغمة".
وفي هذه الاثناء،طالبت القوات المشتركة الاهالي عبر مكبرات الصوت التي تستخدم في العجلات العسكرية بضرورة رفع الرايات البيضاء من قبل المدنيين والابتعاد عن مناطق تمركز عناصر تنظيم "داعش " التي سيتم استهدافها بعمليات التطهير في ناحية العامرية، جنوبي الفلوجة، ومناطق الفلاحات غربي المدينة.
وقتل آمر الفوج الأول التابع للواء 30 العقيد إيهاب الاعرجي وثلاثة من مرافقيه خلال معارك تطهير منطقة السلام في ناحية العامرية، جنوبي الفلوجة".
وكشف مسؤول اعلام الحزب الديمقراطي الكردستاني في الموصل، سعيد مموزيني، إن "تنظيم داعش اعدم، اليوم الخميس، 25 من عناصره بعد هروبهم من ساحات القتال في ناحية تلسقف، شمال الموصل، بينهم اربعة قياديون".
وأضاف مموزيني، الى أن "التنظيم نفذ حكم الاعدام بحقهم، رميا بالرصاص في احد معسكراته".
في سياق اخر اشار مموزيني، الى ان "عناصر داعش اعتقلوا  اكثر من 200 شخص من اهالي الموصل بتهمة عدم التحاقهم بجبهات القتال في محاور المدينة ضد القوات الامنية العراقية والبيشمركة الكردية"، لافتا الى أن "المعتقلين اقتيدوا الى جهة مجهولة".
وفي شان ازمة اقتحام المتظاهرين الغاضبين الى "المنطقة الخضراء".
عبّر رئيس لجنة الامن والدفاع  حاكم الزاملي، اليوم الخميس، عن رأيه ان ما تعرض له مبنى مجلس النواب من خسائر واضرار مادية لحقت به اثناء اقتحامه السبت الماضي من قبل متظاهرين غاضبين لا يتجاوز تكلفته مليون دينار عراقي فقط.
وذكر بيان صادر عن المكتب الإعلامي للزاملي ان الأخير "اطلع على الأضرار التي تعرض لها البرلمان العراقي والتي حاول المفسدون تهويلها والذين يخشون على كراسيهم من التغيير والإصلاح".
وأضاف البيان انه "تم تصوير الأضرار وتثبيتها حيث تبين انها أضرار زهيدة  ويمكن إنجازها بيوم واحد ومقدار تكلفتها لا تتجاوز  المليون دينار عراقي".
ونقل البيان عن الزاملي قوله  "أكرر وانا مسؤول عن كلامي مليون دينار عراقي ولم  يتم فقدان او سرقة اي من ممتلكات البرلمان"، مستدركاً القول ان "هناك من يحاول استغلال محنة العراقيين وهمهم  سرقة قوت الشعب قدروا الخسائر بأكثر من ١٦٧ مليون دينار".
وكانت مصدر كشفت وفي وقت سابق ان "جلسة البرلمان المقررة في الاسبوع المقبل ستكون في القاعة الكبرى لمجلس النواب وليس بقاعة البرلمان المخصصة للجلسات بسب الاضرار التي لحقت بها خلال اقتحام المتظاهرين للبرلمان عند دخولهم المنطقة الخضراء السبت الماضي، مشيرا الى انه"سيتم عقد الجلسات بعد اكتمال اعمال الترميم والتأهيل لقاعة البرلمان".
وكان متظاهرون غاضبون هاجموا السبت الماضي مبنى مجلس النواب بعد اقتحامهم المنطقة الخضراء ونقلت صور آثار اضرار وتخريب في بعض موجودات المجلس وقاعة الجلسات، قبل الانسحاب من المنطقة الأحد الماضي.
وكانت بعض وسائل الإعلام قد ذكرت ان "تكلفة الأضرار الناتجة عن إتلاف وسرقة مبنى البرلمان قد تصل الى69 مليون دولار كتقديرات أولية وهو رقم مبالغ فيه حسب الخبراء.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمليات تحرير مناطق الفلوجة تنطلق والجيش العراقي يُطالب الأهالي برفع الرايات البيض عمليات تحرير مناطق الفلوجة تنطلق والجيش العراقي يُطالب الأهالي برفع الرايات البيض



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 12:29 2012 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وجه جديد لـ"أنا زهرة" أكثر المواقع النسائية حضورًا

GMT 11:27 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج القوس الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 16:20 2012 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

توكسفغ ترفض تسمية الشخص "المشهور" الذي تحرش بها لأنه ميت

GMT 22:27 2012 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

جزر كايمان الساحرة أشهر شواطئ البحر الكاريبي

GMT 11:43 2012 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

مغسلة توحي بالملوكية والرقي

GMT 19:31 2012 الجمعة ,21 أيلول / سبتمبر

طاولة رائعة باستخدامين مختلفين

GMT 21:46 2013 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

شباب حوامل لتوعية المراهقات الأميركيات

GMT 12:39 2012 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

"دل" تطرح موديلين من ألترابوك

GMT 06:57 2012 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إطلاق التصميم الجديد لمتجر "بلاي ستيشن"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates